الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طاقم ديسكفري يجري فحصا اخيرا للمكوك استعدادا لرحلة العودة

تم نشره في الأحد 16 تموز / يوليو 2006. 03:00 مـساءً
طاقم ديسكفري يجري فحصا اخيرا للمكوك استعدادا لرحلة العودة

 

 
هيوستون - رويترز
جرى تجهيز مكوك الفضاء ديسكفري للانفصال عن المحطة الفضائية الدولية في نهاية زيارة استمرت تسعة ايام وضعت ادارة الطيران والفضاء الامريكية "ناسا" على الطريق لاستئناف بناء محطة فضائية اعتبارا من مطلع الشهر المقبل . وفي هذه الاثناء قام فريق الرحلة التابع لناسا بتقييم البدائل للتعامل مع تسرب صغير من احدى وحدات الطاقة بالمكوك التي سيحتاجها للهبوط.
وقال ريك لابرود مدير الرحلة في ناسا "المهمة حققت نجاحا رائعا ، نحن جاهزون لمواصلة عمليات بناء المحطة الفضائية". ومن المقرر اطلاق مهمة المكوك القادمة تقريبا يوم 28 اب القادم.
وامضى رواد الفضاء بالمكوك ديسكفري اول امس يوما اخيرا طويلا ومحبطا الى حد ما في المحطة الفضائية في القيام بمهمة شاقة لمسح احد اجنحة المكوك لفحص الضرر الناجم عن الاجسام الفضائية الصغيرة. وقالت ناسا ان المسح جزء من اجراءات السلامة المحسنة التي طبقت بعد كارثة المكوك كولومبيا.
والمكوك مزود بجهاز للتصوير يعمل بالليزر وكاميرات رقمية تم تركيبها في طرف ذراع الي بالمكوك طوله 15 مترا. وتستخدم المجسات لفحص الضرر الذي يلحق بالدرع الحراري للمكوك من الحطام المتساقط والذي اعتبر مسؤولا عن كارثة كولومبيا وأفراد طاقمه السبعة.
واصبح الطريق مفتوحا لعودة ديسكفري لكن ناسا قررت الاستفادة من المعدات للقيام بمسح اخير للدرع الحراري وفحص الضرر الذي قد يكون لحق بالمكوك في الفضاء.
وواجه افراد الطاقم مشكلة مع الذراع الالي وتأجلت عملية المسح. وفي لحظة ما عرض مديرو الرحلة ان يسمحوا لافراد الطاقم بحذف جزء من المسح لكن ستيف ليندساي قائد المكوك قرر بدلا من ذلك تقليص ساعات نوم افراد الطاقم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش