الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المرأة أكثر سعادة في سن الثلاثين العلماء يكتشفون سر جاذبية الوجه

تم نشره في السبت 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
المرأة أكثر سعادة في سن الثلاثين العلماء يكتشفون سر جاذبية الوجه

 

 
نفيا للاعتقاد الشائع بأن فترة سـن العشرين هي الفترة الأكثر سعادة للمرأة: فقد ثبت أن نسبة سعادة المرأة وإقبالها على الحياة تزداد بعد تجاوزها سن الثلاثين، هذا ما أسفرت عنه ثلاث دراسات جديدة قام بها باحثون أمريكيون. وقال علماء النفس في دراستهم حول الصحة النسائية إن الرغبة في الاستمتاع بالحياة هي أحد الأهداف التي يحاول تحقيقها أي إنسان: إلا أن هذا التطلع لا يتحول إلى واقع ملموس عند المرأة إلا بعد وصولها إلى مرحلة عمرية معينة وهي سن الثلاثين. وأشاروا إلى أن إقبال المرأة على الحياة يزداد بعد هذه السن عاما بعد عام إلى أن يقل عند سن الأربعين. وكشفت تلك الدراسات عن أن رغبة المرأة في الاستمتاع بالحياة وإقبالها عليها تزداد مع تقدمها في العمر فترتفع روحها المعنوية وتتحسن حالتها النفسية أكثر من الرجل في نفس السن. وبحسب موقع اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري ، فان العكس يحدث بعد سن الأربعين فتقل فرص الشعور بالسعادة بالنسبة للمرأة لأنها تدخل مرحلة سن اليأس التي تؤدي إلى الشعور بالاكتئاب. بينما يبدو الرجل في سن الأربعين من العمر أكثر سعادة. وأوضح العلماء أن درجات حب الحياة والإحساس بالمتعة والبهجة تتساوى عند وصول كل من المرأة والرجل لسن الخمسين.

من جهة ثانية ، نجح علماء بريطانيون من تحديد احد اسرار جاذبية الوجه بالنسبة للرجل والمرأة.

ووفقا للدراسة التي نشرتها وكالة الانباء الفرنسية ، فان النظر مباشرة مع ابتسامة عريضة تساعدان على اقناع الرف الاخر بوجه نظره وانه يصدق القول والمشاعر. واوضح بن جونز احد واضعي الدراسة لصحيفة ديلي تلغراف البريطانية "اذا دخل رجل الى مكان ما وتجاهلته امراة جميلة او ابتسمت لرجل اخر وسيم في الجانب الاخر من القاعة فانه على الارجح لن يعرض عليها نفسه". واضاف "لكن اذا دخل ووجد وجهها يشرق بابتسامة لدى رؤيته فانه ربما يفعل ذلك" مشيرا الى وجود جانب "نرجسي" في الامر. واوضح "الناس ينجذبون للذين يجذبون اليهم". واستنادا الى هذه الدراسة التي شملت 460 شخصا من الجنسين بالتساوي "اظهر المشاركون تفضيلا اكبر للنظرة المباشرة والوجه المبتسم" حيث ان "تاثير الشعور بالانجذاب من النظرة المباشرة كان واضحا". لكن الدراسة اوضحت ان النظرة المباشرة بلا ابتسامة لم تلق ترحيبا. كما حذر جونز من ان النظر لشخص في عينيه لمدة طويلة مع ابتسامة يمكن ان "يثير النفور بل وحتى الاشمئزاز". وترى كلير كونواي المشاركة ايضا في الدراسة ان "الناس تفضل الوجوه التي تبدو وكانها تنظر اليها بتقدير والجاذبية ليست مجرد مسالة جمال جسدي".



Date : 10-11-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش