الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اتهام مجموعة من فلسطينيي 48 بتشكيل خلية تستلهم تنظيم داعش

تم نشره في الجمعة 2 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 03:00 مـساءً

 القدس المحتلة - وجهت النيابة العامة الاسرائيلية في مدينة الناصرة أمس لمجموعة من فلسطينيي 48 تهمة تشكيل خلية تستلهم تنظيم داعش لتنفيذ عمليات «معادية وجرائم» تتعلق بالسلاح والتخطيط للهجوم على محلات بيع الكحول.
والمتهمون الاربعة هم احمد محاجنة (20 عاما) ومحمد غزالة (23 عاما) من يافة الناصرة ومحمد شريف (22 عاما) واحمد احمد (26 عاما) من الناصرة. واحمد احمد مسجون لقتله سائق سيارة اجرة اسرائيلي في 2009 ووجههم للحصول على اسلحة، بالاضافة الى ثلاثة اخرين.
وقالت متحدثة باسم الشرطة نقلا عن «جهاز الامن العام الشين بيت ان الاربعة متهمين بتشكيل خليه تابعة لتنظيم داعش بالبلاد وخططوا لتنفيذ عمليات ارهابيه معادية والتخابر مع عميل اجنبي». واشارت الى ان «المتهمين ناشطون سلفيون جهاديون اجروا اتصالا بفلسطينيي من 48 يقاتل بصفوف داعش موجود بسوريا وهو بدوره شجعهم وايدهم للتدريب عسكريا على السلاح بهدف القتال بصفوف داعش وتنفيذ عمليات ارهابية معادية داخل اسرائيل».
وتابعت «قاموا بجمع معلومات استخباراتية حول معسكر للجيش قرب مدينة مجدال هعيمق القريبة من الناصرة ومركز للشرطة هناك وخططوا لرشق زجاجات حارقة على دورية للشرطة تتمركز بشكل دائم على مدخل المدينة». واضافت «ان المتهمين افادوا خلال التحقيقات انهم كانوا ينوون الحاق الاذى في محال تجاريه في مدينة الناصرة وبلدة يافة الناصره لبيعهم الكحول خلافا للشريعة الاسلامية، حتى ان احد المتهمين اعترف بمساهمته بحادثة القاء زجاجة حارقة بيافة الناصره عام 2012 على محل تجاري يبيع الكحول».
وتتهم النيابة العامة الثلاثة الاخرين بجرائم تتعلق بالاسلحة وهم «ابراهيم الجوابرة (35 عاما) من سكان الفريديس جنوب حيفا وشقيقه علي (23 عاما) وبهاء الدين نعران (22 عاما) من يافة الناصرة». وقتل عدد من فلسطينيي 48 في سوريا خلال مشاركتهم في المعارك الى جانب التنظيمات الجهادية بحسب الامن الاسرائيلي وعائلاتهم. كما حكم على عدد اخر بالسجن بسبب محاولتهم القتال في سوريا بحسب مصادر قضائية.(ا ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش