الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

160 مخالفة لحظائر وقصابين وملاحقة 30 «بكب» تبيع الأضاحي في إربد

تم نشره في الثلاثاء 5 أيلول / سبتمبر 2017. 12:00 صباحاً
160 مخالفة لحظائر وقصابين وملاحقة 30 «بكب» تبيع الأضاحي في إربد

  اربد ـ الدستور - صهيب التل وحازم الصياحين
قررت بلدية اربد الكبرى تغريم اصحاب حظائر الاضاحي المخالفة بمدينة اربد مبلغ 300 دينار حال عدم قيامهم بتنظيف مواقعهم وتعقيمها وازالة الاوساخ ومخلفات الاضاحي، وفق ما اعلن عنه مدير الشؤون الصحية في بلدية اربد الكبرى الدكتور محمود الشياب.
واشار الدكتور الشياب الى انه تم تحرير حوالي 100 مخالفة لاصحاب محال قصابة مارسوا ذبح الاضاحي داخل محالهم كون ذلك مخالف للتعليمات والشروط الصحية لا سيما ان مسلخ البلدية فتح ابوابه طيلة ايام العيد للذبح مجانا.
وقال الدكتور الشياب ان البلدية عممت بلدية اربد الكبرى عبر الاجهزة الامنية على 30 «بكب» تم رصد ارقامها تبيع الاضاحي في مناطق سكنية وتمارس الذبحيات بصورة مخالفة للقانون وفق مدير دائرة الشؤون الصحية الدكتور محمود الشياب.
واضاف ان كوادر المديرية بالتعاون مع الادارة الملكية لحماية البيئة حررت قرابة 60 مخالفة متصلة بالاضاحي خلال ايام عيد الاضحي المبارك.
ولفت الشياب الى ان مراقبي البلدية رصدوا ارقام 30 بكبا كانت تبيع الاضاحي في مناطق سكنية وتقوم باعمال الذبح امام المنازل ما تطلب تزويد الاجهزة الامنية بهذه الارقام لجلب اصحابها واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم.
واشار الشياب الى ان المخالفات المتصلة بالحظائر تنوعت بين النظافة والسلامة البيئية والذبح في اماكن الحظائر على الرغم من ان البلدية فتحت ابواب المسلخ البلدي بالمجان للذبحيات سواء للمواطنين او للتجار.
ووفق الدكتور الشياب ان البلدية فرضت تأمينا بقيمة 300 دينار على كل حظيرة سمح لها بممارسة تجارة الاضاحي وان كوادر البلدية قاموا بحصر جميع اصحاب حظائر الاضاحي المنتشرة وتم تسجيل وتوثيق اسماء اصحابها وارقامهم الوطنية وان كل صاحب حظيرة لم يلتزم بتعليمات التنظيف والتعقيم سيغرم قيمة التامين المفروضة من البلدية.
واشار الى انه حال رفض اصحاب الحظائر الالتزام بتعليمات البلدية سيصار التعميم على صاحب الحظيرة غير الملتزم بالتعاون مع الاجهزة الامنية والترخيص بحيث لا يتم ترخيص مركبته الا بعد مراجعة البلدية ودفع بدل التامينات المفروضة على المخالفين.
وبين ان اعداد الاضاحي بمدينة اربد والمواقع المختلفة خلال فترة العيد بلغ زهاء 70 الف خاروف واكثر من 5 الاف عجل بمزارع اربد وان البلدية حاولت قدر المستطاع تنظيم عمليات بيع الاضاحي من خلال تحديد مواقع الحظائر في عدة اماكن مختلفة لافتا الى ان العام القادم سيكون مختلفا وسيتم منع اقامة أي حظيرة للاضاخي داخل مدينة اربد بحيث يتم تجهيز مواقع خارج المدينة وتنظيمها للراغبين ببيع الاضاحي وبالتنسيق مع البلدية مسبقا.
ولفت الدكتور الشياب الى ان الاوضاع خلال فترة العيد مقارنة بسنوات سابقة كانت احسن في ظل مساعي البلدية لتنظيم امور الحظائر قدر الامكان وازالة بعض الحظائر المخالفة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش