الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الدستور»في زيارة لمنزل الفنان الأردني «داوود جلاجل»

تم نشره في الجمعة 18 كانون الأول / ديسمبر 2009. 02:00 مـساءً
«الدستور»في زيارة لمنزل الفنان الأردني «داوود جلاجل»

 

 
الدستور - هيام أبوالنعاج

زيارتنا هذا الأسبوع كانت لمنزل الفنان الأردني "داوود جلاجل" ، حيث تعرفنا على أسرته وعلى بعض الطقوس التي يقوم فيها بعيداً عن التصوير والأعمال الفنية.

استقبلتنا زوجته "نهاد" والإبتسامة تعلو وجهها ، وكعادته يطل علينا "داوود" بابتسامته التي تنم عن الطيبة والعفوية يقول: أعيش أنا وزوجتي في البيت بمفردنا بعد زواج ابننا "ليث" وسفر الآخر ، حيث أصبحت أيامنا عادية ، فأنا استيقظ صباحاً وانزل الى المطبخ لأتفقد زوجتي وأحتسي فنجان القهوة الذي تكون قد جهزته لي ، ومن ثم أعود للبدء في الطقوس الصباحية وأجلس في خندقي الفكري "مكتبي" المتواضع كي أقرأ عناوين الصحف اليومية ثم أحملها وأعود إلى الطابق الأرضي لأجلس في المكان الذي أحبه وأعتبر أن لا غنى عنه وهو مكتبي الثاني وأتابع الحديث مع زوجتي ، وعندما يكون لدي أي عمل فني أذهب في الصباح الباكر للقيام به.

ويوضح "جلاجل" أن كثيرا من الأوقات اقضيها بين قراءة الدوريات مثل العربي وأدب ونقد وجريدة أخبار الأدب وأذهب إلى بعض المكتبات وإلى صديقي "أحمد البازوري" ومركز النشر التابع لوزراء الثقافة الذي يمنح لكل مواطن خمسة كتب.

ويتابع: بعد زواج ابننا "ليث" والذي وهو مدير مالي في احدى الشركات ، وسفر الآخر "غيث" وهو مهندس كهربائي إلا أنه لا يمارس دراسته فهو في دبي محترف رياضة عنيفة "رجبي - الطابة المستطيلة"والآن يعمل مدربا وحكما ولاعبا في نفس الوقت ، حيث أصبحت حياتنا أكثر من عادية لكنها جميلة بوجودنا معاً.

وتقول زوجته: مضى على زواجنا 33 سنة ، و"داوود" انسان حنون وغيور محب جدا ، وهو متطرف في حبه وكرهه ، فهو لا يحب اللون الرمادي ، محب للحياة ومعطاء ، وهو شريك ناجح بدرجة ممتازة.

وتشير زوجته قائلة: تعرضت لجلطة في الدماغ مرتين أدت إلى شلل ضعيف في أحد يدي ومنذ ذلك الوقت وهو يقدم لي كل المساعدة ، ويؤكد ذلك لنا الفنان "جلاجل" حيث يقوم بتحضير الإفطار بنفسه ليثبت أنه رجل متعاون.

ويعود "جلاجل" إلى مكتبه ويقول: الكتب الدينية كتب تفتح افاق كبيرة أمام العقل الإنساني ليزداد إيماناً بقوة الإله وقدرته وخلقه إبداعه لنتصور ان الله سبحانه وتعالى يشجعنا على الإبداع فهو يقول الله بديع السماوات والأرض ولا ابداع بدون عقل وهو الذي يقول أفلا تعقلون افلا تتفكرون يا أولي الألباب ، وقراءتي للكتب السماوية جعلت مني المؤمن الأكثر ايمانا والمنفتح على الآخر ، ويوضح أحب قراءة التراثيات والشعر ، وآخر كتاب قرأته كان لـ"سوزان الراسخ" ، وأقوم أحيانا بقراءة الأدب النسائي الموجود في مكتبتي لـ"ليلى الأطرش وسميحة خريس ونوال السعدي وغادة السمان" ومن أهم الكتب التي اعتز بوجودها في مكتبتي تعود الى ستينيات القرن الماضي ، بالإضافة لبعض الكتب النادرة وهي "رسائل اخوان الصفا" التي كانت طبعته الأولى في هامبورغ وكتب عليها خلاصة الوفاء باختصار وصدرت عام ,1883

Date : 18-12-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش