الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نهر سبري يستقبل زواره وسط سحر الطبيعة

تم نشره في الأربعاء 12 أيار / مايو 2010. 03:00 مـساءً
نهر سبري يستقبل زواره وسط سحر الطبيعة

 

 
إيباو - (د ب ا)

تعد بلدة إيباو نقطة انطلاق جيدة للقيام بجولة بالدراجات على طول ضفاف نهر سبري الذي يشق منطقة الشمال الشرقي من ألمانيا.

وتقع المنطقة من أقصى نقطة نائية بولاية ساكسونيا على مرمى حجر من أعلى ثلاث منابع لنهر سبري بمنطقة غابات كوتمارفالد ، ومن هناك يتدفق النهر بسرعة خارجا من التلال قبل أن يندفع ببطء هابطا في منطقة أراض مسطحة ، ويتدفق في النهاية بعد مسار طوله 410 كيلومترات إلى نهر هافل ببرلين.

وبالنسبة للزوار الذين في عجلة من أمرهم فيمكنهم أن يكملوا الطريق في غضون خمسة أيام.

وهناك الكثير من وسائل الترفيه على طول الطريق مثل استعراض إيباو للجعة ، ففي يوم الأحد الأخير من شهر حزيران من كل عام يخرج سكان البلدة البالغ عددهم 4500 نسمة إلى الشوارع في ذكرى نزاع قديم حول امتياز بيع الجعة.

وكان سكان إيباو قد نظموا مسيرة احتجاج عام 1693 ضد السماح ببيع الجعة التي تنتج خارج البلدة في منطقتهم ، وتم إحياء تقليد مسيرة الاحتجاج هذه مرة أخرى منذ 18 عاما.

ويشارك حوالي 1500 من السكان في استعراض مارين بشوارع بلدة إيباو داخل عربات تجرها الخيول مرتدين ملابس الفرسان أو سائرين على أقدامهم وهم يرتدون أزياء تاريخية أو وهم يقودون مركبات قديمة ومزودين بأدوات الزراعة ، بينما يقف نحو 15 ألفا من المتفرجين لمشاهدة هذا العرض المثير.

وعلى حافة الطريق تقع الأكواخ الخشبية ذات الطراز المعماري التقليدي والتاريخي بالمنطقة المعروف بإسم أومجبندي والتي تم تجديدها والحفاظ عليها من التلاشي بشق الأنفس أمام هجمة التحديث المعماري ، وهذه الأكواخ تجمع بين طراز البيت ذي الطابق الواحد الذي كان يبنيه أهالي المنطقة من قومية سوربس وبين غرف المعيشة التي تتوزع على طابقين أو أكثر ومبنية من الطوب والأخشاب والتي بناها مستوطنون من منطقتي فرانكونيا وثيورينجيا بألمانيا.وتقطع الرحلة عدة كيلومترات وسرعان ما تظهر بلدة باوتزن وقلعة أوربتنبرج التي تطل على نهر سبري من أعلى تل وكأنها برج ، ويمكن مشاهدة عدة كنائس وأبراجها الرائعة بوسط البلدة التاريخي القديم الذي يخضع لحماية أثرية ، وبوسع الزائر أن يشاهد من أعلى منظرا طبيعيا ساحرا حيث تبدو الأراضي منبسطة.

ومن هذه النقطة إلى ما عداها تزين البرك والبحيرات الأراضي الواقعة على ضفاف نهر سبري ، وتسمع في الخلفية موسيقى مختلطة من نقيق الضفادع وصياح البط وطيور الغطاس المائية التي يزين الريش رؤوسها.

Date : 12-05-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش