الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انحسار مناطق سيطرة «داعش» في الموصل

تم نشره في الأحد 4 حزيران / يونيو 2017. 12:00 صباحاً

 بغداد - اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش حكومة اقليم كردستان العراق باحتجاز رجال وصبية هاربين من مدينة الموصل للاشتباه بانتمائهم لتنظيم داعش. وقالت المنظمة في بيان لها أمس إن حالات احتجاز جديدة ظهرت في إقليم كردستان العراق نفذتها السلطات ضدّ رجال وصبية هاربين من الموصل للاشتباه بانتمائهم لتنظيم داعش. واضافت أن أسر عراقية من الموصل شكت من ان السلطات الكردية اعتقلت أقاربهم منذ أربعة أشهر ولم تسمح بالتواصل معهم كما لم تخبرهم عن أماكن وجود أقاربهم، وأن عائلاتهم لم تمتلك وسائل للطعن في احتجاز أقاربهم.

من جانبه، اكد مدير المرصد العراقي لحقوق الانسان مصطفى السعدون ان السكان المدنيين المحتجزين في الموصل يواجهون يواجهون ظروفا أمنية وانسانية خطرة. وقال السعدون أمس ان ما يزيد عن 90 الف مدني محتجزين من قبل عصابات داعش الارهابي في أحياء الموصل القديمة والزنجيلي والشفاء بمحافظة نينوى 450 كلم شمال بغداد يواجهون ظروفا ماساوية شديدة تسببت بوفاة العديد من الاطفال وكبار السن والمرضى.

واضاف ان المنظمات الانسانية تخشى على حياة هؤلاء المدنيين في الموصل من عمليات القصف العشوائي للقوات العراقية بالصورايخ، وكذلك القصف الجوي للطيران الدولي، مشيرا الى ان عمليات القصف هذه قد يؤدي الى استهداف المدنيين او هدم المنازل عليهم.

وفجر تنظيم داعش الارهابي أمس عددا من الملغمات في حي الزنجيلي الذي يشهد اشتباكات عنيفة حاليا. وقال مصدر أمني عراقي لمراسل وكالة (بترا) ببغداد ان تنظيم داعش الارهابي فجر اربع سيارات ملغمة وثلاث دراجات مستهدفا القوات الامنية العراقية في حي الزنجيلي الذي يشهد معارك شرسة هذه الاوقات.

إلى ذلك، قتل أربعة من قوات الأمن العراقية بينهم ضابط برتبة مقدم في قوات الحشد العشائري، في هجومين منفصلين شمال بغداد وغربها، بحسب ما أفادت مصادر أمنية. وقال ضابط في شرطة محافظة الأنبار لوكالة فرانس برس إن «ثلاثة منتسبين في حماية الطرق الخارجية في شرطة الأنبار، قتلوا، وأصيب آخران بجروح إثر هجوم لعناصر داعش على نقطة مرابطة على الطريق الدولية السريعة في منطقة الكيلو 140 غرب الرمادي». وأكد الضابط أن القوات الأمنية خاضت اشتباكات لساعات مع المهاجمين، وقتلت عددا منهم. من جهة اخرى، قتل ضابط برتبة مقدم في قوات الحشد العشائري وأصيب ضابط آخر برتبة نقيب إثر هجوم شنه أربعة انتحاريين على مقر الفوج في منطقة الحلابسة شمال بغداد.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش