الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأردن يحتضن أول مهرجان أوبرالي في العالم العربي

تم نشره في الثلاثاء 25 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً



   عمان - الدستور
بهدف غرس الثقافة الاوبرالية عند الجمهور العربي ترددت أصداء ألحان وإيقاعات أوبرا لا ترافياتا الشهيرة بين الأطلال القديمة للمدرج الروماني في عمان في الليلة الأولى من مهرجان الأردن الأوبرالي، فيما أقيمت عروض لا ترافياتا في 19 و 22  تموز في وسط مدينة عمان.
ويقول المنظمون إن هذا المهرجان هو الأول من نوعه في العالم العربي.
بدورها السوبرانو الأردنية زينة برهوم صدحت في أوبرا «لا ترافياتا» للموسيقار الإيطالي جوزيب فيردي بمشاركة فنانين عالميين.
وكان الموسيقار الإيطالي جوزيب فيردي قام بتأليف لا ترافياتا التي تعني «امرأة ساقطة» وعرضت لأول مرة في عام 1853.
ولعب دور فيوليتا بطلة العمل السوبرانو الأردنية زينة برهوم.
وقالت المغنية التي قدمت عروضا من قبل على مسارح في روما ودبي ولبنان وغيرها إن هذه فرصة عظيمة لتعزيز هذا الفن في المنطقة.
وأضافت «مهرجان أوبرا لأول مرة بصير بالعالم العربي، وبالأردن عم نعمل كمان شي مهم كتير، اجت ردة فعل كتير كويسة من الجمهور.، وأجانا الحمد لله حضور منيح والناس كتير استمتعت بالعرض. وإن شاء الله بضلو مستمر لسنين القادمة كمان».
وانضم إلى برهوم على المسرح أكثر من 150 من الموسيقيين والمغنيين والراقصين من أكثر من عشر دول مختلفة من جميع أنحاء العالم.
وأذهل الفنانون الجمهور بإمكانياتهم ومهاراتهم الصوتية الأزياء المبهرة.
وقال ميشال نزال أحد أفراد الجمهور إنه فخور لرؤية امرأة أردنية تلعب الدور الرئيسي في مثل هذا الحدث الثقافي البارز.
وأوضح «اليوم الأوبرا أول مرة بالعالم العربي يكون هناك حفل أوبرا وتكون الممثلة الرئيسية بهذه الأوبرا أردنية. جزء كبير من الفنانين الذين شاركو اليوم هم أردنيون وهذا يعطيهم دفعة لتطوير العمل الغنائي والعمل المسرحي بشكل عام».
ويأمل المنظمون أن يشجع مهرجان عمان الأوبرالي، الذي سيقام سنويا، الأردن على بناء دار مخصصة للأوبرا مثل الإمارات وعمان والكويت.
وانطلقت الدورة الأولى من مهرجان عمان الأوبرالي والتي كانت بإنتاج كامل لأوبرا «لاترافياتا» للمؤلف الموسيقي الإيطالي «فيردي» يومي 19 و22 تموز، والذي أقيم على مسرح المدرج الروماني بالعاصمة عمان، وتضمن أكثر من 150 موسيقياً وراقصاً دوليين من أكثر من 10 دول، واستقطب اعداد كبيرة من متذوقي الفن العالمي والداعمين للمواهب الأردنية حيث أبدعت زينة برهوم في هذا العرض التاريخي بدورها الرئيسي «فايوليتا».
وفي تعليق له على هذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لـOrange  الأردن جيروم هاينك: «فخورون وسعداء جداً برعاية أول مهرجان أوبرالي في العالم العربي الذي انطلق تحت الرعاية الملكية لصاحبة السمو الملكي الأميرة منى الحسين، كما نود أن نثني على الجهود التي قامت بها الشابة السوبرانية المتألقة زينة برهوم وعلى أدائها الرائع خلال الحفل بمشاركة فنانين موهوبين من حول العالم، ونشكر جهود جميع الأطراف الداعمة في إحياء هذا الحدث التاريخي.» وأضاف هاينك: «ونطمح دوماً في Orange الأردن بأن نكون جزءاً من المشهد الثقافي والفنّي المحلي من خلال دعم المواهب الشابة في مجالات الموسيقى والفنون بشكل عام، وذلك تعزيزاً للمشهد الثقافي والفني في المملكة والمساهمة في تشجيع السياحة في المملكة.» وجاءت رعاية Orange الأردن لهذا الحفل تماشياً مع استراتيجيتها للعمل المؤسسي المجتمعي التي كانت قد انطلقت بالتزامن مع خطتها الاستراتيجية الخمسية Essentials 2020 والتي تقوم على خمسة محاور تصب جميعها في خدمة هدف عام رئيسي يتمحور حول تقديم تجربة زبائن لا تضاهى إلى جانب خدمة المجتمع بما يضمن إحداث الفوارق الإيجابية فيه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش