الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البسط والمنسوجات الكركية تلقى رواجا لدى السياح والمواطنين

تم نشره في الأربعاء 3 شباط / فبراير 2010. 02:00 مـساءً
البسط والمنسوجات الكركية تلقى رواجا لدى السياح والمواطنين

 

الكرك - بترا - عبدالله الطراونة

تزين منتوجات البسط والمنسوجات الكركية التقليدية واجهات غرف الجلوس والمجالس والقاعات العامة لقيمتها التراثية والوجدانية لدى المواطنين.

وتمتاز منسوجات محافظة الكرك بالنقوش والزخارف والالوان المستمدة من حياة اهلها وتراثهم العريق.

وقال صاحب محل بيع لهذه المنتوجات اتخذ من الحياكة مصدر رزق له: إن الكرك التي تستقبل سنويا سياحا من مختلف دول العالم تلقى منسوجاتها اقبالا ورواجا لدى المواطنين والسياح الذين يزورون المواقع الأثرية في المحافظة وخصوصا قلعة الكرك ، لما تتمتع به المنتوجات من جودة عالية وقيمة تراثية تفوق المنسوجات التي تحاك بالآلات الصناعية المتطورة.

واضاف لـ (بترا) ان خبرة المرأة الريفية في المحافظة ودقة اتقانها واختيارها للنقوش والزخارف والالوان الطبيعية للبسط العربية التي تنتجها في منزلها تفوقت على جودة انتاج المحال الصناعية واصبحت المنافس الوحيد لها ، ما ادى الى توقف عدد من المشاغل المتخصصة بانتاج البسط العربية والمطرزات الشعبية عن العمل والاكتفاء بشرائها من المجتمعات الريفية والبدوية باسعار باهظة.

وبينت الحاجة السبعينية عزيزة الطراونة احدى السيدات المنتجات للمنسوجات الشعبية بالطريقة التقليدية أن الخبرة والممارسة التي اكتسبتها من الامهات والجدات عززت مقدرتها على تطوير انتاجها من البسط والمعلقات الجدارية وما يعرف بضبيات القهوة (كيس لحفظ حبوب القهوة)وسروج الخيل والمناظر الطبيعية على المنسوجات اليدوية.

واوضحت أن البساط الذي طوله ثلاثة امتار وعرضه متران يكلفها حوالي 70 دينارا ، ويباع باسعار متفاوتة تبدأ من 150 دينارا ، وذلك حسب جودته ونوعية الخيوط والنقوش المستخدمة في صناعته.

واشارت الى ان العروس كانت في الماضي لا تخرج من بيت والدها دون ان يكون معها البساط والخرج وما يعرف بالعلو العربي (المسند) لاستخدامها في فرش وتزيين المنزل وخزن الملابس والمواد التموينية.

وقالت الطراونة :إنها دربت بناتها وحفيداتها على كيفية اعداد خيوط الصوف والشعر وحياكة وانتاج البسط والمنسوجات المزخرفة يدويا.

واضافت: إن هذه الحرفة تتطلب الاتقان والمهارة العالية والذوق الرفيع في اختيار الالوان والرسومات والنقوش الجذابة لتلبية ذوق الزبائن الراغبين في اقتناء هذا الموروث الشعبي الذي اصبح سلعة ثمينة ونادرة هذه الايام.



التاريخ : 03-02-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش