الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ابو السكر : بلدية الزرقاء تعيش ازمة حقيقية بعد غياب الدعم الرسمي وغرقها بالديون

تم نشره في الأحد 15 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

 الزرقاء – الدستور
 – زاهي رجا
ناشد رئيس بلدية الزرقاء الكبرى المهندس علي ابو السكر ، جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين للنظر الى مدينة الزرقاء التي تحتاج الى نظرة ملكية ابوية سامية , والاسهام في سداد جزء من المديونية التي بلغت حسب ابو سكر نحو 31  مليون دينار.   
 جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده ابو السكر امس بحضور ممثلين عن مختلف وسائل الاعلام , كرسه للحديث عن واقع البلدية المالي , وبين ان من حق بلدية الزرقاء الحصول على نصيبها من مبلغ المائة مليون التي تتوفر في وزارة البلديات لدعم بلديات المملكة ، مبينا ان هذا المبلغ هو في الاصل من اموال البلديات وتم جمعها من رسوم المحاكم ومخالفات السير  وان من حق بلدية الزرقاء التي اسهمت بشكل كبير في تحصيل هذا المبلغ ان تحصل على حقها الطبيعي .
وقال من هذا المنظور اوجه الدعوة لوزير الشؤون البلدية وللحكومة ان تعيد للزرقاء حقها من هذا المبلغ  للتفريج عنها وهي التي ترزح تحت انين المديونية الطائلة
وبين ابو السكر ان مديونية بلدية الزرقاء موزعة على النحو التالي : منها 7 ملايين و456 الف دينار مستحقة للضمان الاجتماعي و2 مليون و239 الف دينار حساب مكشوف لبنك تنمية المدن والقرى  ومليون و981 الف دينار حساب مسحوب من بنك تنمية المدن  ومليون و757 الف دينار  ذمم للتامين الصحي  و3 ملايين ذمم عطاءات للمقاولين والتجار والموردين  و11 مليون قروض لبنك تنمية المدن مع فترات سداد  ومليون و548 مليون دينار الامانات المطلوبة حتى نهاية العام الماضي و678 الف دينار الذمم المترتبة لشركة مياهنا تم استيفؤها مع رسوم المسقفات  ومليون و100 الف ذمم مستحقة لوزارة التربية رسوم معارف تم استيفاؤها
واضاف ان مديونية الضمان يترتب عليها شهريا مبلغ 70 الف دينار ، مؤكدا ان اكثر الديون ضغطا والحاحا هي الديون المترتبة للمقاولين والموردين ، مبينا ان التاخر في سدادها اخل بالثقة في البلدية مما دفع البعض لوقف التعامل مع البلدية .
وبين ابو السكر ان اغلب سيارات البلدية غير مرخصة منذ سنوات بسبب حجز الضمان الاجتماعي عليها  ضمانا لديون الضمان الاجتماعي وتراكم المخالفات عليها .
وقال ان عدد موظفي البلدية يبلغ 4500 موظف  وان ايرادات البلدية لعام 2016 بلغ 24 مليونا و821 الف دينار دفع منها مبلغ 19 مليونا و246 الف دينار رواتب بنسبة 78 % من الموازنة ، وقال ان رصيد الطوارئ للاحوال الجوية الطارئة يبلغ 208 دنانير .
وبين ابو سكر ان مقابل هذا الوضع المادي الصعب الذي تعيشه بلدية الزرقاء هناك بلديات ومدن اصغر في المملكة تمتلك فوائض مالية ومنها السلط التي لديها 12 مليون فائضا ماليا وهناك بلديات غير مديونة لاي جهة .
واكد ابو السكر التزام البلدية رغم هذا الواقع المؤلم بتقديم الخدمة للمدينة وان البلدية ستبذل كل الجهد لتجاوز الصعوبات  من منطلق الايمان بحق ابناء الزرقاء في الحصول على الخدمات الاساسية .
وفي معرض رده على اسئلة الاعلاميين بين ابو سكر ان قيمة المكافات التي كانت تصرف لموظفي دائر الابنية والمسقفات يبلغ 20 الف دينار شهريا ، وقال ان هذا المبلغ قد تم اعادة النظر فيه لتقليصه الى اقل حد ممكن للتوفير على صندوق البلدية كما سيتم اعادة النظر في لجان التخمين .
ووجه ابو سكر الدعوة للمواطنين الذي لا يملكون تراخيص لابنيتهم المبادرة لترخيصها قبل البدء بتطبيق نظام الابنية الجديد توفيرا لهم .
واكد ان الواقع القائم لبلدية الزرقاء سيكون محفزا للمجلس البلدي لمزيد من الانجاز والعمل  واجتياز المرحلة الصعبة موضحا ان المجلس البلدي يعكف على وضع خطة لعمل البلدية للسنوات العشر القائمة في كل المجالات ، مؤكدا ان البلدية معنية بزيادة الايرادات وتفعيل الاستثمارات ، مبينا ان للبلدية نحو20 مليون دينار ديونا على المؤسسات والافراد .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش