الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العلاج بالهرمونات يزيد احتمالات الوفاة لدى النساء

تم نشره في الثلاثاء 2 حزيران / يونيو 2009. 03:00 مـساءً
العلاج بالهرمونات يزيد احتمالات الوفاة لدى النساء

 

 
واشنطن - (بترا)

اشارت دراسة نشرت السبت الماضي الى ان النساء اللواتي انقطع عنهن الطمث واصبن بسرطان الرئة ويتناولن علاجا بالهرمونات يواجهن احتمال الوفاة اكثر بنسبة %61 جراء المرض مقارنة مع غيرهن.

واظهر تحليل اجري لهذه الغاية ان العلاج بالهرمونات بعد انقطاع الطمث لدى النساء المصابات بسرطانات الثدي والجلطات الدماغية يزيد ايضا بشكل كبير من خطر الوفاة لدى النساء اللواتي يعانين من مرض سرطان الرئة.

والدراسة التي تحمل عنوان "وومينز هيلث اينيشاتيف" تهدف الى تقييم تأثير البريمبرو هو خليط من الاوستروجين والبروجيستين الذي تسوقه مختبرات الادوية الاميركية على المرضى خاصة النساء.

وشمل التحليل الاخير احتمال الاصابات بسرطان الرئة الاكثر انتشارا ، ونسبة الوفيات لدى نساء خضعن لعلاج هرموني لمدة خمس سنوات ونصف السنة واخريات لم يخضعن لعلاج.

وشدد الطبيب روان سليبوفسكي الاخصائي في امراض السرطان في "لوس انجليس" المشرف على الدراسة خلال المؤتمر السنوي الخامس والاربعين للجمعية الاميركية لعلم السرطان المنعقد حاليا في اورلاندو (فلوريدا جنوب شرق) ان احتمال الوفاة لدى النساء المدخنات واللواتي يخضعن للعلاج بالهرمونات "يثير القلق كثيرا".

واضاف "ينبغي على النساء اللواتي يعالجن بهرمونات مختطلة الا يدخن في الوقت نفسه".

واوضح انه خلال الدراسة بلغت نسبة الوفيات في صفوف النساء المدخنات اللواتي خضعن لعلاج بالهرمونات 3,4 % مقابل 3ر2% لدى المدخنات اللواتي لم يتناولن الهرمونات. وسرطان الرئة هو الاكثر انتشارا وفتكا بين كل انواع السرطانات لكن يسهل تجنبه لانه غالبا ما يكون مرتبطا بالتدخين.



Date : 02-06-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش