الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

غنت لساعتين وسط حضور جماهيري كبير * نجوى كرم «الحنونة» تسحر الجمهور بصوتها الجبلي وتثبت انها «مغرومة» بجرش

تم نشره في السبت 4 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
غنت لساعتين وسط حضور جماهيري كبير * نجوى كرم «الحنونة» تسحر الجمهور بصوتها الجبلي وتثبت انها «مغرومة» بجرش

 

 
بعثة الدستور
توقعنا حضورها بالشكل الذي ظهرت به ، فهي المطربة العنيدة التي تحمل الاصرار منذ دخلت عالم الغناء لاول مرة.
وربما نجد لها العذر فاللون الذي تقدمه (العتابا والميجانا) افتقدته الساحة الغنائية اللبنانية والعربية بعد غياب الشحرورة صباح. ولهذا جاءت نجوى متدثرة باصرارها على الصمود في وجه السائد من الاغاني الشبابية السريعة والتي لا تحمل صفات المكان او هويته ، ضمن سوق الغناء الاستهلاكي. كأنها عروس في ليلة فرحها نسجت (شمس الغنية) نجوى كرم خيوط المساء الجرشي في مشاركتها الثالثة في مهرجان جرش.
هل جاءت لكي تتحدى؟ ، هل جاءت كعاشقة تشعر انها تأخرت على موعد حبيبها؟ ، نجوى كرم ساحرة الجماهير اشعرتنا ان المهرجان بدأ معها ومع اطلالتها ، بحضور اكثر من الفي متفرج. ثوبها الفضي اخذ من الليل ألقه وحين كانت تنقل خطواتها بدلال انثى كان الجمهور يدنو منها يريد ملامسة دفء حنجرتها.
المدرجات هتفت واحتفت بعروس الارز الجميلة وصفقت لها وغنت معها بدأت (وفية) فأنشدت لـ(جرش) اغنيتها الخاصة (جايه يا جرش جايه) وقبلها كانت موسيقى رائعة فيروز (بحبك يا لبنان). وكأن المهرجان يحتفل بالعروبة ، فالعلم اللبناني حضر في يمين ويسار ووسط المدرجات ومعه عشاق صوت نجوى القادمين من لبنان وفلسطين ، وقد اشعرتنا نجوى كرم انها في حالة تحد دائم. وجاء غناؤها لـ(جرش) بمثابة منافسة لذاتها وامتداح للمكان ، فالذي لا يغني في (جرش) لن يكرس نفسه كفنان.
وكانت الميجانا والعتابا وصهيل صوتها فغنت (بدك ترجع والا شو) وبما يشبه القسم قالت لحبيبها (نارك بدي طفيها). ولكنها في الاول والاخر المرأة (الحنونة) فكانت اغنية (الحنونة) من البومها الاخير (هيدا حكي). ومن روائعها غنت (سحرني) وحين تعشق (نجوى) فانها تعطي بلا حدود وتعطي من قلبها. فغنت (لو بتكذب لو) و (ع اللالا) (شمس بتشرق كرمالك). ومن البومها الجديد غنت نجوى كرم (هيدا حكي..هيدا كلام.. هيدا غرام) واعترفت انها (مغرومة) ولهذا كانت اغنية (روح روح روحي.. يا دوا جروحي) و(يا عايش جوات روحي) ولان الحب يبدأ بطيئا ثم يجد المحب نفسه وسط الامواج ، فقد كانت اغنية (لا يبكي يا ورود الدار) وانهت بوصلة غنائية من البوماتها المختلفة (مدلي) لينتهي (السحر) في منتصف الليل ويخرج الجمهور سعيدا بروعة اجمل من قدم الميجانا والعتابا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش