الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأميــرة بســـمـــة تؤكد أهميــة حمــايــة الأطفــال مــن الصراعـات المســـلحــــــة

تم نشره في الأحد 28 أيار / مايو 2017. 12:00 صباحاً

 عمان - بحثت منظمة انقاذ الطفل الدولية، خلال الاجتماع السنوي الذي عقدته في عمان أخيرا، الاولويات الاساسية لعمل المنظمة، بما في ذلك سياسات التعليم والصحة والحماية للاطفال.
وتم خلال الاجتماع، الذي ترأسته سمو الاميرة بسمة بنت طلال، الرئيسة الفخرية لانقاذ الطفل/ الأردن، وجاء تحت شعار «معا نقدم الافضل لاطفال العالم المحرومين»، الاتفاق على تعزيز التعاون الدولي المشترك فيما يتعلق بالعمل لضمان الالتزام والوفاء بحقوق الأطفال في عالم متغير، وايجاد الاستراتيجيات الكفيلة بتوفير مستقبل افضل للاطفال وتحسين واقعهم.
واكدت سموها اهمية الدور الذي تقوم به منظمة انقاذ الطفل نحو الأطفال، وبخاصة في ظل الظروف الصعبة التي تشهدها بعض الدول في العالم.
كما اكدت اهمية توحيد الجهود العالمية لحماية الاطفال من الصراعات المسلحة، واصبح الاطفال والنساء من ابرز ضحاياها.
وجاء الاجتماع في اطار الخطة الاستراتيجية لانقاذ الطفل/ الاردن، لتعزيز ودعم الجهود العالمية المبذولة للاستجابة للتحديات التي تواجه الطفولة في العالم والمنطقة.
وتعمل منظمة انقاذ الطفل في نحو 120 دولة، حيث يعتبر الأردن الدولة العربية الوحيدة ضمن 29 عضوا فعالا فيها .
وأشارت المديرة التنفيذية لإنقاذ الطفل/ الاردن رانيا مالكي، إلى جهود المنظمة الدولية في ضمان حصول كل طفل على تعليم نوعي جيد وحياة صحية وغذائية امنة ، ويتمتع بالحماية من اي أذى، مشيرة إلى عمل المنظمة في الاردن مع المجتمعات المتاثرة باللجوء السوري.
يذكر ان إنقاذ الطفل/ الاردن وحدت بداية العام الحالي وجودها في الأردن كمؤسسة وطنية تعمل تحت مظلة المنظمة الدولية، حيث يعمل لديها نحو 650 موظفا إضافة إلى ما يزيد على 1000 متطوع، يعملون في مكاتب المؤسسة المنتشرة في مختلف مناطق المملكة بما فيها مخيمات اللاجئين السوريين.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش