الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأمير رعد يؤكد أنها درة تراثنا وعنوان حضارتنا العربية * مذكرة تفاهم لاعداد الخطة التنفيذية لاستخدامات الموقع في محمية البترا الأثرية

تم نشره في الاثنين 30 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
الأمير رعد يؤكد أنها درة تراثنا وعنوان حضارتنا العربية * مذكرة تفاهم لاعداد الخطة التنفيذية لاستخدامات الموقع في محمية البترا الأثرية

 

 
عمان - الدستور - هيام ابو النعاج
هنأ سمو الأمير رعد بن زيد كبير الامناء الشعب الاردني بحصول البترا على مركز متقدم ضمن قائمة عجائب الدنيا السبع الجديدة واعتبر سموه ان الفوز تحقق بجهود صاحبي الجلالة الملك عبدالله الثاني والملكة رانيا العبدالله والحكومة الرشيدة وجهود وزارة السياحة والآثار وطاقم الوزارة والعاملين فيها إضافة لجهود الاردنيين وأصدقاء مملكتنا الحبيبة.
جاء ذلك خلال توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة السياحة والآثار العامة وسلطة اقليم البترا والجمعية الوطنية للمحافظة على البترا ومشروع قطاع السياحة في الأردن "سياحة" الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية للتعاون في اعداد الخطة التنفيذية لاستخدامات الموقع في محمية البترا الأثرية.
وحضر حفل توقيع مذكرة التفاهم في وزارة السياحة والاثار الأمير رعد بن زيد رئيس الجمعية الوطنية للمحافظة على البترا ووزير السياحة والآثار اسامه الدباس والسفير الامريكي في عمان. واضاف سموه أن البترا درة تراثنا الاثري وعنوان حضارتنا العربية المجيدة ومفخرة العرب على مر العصور وقد أنعم الله علينا بأن نتولى في المملكة الإشراف والمحافظة عليها وتقديمها للانسانية جمعاء عبر فتح أبوابها للسياح والزوار من كافة أرجاء المعمورة ، كي تكون مصدراً مهماً للدخل الوطني يسهم بشكل فاعل في تطوير نهضتنا وتأمين فرص عمل كريمة لأهلنا. وبين ان الجمعية الوطنية ارتأت للمحافظة على البترا توقيع مذكرة تفاهم مع وزارة السياحة والجهات المعنية بإدارة محمية البترا والمحافظة عليها ومع مشروع سياحة الممول من وكالة الإنماء الدولي الأمريكي USAID للقيام بتنفيذ مشروع يرمي إلى تأهيل وتدريب الكوادر البشرية العاملة في محمية البترا الاثرية وتزويدهم بالأجهزة والمعدات اللازمة للقيام بأعمالهم الهادفة إلى المحافظة على ارث البترا الحضاري وإثراء تجربة السائح عبر استخدام أفضل التقنيات والأساليب العلمية والحديثة وتطوير قدراتهم للتعامل مع القطاع الخاص الذي سيقوم بتقديم خدمات للزوار التي ستسمح بها الاسس والتعليمات ومراقبة جودة أداء الخدمات وعدم تأثيرها سلباً على الموقع الأثري واستدامته.
وشكر مدير وكالة الإنماء الدولي الامريكية بعمان وبرنامج سياحة دعمهم المادي السخي للمشروع ولدائرة الاثار العامة وسلطة إقليم البترا ومحمية البترا الاثرية الشركاء الرئيسيين في المحافظة على المدينة الوردية واثنى على دور الجمعية الوطنية للمحافظة على البترا الممثلة بالمدير التنفيذي للجمعية أيسر عقراوي التي كانت وراء وصول المشروع حيز الوجود.
واكد وزير السياحة والآثار اسامه الدباس ان الشركاء سيعملون على اتخاذ الخطوات اللازمة لإدارة وحماية البترا الى ان نحقق الاستخدام الأمثل لهذا المورد الوطني الثمين اضافة لضمان استدامة الاستخدام من الناحية البيئية والمحافظة على الإرث مبيناً ان هذه المذكرة ستكون احدى الأدوات المساندة لنظام الإصدار لمحمية البترا والذي سيتم في القريب العاجل.
واعرب السفير الأمريكي ديفيد هيل عن سعادة بلاده في ان تكون احد الشركاء في التنمية المستدامة للمدينة الوردية البترا التي تحظى بوضع عالمي ذي امكانية عالية خاصة بعد تتويجها كاحدى اهم عجائب الدنيا السبع الجديدة.
واكد ان التحدي القائم الان هو الاستعداد للنمو ومضاعفة الجهود على كافة المستويات ليعود النمو السياحي على البترا التي تقف في المراتب الأولى لمواقع التراث العالمي بالمنفعة الكبيرة وعلى كافة الاطراف المعنية ، المجتمع المحلي ، المشاريع الأردنية والسياح بالطبع. وقال المدير التنفيذي للجمعية الوطنية للمحافظة على البترا ان المشروع خطوة كبيرة تقوم بها الجمعية مع شركائها من الحكومة وغيرهم ، لتوفير الأدوات الضرورية للمتنزه لإدارة هذا الإرث النادر وضمان استدامته للأجيال الحالية والقادمة.
وكجزء من مذكرة التفاهم ستقوم الجمعية باعداد وتنفيذ خطة تحديد استخدامات الموقع في محمية البترا الأثرية وسيتم تنفيذ المشروع بالتنسيق مع الجهات الأخرى.
وسيوفر "مشروع سياحة" التمويل للمرحلة الأولى عبر منحة يقدمها للجمعية الوطنية للمحافظة على البترا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش