الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

911 .. ربات البيوت اكثر من يحتجنه وبساطته تسهل الامر على الاطفال ايضا

تم نشره في الجمعة 12 شباط / فبراير 2010. 02:00 مـساءً
911 .. ربات البيوت اكثر من يحتجنه وبساطته تسهل الامر على الاطفال ايضا

 

الدستور - رنا حداد

منذ القدم ، استخدم الانسان صوته لطلب النجدة واعلام الآخرين انه يمر بضائقة ويحتاج الى من يغيثه. وقديما ايضا استخدمت الطبول والنيران ووسائل أخرى لجلب انتباه الاخرين وطلب المساعدة منهم.

واليوم اختلفت الصورة بل وزادت الصعاب التي تعترض سير حياتنا وتنوعت اشكالها ، فمن العوارض الصحية الى الحرائق والسرقة وحوادث السير وغيرها من اخطار نحن جميعا معرضون وفي أيّ لحظة لمواجهتها.

واليوم وبفضل العلم والتكنولوجيا بات طلب النجدة امرا يسيرا يستدعي منك "اتصالا" لتلقى بعده اجهزة كاملة كالشرطة والإسعاف ورجال المطافئ فيهبون بكامل معداتهم لسلامتك والحفاظ على حياتك وممتلكاتك.

ورغم ان الامر لا يتطلب اكثر من "اتصال" الا ان المشكلة تكمن في جهل كثيرين للارقام الواجب عليهم الاتصال بها في حال تعرضهم لامر طارىء لا قدر الله. ومن مثال هذه الاهمية نذكر قصة لطفلة في الثالثة من عمرها في كندا والتي أنقذت والدتها من موت محتّم لأنها تمكنت من الاتصال بالـ 911 والإبلاغ عن حالة والدتها التي كانت ممددة على أرض المطبخ فاقدة الوعي من جراء الارتفاع الحاد والمفاجئ في ضغط الدم. حينها تناقلت وسائل الاعلام تعليق الطبيب الذي قام بعلاج الوالدة في المستشفى قائلاً "وصول السيدة في الوقت المناسب إلى المستشفى لتلقّي العلاج المناسب جّنبها ضررًا دائمًا وخطيرًا في وظائف الدماغ أو من الموت المحتّم".

لا اعرف

خالد الصبيحي ، شاب عشريني صمت لحظة عند سؤاله عن رقم الطوارىء ثم اجاب "ممكن يكون 199". فيما اجاب رفيقه معتز صالح "لا بل هو "191 ثم اعترف الاثنان انهما حقا لا يعرفان الرقم الصحيح.

وكذلك كان حال عدد كبير من ربات المنازل اللواتي تم توجيه السؤال ذاته لهن فكانت الغالبية العظمى تجهل رقم الطوارىء علما ان سيدات المنزل هن الاكثر عرضة لمواجهة حوادث ومصاعب عديدة في المنزل ومع الاطفال من ضمنها الحروق وحالات السقوط وغيرها الكثير من الامور التي تستوجب السرعة في طلب المساعدة والتدخل.

وعن الجهل بالرقم الصحيح قال الخمسيني سعدالدين راجي انه "امر كارثي ان يجهل الانسان رقم كهذا يمكن ان يسرع في عملية انقاذه من مأزق او مكروه لا سمح الله.

ويضيف "راجي" انه تعرض واسرته في احد الايام لموقف تطلب نقل احد افراد العائلة سريعا الى المستشفى وكانت العائلة في ذلك الوقت لا تمتلك سيارة فما كان الا ان طلب افراد الاسرة رجال الدفاع المدني الذين لبوا النداء سريعا.

ويضيف "راجي" ان الطبيب قال له بالحرف الواحد "بعد رحمة الله انقذت السرعة حياة مريضكم".

مع النظام الجديد.. اعرف

سائد العدوان ومنذر التميمي قالا ان الرقم الموحد الجديد قد سهل على المواطنين معرفة الرقم الواجب عليهم طلبه طلبا للمساعدة وعن ذلك اضاف سائد" ان الرقم الجديد سهل ويمكن حفظه بسهولة".

روان النتشة قالت "ان الرقم الجديد فكرة جميلة ويجب ان تعمم على جميع محافظات". وحدثتنا روان عن حادثة لاقارب لها تعرضوا مؤخرا لحادث سير اضطروا معه لطلب النجدة عن طريق الاتصال بأقاربهم بدل الاتصال مع الطوارىء لعدم معرفتهم بالرقم"،،.



حفظ هذا الرقم

ومن منطلق التسهيل على المواطنين وجب ابتكار نظامْ يُمكّن من هم بحالة طوارئ من الإبلاغ عنها لتلقّي المساعدة ، وبالسرعة المطلوبة. وبما ان الهاتف متوفر بايدي الجميع والمشكلة تكمن في حفظ وطلب الارقام فقد تم اعتماد الرقم 911 كرقم طوارىء يطلبه من يحتاج المساعدة والعون.

ويُعْتبر نظام الاتصال للطوارئ الـ 911 الذي استحدث مؤخرا في بلدنا من أهم الأنظمة التي توفر للمواطنين وبمجرد مكالمة واحدة ما يحتاجون إليه في حالات الطوارئ. فأصبح بإمكان الأطفال بعمر ثلاث سنوات الاتصال ، بسبب حملات التوعية والتعليم التي يقوم بها رجال الشرطة والدفاع المدني والامن العام في المدارس والشوارع والمؤسسات مستخدمين اللوحات الاعلانية والصحف والاذاعة والتلفزيون وكل وسائل الاتصال التي تصل الى الناس.

واسفر العمل الدؤوب عن رفع قدرة جهاز الأمن العام على التعامل مع الحوادث اليومية والأحداث الطارئة عن تعزيز العلاقة التشاركية مع المؤسسات والمواطنين وبوتقتها ضمن اطار قيادي موحد يسمح بتحسين مستوى الاداء الميداني المشترك. اضافة الى رفع مستوى التنسيق والتعاون مع الجهات المعنية بادارة الحوادث والأحداث في المملكة من خلال منهجة عملية في تلقي مكالمات الطوارىء وعملية الاستجابة للحوادث. وجاءت هذه التقنية مواكبة التطورات العالمية الحاصلة على منظومات القيادة والسيطرة والاستفادة منها ، مما عزز قدرات مديرية الأمن العام في فرض تواجدها الأمني ورقابتها على مناطق الاختصاص وعلى الطرقات في المملكة باستخدام التقنيات الحديثة ذات العلاقة.

وجاءت خطوة توحيد أرقام خدمات الطوارىء المتوفرة للمواطنين معالجة للسلبيات الموجودة فيما يخص عملية تلقي مكالمات الطوارىء والاستجابة للحوادث وتحسين مستوى خدمات الطوارىء المقدمة الى المواطنين وجعلها أكثر احترافا.









التاريخ : 12-02-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش