الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل.. تنمية الوعي والحس والابداعي عند صغار السن

تم نشره في السبت 19 أيلول / سبتمبر 2015. 03:00 مـساءً

الدستور - خالد سامح
يهدف مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل الذي تنظمه مؤسسة فن منذ عام  2013 وينطلق هذا العام من 18 الى 32 من الشهر القادم إلى تعزيز وعي الأطفال والناشئة بقيم وتقنيات الفن السابع إلى جانب تنمية الحس الإبداعي لديهم، وتطوير قدراتهم على صعيد صناعة الأفلام، فضلاً عن تعزيز دور صناعة السينما المحلية وتشجيع المخرجين الإماراتيين على إنتاج أفلام تلامس القضايا التي تهم الأطفال والناشئة في دولة الإمارات، إلى جانب تشجيع المخرجين العالميين والعرب للتركيز على قضايا وحقوق الأطفال والناشئة. وتركز الدورة الثالثة للمهرجان، الذي  يقام تحت رعاية قرينة  حاكم الشارقة، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، على قضايا الطفل المختلفة، في المجالات الإنسانية والحياتية والاجتماعية.
الدستور استفسرت من فاطمة مشربك، منسق مهرجان أول عن حجم المشاركة العربية والعالمية وأسس اختيار الأفلام المشاركة، وغيرها من النقاط، وكان الحوار التالي:
] ما تقييمكم للمشاركة هذا العام في فعاليات المهرجان سواءً إماراتياً وعربياً وعالمياً، وما الجديد في فعالياتها؟
- المشاركة هذا العام أكبر، إذ سيشارك 175 فيلماً سينمائياً من مختلف دول العالم في دورة  2015، حيث تلقت إدارة المهرجان 286عملاً سينمائياً من حوالي 50 دولة من مختلف أنحاء العالم، وقد وقع الاختيار على 175 فيلماً من 20 دولة للمنافسة على جوائز المهرجان لها العام، مقارنة مع 112 فيلماً من 35 دولة في العام الماضي.
] ما هي أسس اختيار الأفلام المشاركة، وهل ركزتم على مواضيع معيّنة تطرحها الأفلام؟
- تخضع جميع الأعمال السينمائية المشاركة لتقييم اللجنة المختصة بهدف فرزها واختيار الأعمال الفائزة والإعلان عن أسماء الفائزين من أجل تكريمهم خلال حفل إطلاق الدورة المقبلة من مهرجان الشارقة السينمائي للطفل. وتتميز معظم الأعمال المرشحة في مجملها بغزارة المحتوى ومضمونه، فضلاً عن الاهتمام بجماليات العمل السينمائي. نحن حريصون على اختيار الأفضل من بين الأعمال السينمائية المرشحة من حيث توافر جميع عناصر العمل من حيث الفكرة والشكل والمضمون والإخراج حرصاً منا على رفد المخزون الفني بأعمال مبدعة في مجال سينما الطفل، وقادرة على أن تثري المشهد السينمائي محلياً وعربياً وعالمياً.
] كيف انعكست الأحداث الاستثنائية التي تشهدها بعض الدول العربية على مشاركة المخرجين العرب؟
- لقد وجهنا الدعوة للعديد من المخرجين السينمائيين العرب والعالميين ولكن لم يتم بعد تأكيد أسماء الحضور، إلى جانب عدد من الإعلاميين البارزين في وسائل الإعلام المختلفة وشبكات التواصل الاجتماعي، وسيتم الكشف عن الأسماء خلال المؤتمر الصحفي المزمع عقده قبل الافتتاح بأسبوع.
] ما هي أهم الفروقات في مضامين الأفلام العربية مقارنة بنظيرتها الأجنبية؟
- الفرق الوحيد هو أن كل فئة تتناول المواضيع حسب ثقافتها و خلفيتها، لكن الأفلام العربية من الممكن أن تحاكي أطفال الإمارات أكثر من الأفلام الأجنبية .
]  هل من خطط لديكم بالنسبة للدورات القادمة من المهرجان؟
- في الحقيقة ليس هناك خطط محددة للسنة القادمة بعد، لكننا بالتأكيد نطمح للأفضل.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش