الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشروع تقسيم العالم العربي والإسلامي

المحامي سفيان الشوا

الأحد 22 تشرين الأول / أكتوبر 2017.
عدد المقالات: 152

المثقفون والذين يشتغلون بالسياسة يجب عليهم ان يقرأوا التاريخ جيدا؛ لان الحاضر من رحم الماضي والمستقبل وليد الحاضر..فان ما حدث ويحدث للعالم العربي في العصر الحديث ليس من قبيل الصدفة بل  نتيجة مخطط استعماري صهيوني اعده كبار مفكري الصهيونية العالمية حتى تكون اسرائيل هي السيد المطاع في الشرق الاوسط. وان الذي حدث امام اعيننا في فلسطين والعراق والسودان وافغانستان وباكستان والبقية آتية اذا بقينا في سبات عميق.
 فيجب علينا ان نستيقظ ونحفر الصخر باظافرنا..دفاعا عن انفسنا  حتى لا يجرفنا الطوفان القادم. فان  برناد لويس اعد هذا المشروع المدمر لنا. ولقد نشرته مجلة وزارة الدفاع الامريكية مؤخرا. اما (لويس) فهو مفكر ومؤرخ يهودي صهيوني بارز له تاريخ ينضح بالحقد. فقدم تاييدا للحملات الصليبية.. وانتقد الانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان.. وهو يعتبر (اسرائيل) خط الدفاع الامامي للدفاع عن الحضارة الغربية.. في وجه ما يسميه الحقد الاسلامي ثم اعد مشروعه هذا لتقسيم العالم العربي والاسلامي سنة 1980وعرضه على الكونجرس فوافق عليه بالاجماع سنه 1983 وبذلك تم تقنينه واعتماده وادراجه في ملفات السياسة الامريكية للسنوات المقبلة.
 ولكن لماذا ولد المشروع وما هي اسبابه ..؟
يرجع السبب الرئيس لرغبة الولايات المتحدة في احتلال موقع الاستعمار البريطاني والاستعمار الفرنسي باعتبارها القطب الاوحد الان وهي اقوى دولة في العالم فقد صرح بريجنسكي مستشار الامن الامريكي ( ان المعضلة التي تعاني منها الولايات المتحدة هي كيف تستطيع امريكا تصحيح حدود معاهدة سايكس- بيكو..فقام لويس بتكليف من وزارة الدفاع الامريكية( البنتاجون ) بدهاء المؤرخ الصهيوني وبذكاء اليهودي.. وضع مشروعه لتفكيك الدول العربية والاسلامية.. جميعا كلا على حدة ويهدف هذا المشروع.. الى تفتيت كل دولة.. الى مجموعة من الكانتونات والدويلات العرقية والدينية والمذهبية والطائفية العربية.. والاسلامية..! حيث الغى دولا بكاملها وقام بتقسيم دول اخرى.. وضم اجزاء من هنا وهناك.. بحيث يصبح العالم العربي والاسلامي فسيفساء مجمعة في لوحة جديدة.. تخلف اتفاقية سايكس- بيكو.. الاستعمارية بين انجلترا وفرنسا التي قسمت العالم العربي بعد الحرب العالمية الاولى سنة1918...
( برنارد لويس).. في مقابلة اجرتها معه( وكالة الاعلام الامريكية) في 20/5/2005 قال:-  العرب فوضيون لا يمكن تحضيرهم.. وان العرب والمسلمين قوم فاسدون مفسدون.. واذا تركوا لانفسهم فسوف يفاجئون العالم المتحضر بموجات بشرية ارهابية..تدمر الحضارات وتقوض المجتمعات.. ولذلك فان الحل السليم للتعامل معهم.. هو اعادة احتلالهم واستعمارهم وتدمير ثقافتهم الدينية.. وفي حال قيام امريكا بهذا الدور عليها استعمار المنطقة..واعادة تقسيم الاقطار العربية والاسلامية.. الى وحدات عشائرية وطائفية...... ويجب ان يكون شعار امريكا في ذلك:- ( اما ان نضعهم تحت سيادتنا او ندعهم ليدمروا حضارتنا ) وعند اعادة احتلالهم تكون مهمتنا المعلنة هي:-  تدريب شعوب المنطقه على الحياة  الديمقراطية..!!.. ليخلصوا شعوبهم من المعتقدات الاسلامية الفاسدة.... قبل ان يغزوا امريكا واوروبا لتدمر الحضارة فيها. المهم موافقة الكونجرس بالاجماع على هذا المشروع لتدميرنا الا اذا حصلت معجزة الهية واستطعنا افشال هذ المشروع.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش