الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نحن في الخليل والخليل فينا

محمد داودية

الاثنين 8 أيار / مايو 2017.
عدد المقالات: 692

الخليل هي الأبهة والجلال والبهاء، وهي المآثر والصبر والفداء. لولا تضحيات الخليل وصمود الخلايلة في القدس في طليعة ابناء فلسطين الابطال، لما ظلت القدس قدساً.

تشرفت بأن كنت أول وزير عربي أو أجنبي، يزور بيت الشرق ورئيسه الراحل فيصل الحسيني في القدس عام 1996 

وتشرفت بأن كنت اول وزير عربي أو اجنبي، يزور الشهيد ياسر عرفات في غزة، الذي اقام لنا مأدبة عشاء، كان يتجول خلالها على جميع اعضاء الوفد الرياضي ويطعمهم بيده في ابوة فاتنة عظيمة. 

تشكل الوفد الرياضي الواسع من رؤساء اندية وقيادات اكاديمية شبابية: 

د.مأمون نور الدين، وفادي زريقات، ود.عصمت الكردي، ود.ساري حمدان، وبهجت شهاب، ولينا مولا، والراحلون صقر التل وهشام عصفور وغسان نزال.

في الخليل كان لقاء مختلفا، مرت من أمام الوفد سيارة، أطلت سيدة من نافذتها وصرخت: سلمولي على الملك حسين. يسعد رب الاردن.

في الخليل اقام لنا عمدتها الشيخ مصطفى النتشة مأدبة غداء فاخرة حضرها العشرات من قيادات الخليل. تناولنا «القدرة الخليلية» التي كان مذاقها مختلفا عن القدرة التي تناولتها في عمان على اتقانها وسخائها.

سألت عن اصدقائي الذين عادوا من عمان الى الخليل بموجب «أوسلو»، القائد الفتحاوي محمد أمين الجعبري- أبو نضال والقائد الشيوعي محمد خليل مضية- أبو فؤاد.

القيت كلمة في قاعة البلدية قلت فيها إن النضال الحقيقي من اجل فلسطين، ليس في عمّان ولا في دمشق او بيروت او تونس، بل هو هنا في الضفة الفلسطينية المحتلة، وإن الاختبار البالغ القسوة، الذي يحتاج الى أولي العزم، هو في «التحول من الثورة الى الدولة» والانزراع على أرض الصراع.

 وقلت قد انتهت مرحلة الصراع العبثي للسيطرة على النقابات المهنية بين فتح والشعبية والديمقراطية والشيوعيين والبعثيين والإخوان المسلمين. وقلت إن هيمنة فصيل ما، على نقابة ما، لا يقدمها بوصة واحدة نحو تحرير فلسطين.

صعدنا بسيارة الحكومة الاردنية الرسمية رقم 24 التي يسوقها الوكيل الاردني حمزة وهو بكامل قيافته العسكرية، الى جبل شاهق في أعالي الخليل، قال لي الصديقان ابو نضال وابو فؤاد ان المستوطنين قد بنوا عليه مستوطنة «شيّكوها» بالاسلاك الشائكة، وظلت سيدة خليلية ارملة، تعمل آذنة مدرسة داخل الاسلاك الشائكة، ترفض ان تغادر بيتها رغم كل المغريات وكل التهديدات والاضطهاد، الذي كانت تلقاه من عتاولة المستوطنين.

وقال لي الاصدقاء إن ملاك أراضٍ خلايلة، طرقوا ابواب اهل الخليل في الليل ووزعوا عليهم بالمجّان، أراضيهم التي علموا ان المستوطنين سيباشرون في الصباح بناء مستوطنة جديدة عليها. وما ان طلع الصباح حتى كانت تلك الاراضي مغطاة بالطوب والرمل والاسمنت وقضبان الحديد.

غداً تنطلق في الخليل العظيمة، التي لها في قلبي أكبر شغف ومعزّة، فعاليات معرض الصناعات والمنتجات الاردنية بمشاركة نحو 80 شركة صناعية اردنية، والجامعات الاردنية الخاصة، وشركات السياحة، والمستشفيات تحت شعار «صنع في الأردن» برعاية وزير الصناعة والتجارة.

غداً يكون الأردن في الخليل، باب تفاعل جديد مهم يزيدنا ثقة بأن للقلب بطينين، أيمن هنا في الضفة الاردنية وأيسر هناك، في الضفة الفلسطينية المحتلة.

وساظل اردد: لولا تضحيات الخليل وصمود الخلايلة في القدس في طليعة ابناء فلسطين الابطال، لما ظلت القدس قدساً.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش