الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعلان بدء الترشيح لجائزة الاميرة بسمة للعمل التنموي

تم نشره في الثلاثاء 18 نيسان / أبريل 2017. 03:40 مـساءً


عمان-الدستور

اعلن الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية(جهد)، عن بدء الترشيح لجائزة الاميرة بسمة للعمل التنموي وخدمة المجتمع لعام 2017، والتي تم تخصيصها لمشاريع الريادة الاجتماعية المنفذة من قبل الافراد او المؤسسات.
ويبدأ الترشيح للجائزة اعتبارا من اليوم وحتى نهاية الدوام الرسمي من العاشر من شهر تموز المقبل.
وعرضت رئيسىة اللجنة المشرفة على الجائزة الدكتورة امل الصباغ في مؤتمر صحفي عقدته اليوم الثلاثاء في مقر الصندوق، لمبررات اختيار موضوع الجائزة لهذا العام، وانطلاقا من دور الريادة في تنمية المجتمعات المحلية والمساهمة في خلق واحداث التغيير الايجابي فيها.
وقالت ان الجائزة تستهدف المشاريع المنفذة من قبل الافراد وبخاصة الشباب او المؤسسات وتتواءم مع اهداف التنمية المستدامة والقادرة على مواجهة التحديات الاقتصادية وبخاصة الفقر والبطالة.
واضافت الصباغ، ان الجائزة التي تم اطلاقها عام 2011، تتوافق مع اهداف الصندوق في تحفيز العمل التنموي على المستوى الوطني، وتهدف الى تكريم الجهود التنموية وتشجيع الابداع والتميز وتكريم الجهود المبذولة في مجال العمل التنموي.
بدوره قال عضو لجنة الجائزة، مهند جراح ان اللجنة اعتمدت مفهوم الريادة الاجتماعية موضوعا للجائزة هذا العام، كنهج عملي مبتكر يهدف الى تبني قضية مجتمعية ويسعى الى استدامتها من خلال مشروع اقتصادي، مبينا ان مفهوم الريادة المجتمعية يجمع ما بين العمل الخيري والربحي.
وعرض اعضاء اللجنة خلال المؤتمر، للمعايير العامة للفوز بالجائزة بعد تقييمها، حيث تشمل هذه المعايير تميز فكرة المشروع وآليات تنفيذه، ومساهمته في تبني قضية مجتمعية، واستدامة المشروع وتحقيقه لنتائج ملموسة وقدرته على التطور والتقدم، بالإضافة الى مراعاة المشروع لقضية النوع الاجتماعي، وان يكون المشروع صديقا للبيئة.
كما بينوا شروط الترشح للجائزة، ومنها ان يكون المشروع المتقدم للجائزة من تخطيط وتنفيذ أفراد أو قطاع خاص أو مؤسسات المجتمع المدني، وان تكون المؤسسات المتقدمة مسجلة وفق القوانين السارية المعمول بها في المملكة، وان يكون المشروع قائماً ومساهماً في تبني قضية مجتمعية تلبي الاحتياجات المجتمعية.
واكدوا، ان الجائزة تتيح للأشخاص وبخاصة الشباب او المؤسسات ترشيح انفسهم او ترشيح غيرهم من اصحاب المشاريع الريادية التي ما زالت بحاجة الى مزيد من التطوير والاستدامة.
وقالوا ان الجائزة تمكن اصحاب المشاريع الريادية من الاستمرار في مشاريعهم وتطويرها وتفتح لهم آفاق المستقبل من خلال التشبيك مع المؤسسات المانحة والداعمة لهذا النوع من المشاريع، في ظل التوجه نحو تعزيز الريادة المجتمعية في الاردن.
واشاد اعضاء اللجنة بدور وسائل الاعلام ومواقع التواصل المجتمعي المختلفة للتعريف بالجائزة واهدافها ونشرها بين الشباب وفئات المجتمع المختلفة.
وتتم عملية الترشح للجائزة، من خلال تعبئة الاستمارة المخصصة الكترونيا على الموقع الالكتروني للجائزة (  www.pbaward.org) ، او ارسال الاستمارة إلى بريد الجائزة الإلكتروني ( p.basma-award johud.org.jo )، او تسليمها الى مبنى الصندوق.
يذكر ان الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية (جهد) يعمل منذ أربعين عاماً على قيادة جهود التنمية الوطنية والتخفيف من حدة الفقر وتمكين المجتمعات المحلية في المملكة.
وتركز جهود الصندوق بشكل خاص على حقوق الفئات المستضعفة كالنساء والشباب وذوي الإعاقة، فيما يسعى من خلال شبكة مراكز الاميرة بسمة للتنمية المنتشرة في مختلف مناطق المملكة، إلى إحداث أثر إيجابي ومستدام بالتعاون مع المجتمعات المحلية والمؤسسات الشريكة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش