الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بيت الفحيص يحتضن حفل تأببن المفكر ناهض حتر

تم نشره في الجمعة 29 أيلول / سبتمبر 2017. 04:56 مـساءً

السلط-الدستور-ابتسام العطيات

أحيت اللجنة الوطنية لإحياء ذكرى اغتيال الكاتب الصحفي والمفكر الأردني  ناهض حتّر في بيت الفحيص مساء امس  حفل تأبين استذكارا لحياة ومناقب الفقيد بعد مرور عام على اغتياله واصفين اغتيال حتر هو اغتيال للفكر وليس للجسد.

وقال رئيس الوزراء الاسبق الدكتور العين معروف البخيت اننا نلتقي اليوم لاستذكار مفكر سياسي واعلامي كبير تجاوزت اهداف اغتياله الاغتيال الجسدي بل محاولة لاغتيال فكر وتاريخ وارث حتر واذا قيست حياته بما حفلت من احداث وتفاعلات فحتما ستكون اطول مما عاش.

واضاف البخيت ان حتر ترك لنا الكثير من المؤلفات والكتب والمقالات والتي ستبقى حاضرة ومؤثرة وفاعلة  اضافة الى تنوعه في دراساته ومؤلفاته بين السياسي والاجتماعي والتراث الادبي ومجالات النقد المتعددة والكتابة الصحفية وقد وظف ناهض كل امكاناته الثقافية للدفاع عن الاردن وفلسطين والقضايا العربية وكثيرا ما كان يؤكد ان الاردنيين والفلسطينيين جسد واحد لا يمكن ان يتفرق.

  وقال  رئيس الوزراء الاسبق طاهر المصري ان ناهض  كان من الاشخاص الاوفياء للحياة ولكنه غادرها قبل ان يعرف انه بريء ام مذنب.

 وبين انه عرفه من موقع اختلافه معي واختلافي معه في الافكار ولا نختلف على بعضنا البعض.

 وبين  اننا كلنا اردنيون بدستور الدولة الاردنية وهذا شيئ لانختلف عليه ففي عالم اليوم لاتولد الشعوب ولا الامم جاهزة متعلمة بل تتطور مشيرا الى ان الفقيد حارب خطاب الكراهية واشاد بالعيش المشترك والوئام بين الاديان وشدد على احترام الانسان في أي بقعة في العالم بغض النظر عن عرقه ودينه وجنسيته مشيرا ان الفقيد ضحية فكر متعصب وظلامي اهوج .

وقال رئيس اللجنة التحضيرية لحفل التأبين العين مازن الساكت اننا نستذكر اليوم احد شهداء الارهاب الظلامي التكفيري التي اختطفت نضالات الشعوب من اجل الحرية والديمقراطية.

وبين ان التأبين هو وقفة وطنية في وجه الفكر التكفيري والعنف الاجرامي تجسيدا لوحدتنا وحماية تعددية مجتمعنا وتأكيدا على رفضنا لكل انواع التطرف والعنف بلباس الدين وهو منهم براء كما هو تأكيدا على وحدة المجتمعات والاوطان وهو تمسك بهدف بناء المجتمع والمواطنة والدولة وسيادة القانون والعدالة .

وأكد على ان موقف المحكمة يؤكد سيادة القانون وغياب شريعة الغاب واحترام الراي الاخر.

 وبين انه لا يجوز ان ينصب الشخص نفسه قاضيا وجلادا في نفس الوقت مشيرا الى ان موقف المحكمة من اغتيال حتر هو دليلا واضحا على ان الوطن يرفض الطائفية والاقليمية وهذا ما يجعلنا نتمسك به وبثوابته ونحرص على نسيجه وامنه الوطني.

  وقال شيقيقيي الفقيد ماجد حتر اننا نستحضر شموخ جبال البلقاء والقامات العالية في وطننا في حفل التأبين لنقول ان الاغتيال اذا غيب جسد ناهض فان افكاره باقية لن نهادن عليها والتي كانت دوما تصدح  من ارض الاردن الشامخ في سبيل القضايا العربية ووحدة الامة الذي لطالما عشق ترابه ناهض ولم يسمح لاحد ان يتطاول على مؤسساته الوطنية مشيرا ان حربنا مع الارهاب لن تزول وسنبقى الجند الاوفياء لوطننا ولقضايا امتنا العربية كما ارادنا .

 وقال  النائب الدكتور فوزي الطعيمة في كلمة اهل الفحي ان اليد التي تغتال الفكر هي يدا مرعوشة وخائفة ونحن هنا لنرد كل دعاة التفرقة والعداء للتعايش بيننا بغض النظر عن الدين والعرق للرد على دعاة التفرقة من خفافيش الظلام الذين لايملكون امام الكلمة والعقل أي خيار سوى الاقصاء والعنف مشيرا الى ان اغتيال الكلمة الحرة والفكر النير والحرية في التعبير هو تهديد للوطن وان يد الارهاب ليست بعيدة عنا ولاتفرق بين مسلم ومسيحي او صغير وكبير او ذكر اوانثى انما يلبس ثوب المدافع عن الله وهو بعيدا كل البعد عن تعاليمه السمحة  .

واكد على انه يجب التركيز على نبذ ومحاربة خطاب الكراهية الذي يملاء فضاءات التواصل.

 وقال الصحفي منصور معلا  في كلمة الحركة الوطنية ا  ان ناهض لن يكون اول ولا اخر فقيد دفاعا عن العروبة وهويتها فتحية كبيرة الى كل شهداءنا الذين رووا بدمائهم الزكية ارض الاردن وفلسطين مبينا ان الهوية الاردنية فوق كل شيء وهي عنوان حداثي وديمقراطي بل هوية ترى في فلسطين عنوانا نضاليا يشكل ركيزة للتصدي للمشروع الصهيوني التي تستهدف منطقتنا العربية مؤكدا اننا نقف على مسافة قرن من الاستقلال تم انجاز فيها الكثير وهنا ابين ان الوطنية الاردنية تقف للتصدي للجماعات التكفيرية مؤكدا ان يد الغدر اختارت ان تغتال جسدا ولكنها لن تغتال من يتمسكون ببلادهم ومؤسساتها وترابه الوطني مؤمنين بالجيش العربي درع البلاد وسياجه الامين مشيرا ان هذه البلاد مجبولة باهداب الاردنيين ولايخيفها الطارؤون ومشاريعهم المشبوهة وان الحفاظ على مؤسسات الوطن هي مسؤولية وطنية كبرى كما اكد جلالة الملك في اكثر من موقع التزام الاردن بقضايا امته العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية في مواجهة الاحتلال.

 وقال الشاعر والاعلامي زاهي وهبي من لبنان انه لا هزيمة امام الارادة فناهض لم لم يفقد لغته ووضوح رؤيته لانه مشرقي لم يهب المنظمات الطائفية أي شرعية ولم تنم عينه عن فلسطين فقد نهض دوما لاجل قناعته ولم يغادر مساحة الحب والحوار فقد عمل على نطاق قارة مهتما بكل قضايا امته العربية بعيدا عن التشدد وبقي الاردني الاصيل كما هم الاردنيون .

و قال المطران حنا عطالله انني قادما من فلسطين حامل رسالة المسلمين والمسيحيين لما يعانوه من ظلم وعنصرية من قبل قوات الاحتلال  هذا الظلم الذي كان يدافع عنه الفقيد في كل لقاءاته وكتاباته والتي لم تغب عنه قضية الامة العربية يوما والذي كان ينادي دوما بالوحدة العربية رافضا كل اشكال الاحتلال مؤمنا ان العرب امة واحدة مؤكدا على ان فلسطين لن تضيع مادام ان هناك من يملكون فكر ونضال حتر كما هو الاردن الواقف دائما الى جانب تؤامه فلسطين مقدما الشكر للاردن قيادة وشعبا وحكومة والذين لم يوفروا جهدا في التصدي لجميع سياسات الاحتلال.

وأشاد رئيس بلدية الفحيص جمال حتر  بمناقب الفقيد ومشيرا الى  دوره في دعم الحركة الفكرية وأثرائها من خلال مؤلفاته المختلفة لافتا الى ان مجلس بلدي الفخيص اتخذ قرارا بإطلاق اسم الفقيد عل أحد شوارع المدينة.

 وحضر حفل التأبين ذوي حتّر وأقاربه وأصدقائه، وعدداً من الوزراء السابقيين والصحفيين والكتاب ولفيف من المثقفين الأردنيين ورجال دين.

وجاء حفل التأبين بعد مرور عام على ذكرى أغتيال ناهض حتر على أبواب قصر العدل في منطقة العبدلي بالعاصمة عمان عند ذهابه لحضور جلسة محاكمته في الخامس والعشرين من أيلول العام الماضي.

ويشار الى  أن ناهض حتر سياسي يساري معارض، ومناضلا وطنيا وكاتبا وصحفياً وله العديد من المؤلفات والمقالات الصحفية في العديد من الصحف المقروءة والمواقع الالكترونية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش