الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الزراعة « تتوقع استمرار ارتفاع المنتجات الزراعية حتى نهاية الشهر الحالي

تم نشره في الأربعاء 7 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 03:00 مـساءً

عمان- الدستور- دينا سليمان
قالت وزارة الزراعة إن الارتفاع في أسعار بيع المنتجات الزراعية في السوق المحلية يعود إلى قلة الكميات المنتجة، إثر الارتفاع في درجات الحرارة وموجات الحر التي شهدتها المملكة خلال الشهرين الماضيين.
وبين مدير الإعلام في الوزارة الدكتور نمر حدادين في رده على سؤال لـ «الدستور « حول أثر ضعف الإنتاج على عمليتي الاستيراد والتصدير، أن صادرات المملكة شهدت خلال الشهرين الأخيرين تراجعاً، في الوقت الذي لا يتم فيه استيراد كميات إضافية لتغطية حاجة السوق المحلية، كون الأردن هو الدولة الوحيدة الذي يقوم بعملية التصدير لاسيما للدول المجاورة، التي تعاني من ويلات الحروب وإغلاقات حدودها وصعوبة عمليات التصدير لديها.
ووفق حدادين فإن العلاقة طردية بين الكميات المنتجة وحجم التصدير، فكلما زادت الكميات المنتجة زادت عمليات التصدير وبالعكس.ونوه حدادين في هذا الصدد، إلى أنه على الرغم من ارتفاع أسعار بيع المنتجات الزراعية في السوق المحلية، إلا أنها تبقى أقل من أسعار بيعها في أسواق الدول المجاورة.
وأوضح حدادين أن موجات الحر الأخيرة أدت إلى تسريع عملية النضج من جهة، وقصر عمر إنتاج المزروعات من جهة أخرى، متوقعاً في ذات الوقت أن يستمر ارتفاع أسعار البيع حتى نهاية الشهر الحالي، في ضوء الانتقال إلى إنتاج المناطق الشفاغورية والذي يعد محدود نسبياً.
وبحسب الوزارة فإن صادرات شهر ايلول للعام الحالي انخفضت بنسبة 15% عن ايلول 2014 ، وبنسبة 24% عن اب الماضي حيث وصلت الى 66.5 الف طن .
وشكلت الخضار ما نسبته 82.5% والفواكه 17.5% من اجمالي صادرات الشهر المذكور، حيث تم تصدير 97.8% الى دول الخليج العربي و 0.74% الى الدول الاوروبية و 0.64% الى اسرائيل والباقي الى دول اخرى.
واحتلت البندورة المرتبة الاولى في صادرات الخضار وبنسبة 73%، وتم تصدير ما مجموعه 8.6 الف طن دراق ونكتارين و 1200 طن بلح برحي بنسبة 74.6%و 10.6% من صادرات الفواكه على التوالي.وعن البلح البرحي على وجه التحديد فقد تم تصديره الى اكثر من  20 دولة حول العالم، إذ ان هناك طلبا عالميا على التمور الاردنية بانواعها المختلفة وخاصة البرحي والمجهول والتي استطاعت الوصول الى اكثر من 30 دولة في العالم، علماً بأنها تشهد توسعاً كبيراً في زراعتها من  قبل عدد كبير من المزارعين كبديل اقتصادي وتصديري عن الزراعات التقليدية.
ووصلت التمور الأردنية بالاضافة الى دول الخليج العربي ولبنان ومصر الى معظم الدول الاوروبية وكندا ونيجيريا وموريتانيا والمغرب.يشار إلى ان صادرات الخضار والفواكه انخفضت  خلال  التسع  شهور الاولى  من  عام 2015 بنسبة 8.4 % عن نفس الفترة من عام 2014  علما بان نسبة الانخفاض هذه كانت 27% في نيسان الماضي بسبب اغلاق السوقين السوري والعراقي، الا ان زيادة حركة التصدير لدول الخليج العربي قلصت هذا الانخفاض.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش