الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأمير مرعد يؤكد أهمية التشخيص الصحيح والدقيق للأشخاص ذوي الإعاقة

تم نشره في الثلاثاء 25 نيسان / أبريل 2017. 12:00 صباحاً

 عمان - بدأت في عمان، امس، فعاليات المؤتمر الدولي الأول للقياس والتشخيص، الذي تنظمه مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب بالتعاون مع أكاديمية وقت التعليم على مدى يومين بمشاركة 13 دولة عربية وأجنبية.

ومندوبا عن سمو الأميرة تغريد محمد، رئيسة مجلس إدارة مؤسسة الأميرة تغريد للتنمية والتدريب، افتتح سمو الأمير مرعد بن رعد رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين، فعاليات المؤتمر الذي يهدف إلى وضع بروتوكول موحد لعملية القياس والتشخيص في المنطقة واستخدام أساليب أكثر حداثة وتقدم في عملية القياس والتشخيص التي تعد الخطوة الأولى والأساسية في التعامل مع جميع الحالات الخاصة.

ولفت سموه في كلمة له إلى أهمية التشخيص الصحيح والدقيق للأشخاص ذوي الإعاقة في توفير الخدمات والبرامج لهم وبما يسهم في تعزيز حقوقهم ودمجهم في شتى مناحي الحياة.

وبين سموه أن التشخيص الشمولي يساوي تخطيطا وتنفيذا سليمين ودقيقين، إذ إن نتيجة التشخيص القاصر أو المحدود أو غير الدقيق هي حتما بيانات غير دقيقة، ومن ثم خطط وبرامج غير قائمة على أسس سليمة ولا واقعية.

وأشار سموه إلى أن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على أهمية التشخيص الشمولي وضرورته، لكون الأشخاص من ذوي الأعاقة هم أحوج ما يكونون إلى ممارسة حقوقهم بمساواة دون تمييز، ما يتطلب وجود آليات شاملة ومتنوعة للتشخيص المتكامل.

وقال وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز ان الوزارة تعمل على اطلاق الاستراتيجية الوطنية لتعليم الطلبة من ذوي الاعاقة للأعوام 2017 -2025 والتي تحتوي على العديد من المحاور وتتناول رفع سوية تعليم الطلبة ذوي الاعاقة من جوانب عدة اهمها التأهيل والتدريب ورفع كفاءة الكوادر والبرامج المقدمة واقرار التشريعات التربوية المتعلقة بذلك.

وقالت مدير عام مؤسسة الاميرة تغريد للتنمية والتدريب الدكتورة اغادير جويحان «اننا نامل من خلال هذا المؤتمر وبدعم هذه المجموعة من القطاعين العام والخاص التنموي منه والتربوي الصحي والاكاديمي مد يد العون والمساعدة لأبنائنا من هذه الفئة لمساعدتهم على العيش الكريم والحصول على الاحترام والتقبل والحصول على الامن والاستقرار النفسي والاجتماعي».

من جهتها، قالت رئيسة لجنة المؤتمر الدولي للقياس والتشخيص الدكتورة حنين حياصات ان «مؤتمرنا اليوم هو البذرة الاولى لبناء مشروع وطني متكامل تتجمع فيه جهودنا معا من مؤسسات وجامعات وجهات حكومية وقطاع خاص وافراد لإطلاق وحدة القياس والتشخيص على مستوى المنطقة».

وأكد الرئيس العلمي للمؤتمر رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور عبدالله الزعبي اهمية مواكبة المستجدات التربوية المتعلقة بفئة ذوي الاعاقة من خلال اقرار عدد من التشريعات والانظمة التي تعنى بحقوقهم حيث ان رعايتهم واجب وطني وانساني واخلاقي تمليه القيم الدينية والاجتماعية والانسانية.

وحضر افتتاح المؤتمر سمو الشيخة هند بنت سلمان آل خليفة من مملكة البحرين، والعين هيفاء النجار، وعدد من المسؤولين.(بترا)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش