الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ثقافة إربد تطلق مؤتمر إربد الثاني «الأرض والتنمية والمستقبل»..اليوم

تم نشره في الاثنين 30 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً

 عمان - الدستور - عمر أبو الهيجاء
برعاية وزير الثقافة نبيه شقم تنطلق في الساعة العاشرة والنصف من صباح اليوم، في المسرح الرئيسي في مركز إربد الثقافي، فعاليات مؤتمر إربد الثاني الذي يأتي تحت عنوان: «الأرض والتنمية والمستقبل»، الذي تنظمه مديرية ثقافة إربد بالتعاون مع جمعية الأنثروبولوجيين الأردنيين، بمشاركة العديد من الباحثين الأردنيين.
ويشتمل حفل الإفتتاح على: كلمة رئيس اللجنة التحضيرية د. سلطان الزغول مدير ثقافة إربد، وكلمة رئيس جمعية الأنثروبولوجيين الأردنيين د. محمد الشناق، وكلمة رئيس اللجنة العلمية: د. زياد السعد.
إلى ذلك تبدأ أولى جلسات المؤتمر التي تعقد في القاعة الرئيسية في المركز الساعة الحادية عشرة والربع  ويديرها د. محمد سليمان الشناق، وتتضمن المشاركات الآتية: د. أسامة حسن عايش: الوثائقية الإربدية: قراءة تاريخية في مفهوم سوسيولوجيا الثقافة، ود. هاني هياجنة: التراث الثقافي غير المادي في المملكة الأردنية الهاشمية وتحديات العولمة، ود. عبدالمجيد نصير: القبلية في الأردن: ماضيا وحاضرا ومستقبلاً، ود. محمد غوانمة: توفيق النمري: شخصية موسيقية تراثية من محافظة إربد.
أما الجلسة الثانية يترأسها: د.هاني هياجنة وتتضمن المشاركات الآتية ويتحدث فيها: د. أحمد الطعاني عن: المدن الذكية المستدامة، والدكتور وليد بني هاني يعاين: المباني الذكية ودورها في مدن المعرفة، وإسماعيل الحوري يقرأ: دور بلدية إربد الكبرى في التنمية الثقافية، فيما د. محسن حسين محمود أبو هيفاء يدرس: الأردن الماء والنماء: خطة مقترحة للاستفادة من المياه الرمادية، و د.زياد الغزاوي يتأمل: قضايا البيئة والمياه والسلامة العامة في مدينة اربد.
الجلسة الثالثة ويديرها د. واصف السخاينة بورقة بعنوان: أزمة تنمية ام أزمة هوية: صراع الهويات العابرة للحدود قراءة في الهجرات السورية الطوعية والقسرية العابرة للحدود السورية الأستاذ فهمي الزعبي، يتلوه كل من: رهام الجمال: الخطة الشمولية لبلدية إربد الكبرى 2009-2030م، د. أحمد الشريدة: توظيف السمات الحضارية والثقافية والعلمية التي صبغت محافظة اربد عبر العصور التاريخية في التنمية الثقافية المستدامة، المهندسة ليلى عادل يوسف: دراسة تأثير النسيج العمري على النقل الحضري، الأستاذ محمد البشتاوي: واقع المعاهد البحثية المعنية بالتراث الحضاري في محافظة اربد ودورها في التنمية الثقافية في المجتمع المحلي.
وفي الجلسة ختامية التي يترأسها الدكتور سلطان الزغول ، تتضمن مجموعة من التوصيات.
ومما جاء بكلمة المؤتمر نقرأ: إن مجتمع المعرفة في أبسط معانيه هو المجتمع الذي يبلغ فيه التنظيم الاجتماعي مستوى ساميا في إحلال العلم والمعرفة في مناحي الحياة، في وعاء من القيم أهمها الحرية الملتزمة في الحصول على المعلومة وامتلاكها وتوظيفها. وحينما يتم تبني مجتمع المعرفة في برامج تنمية محافظة إربد تتحقق التنمية الشاملة للمجتمع بتلبية احتياجاته على أساس تغليب الثقافة والمعرفة والعلم كي تتناغم وتعمل كموجهات للتفكير والمبادرة.
بات بحكم المؤكد أن المدن الأردنية أمام خيار واحد، هو إقامة مجتمع المعرفة تحضيرا لولوج التنمية المستدامة المنشودة، لذلك عليها أن تعمل على إيجاد الآليات والسبل المتعددة للانخراط في تشكيل مجتمع المعرفة وبنائه على المستوى المحلي، بحيث يقبله أعضاء المجتمع ويتبنونه ويؤمنون بجدواه.
هذا ماجاء في كلمة المؤتمر الذي تطلقه مديرية ثقافة محافظة إربد بعنوان: (الأرض والتنمية والمستقبل)، بالتعاون مع جمعية الانثروبولوجيين الأردنيين، الذي سيعقد بعد غدٍ الثلاثاء برعاية معالي وزير الثقافة الأستاذ نبيه شقم في مركز إربد الثقافي، وهو المؤتمر الذي عملت المديرية جاهدة على أن يكون باكورة استعدادات إربد لإعلانها مدينة للثقافة العربية عام 2021 واستمراراً للنشاطات النوعية التي بدأتها عام 2016.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش