الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«مستثمري شرق عمان» تدعو لتشكيل تجمع اقتصادي أردني - صيني لجذب مزيد من الاستثمارات

تم نشره في الاثنين 7 أيلول / سبتمبر 2015. 03:00 مـساءً

عمان - دعا رئيس جمعية مستثمري شرق عمان الصناعية د. اياد ابو حلتم الى تشكيل تجمع اقتصادي أردني صيني مشترك لتعزيز نقل التكنولوجيا وجذب مزيد من الاستثمارات الصينية الى المملكة.
واكد ابو حلتم ضرورة استغلال الزيارة التي سيقوم بها جلالة الملك عبد الله الثاني غدا الثلاثاء  الى جمهورية الصين الشعبية للترويج لبيئة الاعمال بالاردن الذي يشكل بوابة استراتيجية للشرق الاوسط لحالة الامن والاستقرار التي يتمتع بها بالرغم من التوترات السياسية والامنية التي تعيشها بعض دول المنطقة.
ويحضر جلالة الملك في مدينة ينتشوان الصينية المحطة الثانية في الزيارة الملكية الى الصين افتتاح معرض الصين والدول العربية، الذي يشارك الأردن فيه كضيف شرف لهذا العام، إلى جانب مشاركة اقتصادية وتجارية واستثمارية من مختلف الدول العربية.
وشدد على ضرورة فتح قنوات اقتصادية واستثمارية جديدة مع الصين ونقل الخبرات الصينية المتطورة الى المملكة خاصة بمجال الطاقة المتجددة والكهربائيات وتكنولوجيا المعلومات ونقل المعرفة من بعض الشركات الصينية العملاقة.
وبلغ حجم المشاريع الصينية في الأردن والمستفيدة من قانون تشجيع الاستثمار بحسب احصائيات عام 2013 حوالي 100 مليون دولار غالبيتها استثمارات بالقطاع الصناعي تتركز بقطاعات صناعة الألبسة والأجهزة الالكترونية والكهربائية.
وقال ابو حلتم ان العلاقات والروابط المتميزة التي تربط البلدين الصديقين تدفع إلى استثمار هذه العلاقات من اجل تحقيق المزيد من المنافع الاقتصادية والتجارية للشعبين الصديقين.
وبين أن الأردن معني باستثمار قوة الصين الاقتصادية التي باتت الأولى عالميا من حيث حجم الاقتصاد واستثمار ما يوفره عمق العلاقات السياسية التي تربط البلدين الصديقين وعكسها على المجالات الاقتصادية والتجارية.
وأكد أن الأردن معني كذلك باستقدام التكنولوجيا الحديثة من الصين والاستفادة من خبراتها التي تفوقت فيها على أوروبا في مجالات أبحاث الطاقة البديلة التي تعتبر التحدي الأول للصناعة الوطنية.
واوضح إن العلاقات والروابط المتميزة التي تربط البلدين الصديقين تدفع إلى استثمار هذه العلاقات من اجل تحقيق المزيد من المنافع الاقتصادية والتجارية للشعبين الصديقين، مؤكدا أن الصين باتت البوابة الأولى للاقتصاد العالمي.
وقال ابو حلتم أن الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين تسهم إلى حد كبير في زيادة حجم التجارة البينية وفتح المجال أمام إقامة استثمارات مشتركة، داعيا القطاع الخاص الأردني الى إقامة شراكات تجارية فاعلة مع نظرائهم الصينيين.
وشدد على ضرورة العمل على أقناع المستثمرين الصينيين بالمزايا الاستثمارية المتوفرة في المملكة والاستفادة من الاتفاقيات التجارية الموقعة مع العديد من التكتلات العالمية والتي تعطي أفضلية للبضائع المصنعة بالأردن بالدخول إلى أسواقها من دون رسوم جمركية.
وذكر ابو حلتم ان صادرات الاردن الى الصين بلغت خلال النصف الاول من العام الحالي 82 مليون دولار مقابل 108 ملايين دولار لنفس الفترة من العام الماضي فيما بلغت مستوردات المملكة خلال النصف الاول من العام الحالي 239ر1 مليار دولار مقابل 046ر1 مليار دولار لنفس الفترة من العام الماضي.
يذكر ان أهم السلع والمواد التي يتم تبادلها بين الاردن والصين تتركز في آلات وأجهزة ومعادن ومواد نسيجية وصناعات كيماوية ومصنوعات من حجر وجبص واسمنت وحرير ومعدات ونقل واحذية ولدائن وعجينة أخشاب.
ويرتبط الاردن مع جمهورية الصين الشعبية بعدد من الاتفاقيات تأتي في مقدمتها اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمارات واتفاقية إنشاء اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري واتفاقية التعاون الفني والثقافي والعلمي واتفاقية خدمات جويه واخرى. (بترا - سيف الدين صوالحة )

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش