الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وجه الأمهات والربيع .. حين تشع شمس الحادي والعشرين من آذار

تم نشره في الأحد 13 آذار / مارس 2011. 02:00 مـساءً
وجه الأمهات والربيع .. حين تشع شمس الحادي والعشرين من آذار

 

عمان - بترا فيروز مبيضين

"اعينيني يا مولاتي ومدّيني بالحب الحقيقي وبدفء عطفك كما أشعة الشمس وهي تحتفل بقدوم الربيع وبعيدك في يوم واحد".

"استبيحك عذرا وقد اقترب آذار من ثلثه الأخير حيث ستتعامد الشمس وتساوي ليله بنهاره ، فاذا كان في اليوم وقت وكان الدرب ميسرا فقد اراك في ظل الزيتون على تلة من تلال الكرك".

واذا رأت الشمس بانه لا يكفيني وقت شعاعها الساطع لاكمال واجباتي في عملي وفي بيتي ، فاعلمي يا سلطانتي ان وجهك سيكون حاضرا والربيع في كل اقحوانة وزهرة لوز .

اهديك اول شعاع شمس سيطل على المملكة يوم الاثنين الحادي والعشرين من آذار بعد ان تتعامد على خط الاستواء وتعلن بدء الربيع في يوم عيد الامهات .

اخبرني الفلكي عماد مجاهد الذي لا يعرف الكلل ولا الملل في متابعة ما يجري في الفضاء بمرقابه ان موعد الاعتدال الربيعي للعام الجاري يصادف يوم الاثنين الحادي والعشرين من آذار في تمام الساعة الواحدة و (19) دقيقة بتوقيت المملكة الشتوي .

واعلمني ان الشمس ستكون عامودية تماما على خط الاستواء الذي يقسم الكرة الأرضية إلى قسمين شمالي وجنوبي ، حيث يبدأ في هذا اليوم فصل الربيع فلكيا ويتساوى الليل والنهار على سطح الكرة الأرضية ولينتهي فصل الشتاء الذي استمر مدة 89 يوما تقريبا.

ويزيد مسترسلا بالتفسير العلمي: تشرق الشمس يوم الاعتدال الربيعي في تمام الساعة الخامسة و 39 دقيقة صباحا من الزاوية الأفقية الشرقية تماما ومقدارها 89 درجة 37و دقيقة 11و ثانية ، ثم تغيب الشمس في الزاوية الغربية تماما ومقدارها 270 درجة و 37 دقيقة و 8 ثوان في تمام الساعة الخامسة 48و دقيقة مساء .

وبذلك يكون طول النهار اثنتي عشرة ساعة وتسع دقائق ، بينما يصل طول الليل إلى احدى عشرة ساعة 51و دقيقة ، وبذلك يتساوى طول الليل والنهار تقريبا في جميع أنحاء الكرة الأرضية.

في ايران يسمون الاعتدال الربيعي بالنيروز وهي الفترة التي تبدأ فيها السنة الفارسية ، بينما يسميه المصريون ، يوم شم النسيم ، فما جهة النسيم في مصر هذا العام .

في موقع ويكيبيديا واذا ادخلت كلمة البحث عن عيد الام ستجد النص التالي"طرح علي أمين - مؤسس جريدة أخبار اليوم المصرية مع اخيه مصطفى امين - فكرة الاحتفال بعيد الأم قائلا: لم لا نتفق على يوم من أيام السنة نطلق عليه (يوم الأم) ونجعله عيدا قوميا في بلادنا وبلاد الشرق.. وفي هذا اليوم يقدم الأبناء لأمهاتهم الهدايا الصغيرة ويرسلون للأمهات خطابات صغيرة يقولون فيها شكرا أو ربنا يخليك ، لماذا لا نشجع الأطفال في هذا اليوم على أن يعامل كل منهم أمه كملكة فيمنعوها من العمل..

ويتولوا هم في هذا اليوم كل أعمالها المنزلية بدلا منها ولكن أي يوم في السنة نجعله (عيد الأم)؟.

وبعد نشر المقال اختار القراء تحديد يوم الحادي والعشرين من اذار وهو بداية فصل الربيع ليكون عيدا للأم ليتماشى مع فصل العطاء والصفاء والخير.

وكان أول يوم احتفل فيه المصريون بأمهاتهم كأول عيد أم في الحادي والعشرين من آذار سنة 1956 ، وهكذا خرجت الفكرة من مصر إلى بلاد الشرق الأوسط الأخرى.

اعود بحديثي مع مجاهد الذي يذكرنا بان ليست كل ايامنا ربيعا ، فبعد الاعتدال الربيعي ستبدأ الأحوال الخماسينية حيث تتأثر مناطق شمال إفريقيا وشرق البحر المتوسط وشمال شبه الجزيرة العربية وجنوب العراق بخمسة منخفضات تسمى (المنخفضات الخماسينية) وتستمر حتى العاشر من أيار المقبل ، ففي هذه الفترة تتولد منخفضات في جنوب جبال أطلس في المغرب العربي وتتحرك الى جهة الشرق وتسير بالقرب من سواحل إفريقيا الشمالية حتى تصل منطقة الشرق الأوسط وعادة ما يسبق هذه المنخفضات الخماسينية هبوب رياح جنوبية حارة وجافة محملة بالغبار والأتربة تسمى الرياح الخماسينية ، ويلي الرياح الجافة هبوب رياح غربية أو شمالية غربية رطبة قد يصاحبها هطول الأمطار مع زخات رعدية.

ويقول انه بعد الاعتدال الربيعي تواصل الشمس صعودها الظاهري نحو الشمال يرافقها ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة ويطول النهار ويقصر الليل حتى تصل مدار السرطان في الحادي والعشرين من حزيران وهو أقصى ارتفاع تصله الشمس شمال خط الاستواء خلال العام ومقداره 23,5 درجة ، ويكون النهار آنذاك أطول ما يمكن والليل اقصر ما يمكن أي (الانقلاب الصيفي).



التاريخ : 13-03-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش