الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الزعبــي: الأجهــزة المعنيــة جاهــزة لأداء واجبها لضمان سير الانتخابات بسهولة ويسر

تم نشره في الاثنين 14 آب / أغسطس 2017. 10:36 مـساءً

 عمان - الدستور- نسيم عنيزات

  أكد وزير الداخلية غالب الزعبي ضرورة بان يكون اليوم الثلاثاء يوما وطنيا بامتياز، مشيرا الى ان الوزارة والاجهزة الامنية أنهت جميع الاستعدادات اللازمة لاجراء الانتخابات بما يضمن سيرها بكل سهولة ويسر ودون اية معيقات باذن الله، وذلك انسجاما مع التوجهات الملكية السامية بأن أمن الوطن والمواطن خط احمر على الجميع السهر عليه والمحافظة عليه.

 واضاف لـ «الدستور» ان جميع الاجهزة المعنية جاهزة لاداء واجبها على اكمل وجه فيما يخص عملها وما هو مطلوب منها ضمن خطة شاملة ومدروسة بعناية تضمن للمواطن الادلاء بصوته بكل سهولة ويسر ودن اية معيقات لافتا الى ان الانتخابات في الاردن ليست جديدة وانما متجذرة ،مبينا انه على الرغم من اجرائها في وقت يعاني فيه محيطنا من حالة ملتهبة الا اننا نعول على وعي مواطننا وادراكه لنعمة الامن والامان اضافة الى ما تتمتع به اجهزتنا الامنية من خبرات تسهم دائما في عبورنا الى بر الامان في كل خطواتنا باذن الله.

واكد ضرورة الاستفادة من تجاربنا في الانتخابات السابقة وتجنب الاخطاء والتجاوزات « ان وجدت «، مؤكدا جاهزية وزارته لتوفير كل الادوات اللازمة لانجاحها ضمن الدور الامني واللوجستي المنوط بنا».

ولفت الى انه قد وجه المحافظين الى التعاون التام مع الاجهزة المعنية في مناطق اختصاصهم وان تبقى المجالس الامنية بالمحافظات في حالة انعقاد دائم لمعالجة اية ثغرات قد تطرأ وفتح غرف العمليات لهذه الغاية.

 ولفت الزعبي الى اهمية الانتخابات خاصة انها ستسهم في اكمال البناء الديموقراطي للدولة وانجاز مسيرة الاصلاح السياسي كما ارادها جلالة الملك عبد الله الثاني، لافتا الى ان تجذير الديموقراطية لا يتأتى الا من خلال الانتخابات وصناديق الاقتراع التي تمكن المواطن من اختيار ممثليه وصناعة القرار التنموي والسياسي والاقتصادي على مستوى القرية واللواء والمحافظة والوطن، وانتخاب من ينوب عنه في جميع المجالس المخولة باحداث التغيير والتطوير المنشود وتحديد مسار التنمية الشاملة بجميع اشكالها.

واكد الزعبي ان الاجهزة الامنية قد تسلمت مهامها وباشرت بتنفيذها من خلال استلامها جميع قاعات الاقتراع والفرز في جميع محافظات المملكة ضمن خطة تضمن حمايتها من اي عبث لا سمح الله معربا عن امله في المشاركة الفاعلة ضمن النظام والقانون الذي « عودنا عليه المواطن الاردني « لنقدم وكعادتنا نموذجا يحتذى في المنطقة. 

وفيما يخص عدد المشاركين في ادارة العملية الانتخابية او ممن يحق لهم الانتخاب اكد الزعبي جاهزية وزارته والاجهزة الامنية للقيام بواجبها المناط بها على اكمل وجه وبما يعكس الصورة الحقيفة والمشرفة لاجهزتنا الامنية لافتا الى ان نحو 30 ألفا من مختلف الأجهزة الأمنية جاهزون لحماية وضمان سير العملية الانتخابية.

 ويحق لـ 110ر4 مليون ناخب التوجه إلى صناديق الاقتراع لانتخاب ممثليهم في المجالس البلدية واللامركزية.

 وتبلغ عدد غرف الاقتراع 4062 في حين يشارك في العملية الانتخابية نحو 33578 مشاركة ومشاركا، منهم 573 لجان انتخاب، 24542 عضو لجان اقتراع وفرز، 6263 مدراء مراكز وضباط ارتباط (إداري وفني)، 1779 كوادر مساندة، و318 كوادر الربط الإلكتروني، و 2657 متطوعة ومتطوعا. 

ويراقب الانتخابات البلدية ومجالس المحافظات أكثر من 6200 مراقب محلي من 16 جهة محلية ودولية، في حين يشارك في تغطية أحداث الانتخابات المقبلة أكثر من 1550 صحفيا واعلاميا يمثلون 80 جهة إعلامية.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش