الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ادخال خدمات وقائية مبكرة * الزعبي : 18 مليون دولار لتغطية الخدمات الصحية للاجئين الفلسطينيين في الاردن

تم نشره في الخميس 11 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
ادخال خدمات وقائية مبكرة * الزعبي : 18 مليون دولار لتغطية الخدمات الصحية للاجئين الفلسطينيين في الاردن

 

 
عمان - الدستور - عايدة الطويل
كشف الدكتور زهير الزعبي رئيس البرنامج الصحي في وكالة الغوث الدولية في الاردن ان ميزانية الوكالة لقطاع الصحة للعام 2007 تقدر بحوالي 18 مليون دولار لتغطية الخدمات الصحية للاجئين الفلسطينيين في الاردن الذين يقدر عددهم بحوالي 1و8 مليون لاجىء من خلال 24 مركزا صحيا اوليا ومراكز امومة وطفولة ، منتشرة في جميع انحاء المملكة . واضاف الزعبي ان حوالي 65% من اللاجئين الفلسطينيين في الاردن يستفيدون من خدمات الوكالة الصحية .
واستعرض الزعبي الاستراتيجية الصحية للاعوام القادمة خلال لقاء مع الدستور موضحا ان الخطط المستقبلية لقطاع الصحة تتمثل في ايجاد خدمات من نوع جديد مثل خدمة الطب الوقائي للنساء المتزوجات من غير لاجئين وتقديم خدمات لم يسبق التعامل معها مثل خدمة الكشف المبكر عن سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم لدى السيدات ، في الوقت نفسه تقضي الاستراتيجية ايضا بزيادة كمية الادوية المتعلقة بالامراض المزمنة وضمان توافرها في المراكز الصحية ( وهي ادوية ذات كلفة عالية) مشيرا الى ان عدد المسجلين للانتفاع من ادوية الامراض المزمنة ( الضغط ومرضى القلب ) بلغ عام 2005 حوالي 45 الف لاجىء. وارتفع العدد الى 48 الف لاجىء عام 2006 ، ومن اجل ذلك سوف تزيد الوكالة حجم ادوية الامراض المزمنة بواقع 8% في العام الحالي لمواجهة الضغط المتزايد ، في حين تزيد نسبة الادوية الاخرى بواقع 3% للعام الحالي .
وتسعى الوكالة الى توسيع الخدمات في المراكز الصحية من حيث المعدات وتاهيل العاملين فيها وادخال خدمات وقائية مبكرة لمنع حدوث مضاعفات لدى المرضى وادخال خدمة التشخيص المبكر.
كما لفت الزعبي الى سعي الانروا لادخال برامج جديدة لم يسبق التعامل معها مثل ادخال الرعاية الصحية النفسية وتدريب الاطباء للكشف على هذه الحالات مشيرا ان الدراسة اثبتت وجود 30 - - 35% من المرضى المراجعين لمراكز الوكالة لديهم عامل يؤدي الى مشكلة نفسية او عقلية او لديه مرض مباشر نفسي او عقلي . ويرى الزعبي ان الوكالة تاخذ بعين الاعتبار مرض التلاسيميا ومدى انتشاره وتعد العدة من معدات وتاهيل موظفين من اجل الكشف عن هذه الحالات الى جانب سعيها للكشف المبكر عن الاعاقات لدى الاطفال . وتستعد لادخال خدمة الكشف السمعي لاطفال المدارس او الاعاقة السمعية ، اسوة بما تقدمه وزارتي الصحة والتربية في الاردن .
من جهة اخرى اكد الزعبي ان الطبيب العام في مراكز الوكالة لا زال يعالج حوالي 103 مرضى يوميا مشيرا لى ان هذا الرقم كان يصل الى 113 في الاعوام السابقة ، كما ان كلفة المنتفع من الخدمات الصحية تقدر بحوالي 120 دولارا سنويا ، اي للاجىء الواحد .
وترتبط الوكالة مع وزارة الصحة باتفاقية تعاون بهدف مساعدة اللاجئين الانتفاع من خدمات المستشفيات الحكومية والخدمات الاخرى غير المتوفرة لدى مراكز الوكالة ، وقد تم توقيع اتفاقية استشفاء جديدة في نهاية العام المنصرم تقضي بان يدفع المنتفعون من خدمات الوكالة نسبة محددة 5% لذوي حالات العسر الشديد 25و% للعاديين في حالة انتفاعهم من المرافق الحكومية وتقوم الوكالة بدفع الكلف المتبقية بشكل سنوي .
ولفت الزعبي ان الخطة الخمسية التي اطلقتها الانروا قبل نحو عامين بقيمة 1و2 مليار دولار لمعالجة الاختلالات في البنية التحتية والمرافق الخدماتية بشكل عام ، لكافة مناطق الوكالة الخمسة بما فيها الاردن قد جمدت في الوقت الحالي بسبب عدم حصول الوكالة على التمويل اللازم لهذه الخطة . وبناء على ذلك قد اوقفت عمليات التوسع في القطاع الصحي للانروا في الاردن ، التي كانت الوكالة قد خططت له ، واكتفت في الوقت الحالي باجراء استراتيجية تحسينات في المرافق الصحية في ضوء الامكانات المتاحة للقطاع الصحي في الاردن .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش