الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خبراء ومسؤولون يؤكدون أهمية دور الأردن في حل النزاعات والأزمات بالمنطقة

تم نشره في الاثنين 6 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

  عمان - الدستور - انس صويلح
اكد خبراء ومسؤولون في الشأن السياسي العربي على اهمية دور الاردن في الاقليم العربي والعالم ككل، مشددين على فعالية دوره في حل النزاعات والازمات التي تدور في المنطقة العربية.
وقال الخبراء في الشأن السياسي المشاركين في مؤتمر «الأردن في بيئة اقليمية متغيّرة... سيناريوهات المرحلة المقبلة 2 « الذي ينظمه مركز القدس للدراسات السياسية مؤسسة كونراد أديناور والذي كان يومه الثاني امس على ان الاردن يلعب دورا بارزا في تقريب وجهات النظر عربيا حيث يسعى من خلال العمل السياسي و الدوبلوماسي الذي يقوده جلالة الملك عبد الله الثاني الى انهاء الازمات ووقف شلال الدم في المنطقة واعادتها الى سكتها الطبيعية.

وزير الاعلام والمواصلات الكويتي الاسبق الدكتور سامي عبد الطيف النصف اكد ان الدور الاردني مهم جدا حيث تم المنطقة هذه الفترة باضطراب سياسي شديد وهو ما جعل الاردن يلعب دورا كبيرا في المساهمة بعودة الامن و الاستقرار الى كل من سوريا و العراق اضافة الى لعبه الدور المحوري في حل القضية الفلسطينية.
وطالب النصف ان بطرح فكرة انضمام الاردن لدول مجلس التعاون الخليجي لانه يقوم على مبدا الربح للطريفين من خلال استفادة الاردن اقتصاديا و استفادة دول مجلس التعاون الخليجي من الطاقات الاردنية الكبيرة في مختلف المستويات مثل العمالة و القدرات الاردنية السياسية على الساحة الدولية اضافة الى القوة والاهلية الكبيرة التي يتمتع بها الجيش لاردني .
واضاف ان الاردن مؤهل للتطور والبناء مثله مثل الدول المتقدمة غير الغنية بالموارد الطبيعية مثل هونج كونج وغيرها من الامثله كما تتميز عنها بالتراث الانساني الي يؤهلها لهذا الدور مع ضرورة العمل على تطوير التعليم لاهميته وهو ما يؤهل الاردن لقفز قفزات نوعية كبيرة وفق هذه الاسس .
واكد ان الاردن و دولة الكويت يتمتعان بعلاقات مميزة وخاصة عن باقي الدول مؤكدا ان العلاقات الان بأفضل حال بالمواطن الكويتي يتمتع باقامته في الاردن ويلاقي اخوانه الاردنيين بكل حب ووفاق اضافة الى النشاط في الجانب التعليمي مؤكدا ان الالاف من الطلبة الكويتيين يفضلون الدراسة في الاردن لمستواها التعليمي و البيئة الحاضنة في الاردن لافتا الى ان الكويت استفادة ايضا من الخبرات والايدي العاملة الاردنية في بناء الدولة الكويتية.
من جهته قال الخير والمحلل السياسي دكتور العلوم السياسية احمد نوفل ان مؤتمر «الأردن في بيئة اقليمية متغيّرة مهم جدا مبينا ان انعقاده في هذه الفترة في ظل هذه التحديات التي يوجهها الاردن حيث ستخرج توصيات مهمه تساعد في حل الازمات و المشاكل التي تواجه دول الخليج .
واضاف ان هناك توجه فكري للتركيز على اهمية الخروج بحلول للازمات التي تعصف بالمنطقة من خلال الحوار و المناقشات املا في التوصل لما هو في صالح الاردن ودول الخليح. واكد ان الدور الاردمي محوري ومهم مبينا ان الاردن كان في صورة المصالحة الفلسطينية التي حدثت في مصر الشقيقة والمواقف السابقة التي قام بها الاردن تثبت ان الاردن شريك اساسي في حل القضية الفلسطينية وهو المدافع الشرس عنها مؤكدا ان الاردن كان على اطلاع واسع بملف المصالحة وهناك تنسيق كامل بين الاردن و السلطة الفلسطينية .
ولفت الى أن اطياف المشاركين في المؤتمر يعكس مدى الاهتمام العربي و العالمي بضرورة ايجاد حلول للمشاكل التي تعصف بدول المنطقة من خلال التوصيات التي ستخرج نهاية المؤتمر ورفعها الى اصحاب القرار ليأخذوا بها مؤكدا أن عقد المؤتمر بالعاصمة عمان يعتبر نجاحا كونها بلد الامن و الامان.
من جهته قال المفكر و الداعية الاسلامي الدكتور حمدي مراد ان الاردن يعيش ضمن نظام عربي إقليمي وأنه اكتسب أهمية بالنسبة للنظام العربي وذلك لقربه من فلسطين والقضية الفلسطينية وحياة ونبل القيادة الأردنية التي ينظر إليها باحترام وقبول من قبل الجميع في الوطن العربي وخارجه.
واضاف إن الموقف الأردني منذ بداية الأزمات الإقليمية اتصف بالحكمة والعقلانية الفريدة من نوعها وهو الموقف الذي حظي باحترام العالم أجمع نظراً لحكمته وعقلانيته وتوافقت مواقف الكثير من دول العالم.
وشدد على ان الاردن دولة فاعلة وفي مقدمة صف الدول التي تسعى الى حل الازمات واجتثاث الارهاب من جذوره ضمن خطة دولية لمحاربة الإرهاب والتطرف حيث تبنى الأردن استراتيجية شاملة عسكريا وأمنياً وفكريا مهما في المنطقة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش