الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نقص حاد في أطباء المراكز الصحية بإربد جراء الإحالات على التقاعد

تم نشره في الاثنين 27 آذار / مارس 2017. 12:00 صباحاً

اربد- الدستور – صهيب التل 

شكا عدد كبير من مراجعي المراكز الصحية المنتشرة في مدينة اربد وألويتها من نقص حاد في أطباء هذه المراكز نتيجة إحالتهم على التقاعد في الفترة الأخيرة .

وقالوا أنهم يمضون أوقات طويلة للوصول إلى الأطباء المعالجين وأنهم لا يأخذون وقتهم الكافي في الكشف الطبي عليهم وإسماع الأطباء شرحا كافيا لحالتهم المرضية التي يعانون منها.

وبينوا خلال اتصالاتهم مع الدستور أنهم امضوا سنوات طويلة يتعالجون مع الأطباء المحالين على التقاعد وبات هؤلاء الأطباء يتفهون حالاتهم المرضية بأدق تفاصيلها مما ساعدهم على التأقلم مع أوضاعهم الصحية نتيجة أمراضهم المزمنة وأنهم يعانون هذه الأيام من عدم تفهم الأطباء لحالاتهم المرضية ويغيرون في علاجاتهم الأمر الذي بات ينعكس سلبا على غالبيتهم .

وأضافوا أن وزارة الصحة لم توفر الأعداد الكافية البديلة لهؤلاء الأطباء والذين كان أغلبهم اختصاصيين في مجالاتهم الطبية كالباطنية والأنف والأذن والحنجرة والجراحة العامة وغيرها من المجالات الطبية .

مؤكدين أنهم يعانون معاناة شديدة منذ فترة نتيجة اكتظاظ هذه المراكز بالمراجعين خاصة كبار السن والذين يعانون من أمراض مزمنة إضافة إلى الأعداد الكبيرة من المراجعين اليوميين للمراكز سواء للعلاج أو لتلقي خدمات التطعيم والأمومة والطفولة وغيرها  من الخدمات العلاجية والوقائية.

مطالبين وزارة الصحة بضرورة وضع حد لمعاناتهم وعدم إحالة الأطباء للتقاعد قبل توفر بدلاء لهم  وبذات الكفاءة الطبية لأن صحة الإنسان هي أغلى ما يملكه وأن حقهم في تلقي الرعاية الطبية والعلاج  حق دستوري وإنساني لا يمكن التغاضي عنه تحت أي ذريعة من الذرائع غير الكافية  .

من جانبه أقر مدير مديرية صحة محافظة اربد الدكتور أحمد الشقران بوجود عجز في عدد من المراكز الصحية في محافظة اربد نتيجة إحالة (36) طبيبا إلى التقاعد في الأيام الماضية.

لافتا إلى أنه تم إعطاء انفكاك لــ (242) طبيبا من المراكز الصحية ليعملوا في المستشفيات التعليمية للوزارة تمهيدا لمرحلة الإقامة والاختصاص بعد اجتيازهم المراحل والامتحانات اللازمة لذلك. وقال الشقران إن هذا العدد من الأطباء وعند حصولهم على الإقامة والاقتصاص سوف يكون باستطاعتهم تغطية احتياجات الوزارة من الأطباء سواء في المستشفيات أوالمراكز الصحية .

مؤكدا أن معاناة المواطنين لن تستمر طويلا وأن أطباء يقومون بتغطية الفراغ الذي تركه زملاؤهم المحالون إلى التقاعد وان هذه الفترة تتطلب تعاون المواطنين وتفهمهم للظرف الاستثنائي الذي جاء نتيجة استحقاقات قانونية لا يمكن تجاوزها  متوقعا أن ينهي الأطباء امتحاناتهم خلال الشهر القادم وسيتم تعينهم  فور إفراج ديوان الخدمة المدنية عن التعيينات .

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش