الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يمنع مقدسيات من دخول الأقصى ويؤمّن اقتحامات المستوطنين

تم نشره في الاثنين 24 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً

فلسطين المحتلة - منعت قوات الاحتلال الصهيوني امس 20 سيدة مقدسية من الدخول إلى المسجد الأقصى المبارك، وشدّدت إجراءاتها على بوابات المسجد، في حين أمّنت الحماية للمستوطنين اليهود خلال اقتحامهم المتجدد للمسجد من باب المغاربة.
وأفاد شهود عيان بأن عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال نصبت متاريس حديدية بالقرب من بوابات الأقصى، وأغلقت المسجد أمام النساء؛ بحجة مشاركتهن في التصدي لاقتحامات المستوطنين.
في الوقت نفسه، يتواجد عدد من المصلين وطلبة مجالس العلم في المسجد، ويتصدون بهتافات التكبير لجولات المستوطنين الاستفزازية في المسجد. وكانت سلطات الاحتلال أبعدت عددا من السيدات المرابطات والأطفال والحراس عن الأقصى لفترات متفاوتة، لاحتجاجهم على اقتحامات المستوطنين المتواصلة.
من جهة ثانية،  أصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الاسرائيلي، حيث استخدمت القوات الغاز المسيل للدموع في منطقتي عصيدة وصافا في بلدة بيت أمر بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.
وقال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في بيت أمر محمد عوض إن المواجهات اندلعت  في منطقتي عصيدة وصافا بالبلدة عقب نصب جنود الاحتلال الإسرائيلي حواجز عسكرية في المنطقتين وتنكيلهم بالمواطنين الفلسطينيين. وأطلق جنود الاحتلال الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بالاختناق.
واعتقلت قوات الاحتلال  امس 10 مواطنين فلسطينيين بالضفة الغربية . وذكرت وزارة الداخلية الفلسطينية في بيان لها ان قوات الاحتلال دهمت مدن الخليل وبيت لحم ونابلس ورام الله وسط اطلاق نار كثيف واعتقلتهم .
الى ذلك، داهمت الجرافات الإسرائيلية  امس قرية أم الحيران في النقب، وباشرت العمل على البنى التحتية لمستوطنة «حيران» التي ستبنى على أنقاض القرية العربية، وسط تخوف السكان من هدم منازلهم وترحيلهم من قريتهم. وقد بدأت الجرافات بأعمال شق شارع لمستوطنة «حيران» وسط حراسة مكثفة من الشرطة الإسرائيلية.
وقال عضو اللجنة المحلية لقرية أم الحيران، رائد أبو القيعان «نحن لا نتحدث عن عنصرية، بل عملية إبادة مستقبل بلدة عمرها 60 عاما، تم تهجير أهلها ثلاث مرات».
ويذكر أن قرية عتير- أم الحيران هي واحدة من بين عشرات القرى مسلوبة الاعتراف في النقب، يقطنها المئات من أبناء عشيرة أبو القيعان. وتقع القرية في منطقة وادي عتير شمال شرق بلدة حورة .
وعقب النائب عن الحركة الإسلامية في القائمة المشتركة طلب أبو عرار، على هذه الخطوة، بقوله: «العنصرية تتجلى بأقبح صورها في هذه الاثناء في قرية ام الحيران غير المعترف بها، حيث بناء «حيران» اليهودية على انقاض ام الحيران العربية، وسط تنكر المحاكم والسلطات الاسرائيلية للحق العربي، وتأييدها في تضييق الحيز على العرب، وسلبها للحق العربي بكل اشكاله».
اخيرا، دانت وزارة الخارجية الفلسطينية بشدة استمرار الحكومة الإسرائيلية بتنفيذ سياساتها  الرامية لتهويد غالبية الأراضي المسماة ‹ج› في الضفة، والسيطرة عليها وتحويلها لصالح الاستيطان.
كما دانت الوزارة في بيان لها اليوم الاحد، وبشدة الحملة الإسرائيلية المستمرة في هدم منازل المواطنين في الأغوار بالجملة، وتهجير مئات الأسر والعائلات الفلسطينية وطردهم من منازلهم وأرضهم، وتركهم يعانون في العراء من قساوة الطقس، وحرمانهم من ربط منازلهم بالماء والكهرباء.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش