الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سيدتي.. تسوقي بذكاء وابتعدي عن الأطعمة المعدلة وراثياً

تم نشره في الثلاثاء 11 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً


عمان -الدستور
مما لا شك فيه أن الكثير من الناس لا يعلمون ما هي» الأغذية المعدلة وراثياً» وهل لها أي أضرار صحية؟ وإذا كانت الإجابة بنعم فما هي أضرارها الصحية؟ وفي هذا الصدد يقول جيفري سميث مؤلف كتاب «الروليت الوراثية، والمدير التنفيذي لمعهد التكنولوجيا والذي يمثل المصدر الرئيسي للمعلومات عن المخاطر الصحية للكائنات المعدلة وراثيا، إن «العديد من الدراسات على الحيوانات تشير إلى مخاطر صحية خطيرة مرتبطة بالأغذية المعدلة وراثيا، بما في ذلك العقم، ومشاكل المناعة، وتسارع الشيخوخة، وسوء تنظيم الأنسولين والتغيرات في الأعضاء الرئيسية والجهاز الهضمي «.

وهذه بعض طرق التسوق الهامة والتي قد تحتاج إليها بذكاء كي نتجنب الأطعمة المعدلة وراثيا: فالأغذية العضوية: تحظر معايير زراعة المنتجات العضوية الكائنات المعدلة وراثيا، لذا فإن شراء المنتجات العضوية هو الوسيلة الأفضل لتفاديها. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأغذية العضوية لا تتضمن المبيدات الحشرية أو مبيدات الأعشاب والفطريات، كما أنها تحتوي على نسبة فيتامين عالية، وتعتبر غنية بالمعادن.
واشتر الفواكه والخضار الطازجة، إذ أن غالبية المنتجات الطازجة غير معدلة وراثيا. ولكن بعض الخضراوات ومن بينها الكوسا، واللوبية الخضراء، والذرة الحلوة والبابايا المستوردة من هاواي أو الصين، تعتبر ذات مخاطر عالية، ومن الأفضل تجنبها. وابحث عن ختم للتحقق من أن المنتج الذي تشترينه لا يتضمن تعديلات وراثية.
وانضم إلى الحملات التي يقوم بها ناشطون محليون لتثقيف المجتمعات حول مخاطر المنتجات المعدلة وراثيا. وإذا تفادى المستهلكون شراء تلك المواد فستزيلها الشركات من الأسواق. واحذر من المواد المضافة. هناك خمسة أنواع شائعة من المكونات المعدلة وراثيا وهي الذرة والكانولا، وفول الصويا والقطن والشمندر، وغالبا ما يتم إضافة مواد (شراب الذرة والزيت والسكر والمنكهات والمكثفات) في الأغذية المعلبة، لذا تحقق جيدا، مما تتضمنه المكونات.
اختر المأكولات البحرية التي يتم اصطيادها، بعيداً عن مزارع الأسماك التي تأكل الأعلاف المعدلة وراثيا. ببساطة قل لا للمكونات التي تتضمن المخاطر. وامتنع عن تناول فول الصويا والكانولا وبذور القطن والذرة والسكر من الشمندر، وكلها منتجات تحتوي على نسبة عالية من المواد المعدلة وراثيا.
 في المرة القادمة التي تخطط فيها لتناول وجبة عشاء في الخارج، احذر من المكونات غير المرئية مثل صلصة الصويا، وزيت الطهي وصلصة السلطة، والتي قد تحتوي على مكونات معدلة وراثيا. كما يجب التركيز على الألياف، إذ أن غالبية الحبوب والبذور والمكسرات والفاصوليا لا تحتوي على مواد معدلة وراثيا.
 تجنب مادة الأسبارتام الموجودة في المشروبات الغازية الخاصة بالحمية « الدايت» والحلويات ذات السعرات الحرارية المنخفضة، والتي تحتوي على مواد معدلة وراثيا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش