الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

احتجاجا على الغاء قرار دمجها مع الصغيرة في الدور * الحافلات الكبيرة العاملة على خط * اربد - عمان تتوقف عن العمل

تم نشره في الخميس 5 نيسان / أبريل 2007. 03:00 مـساءً
احتجاجا على الغاء قرار دمجها مع الصغيرة في الدور * الحافلات الكبيرة العاملة على خط * اربد - عمان تتوقف عن العمل

 

 
اربد ـ الدستور - حازم الصياحين
توقفت الحافلات الكبيرة العاملة على خط اربد ـ عمان البالغ عددها 62 حافلة امس منذ ساعات الصباح الاولى عن العمل احتجاجا على قرار محكمة العدل العليا القاضي بالغاء قرار هيئة تنظيم النقل المتخذ في شهر شباط الماضي بدمج الحافلات الكبيرة مع باصات الركوب المتوسطة.
ويتزامن قرار اصحاب الحافلات الكبيرة التوقف عن العمل مع عودة الحافلات الصغيرة العاملة على نفس الخط للعمل بعد توقفها قرابة شهرين ، بعد صدور قرار محكمة العدل العليا الذي الغى قرار هيئة تنظيم النقل بدمج الحافلات.
وقال نائب رئيس اصحاب الحافلات الكبيرة محمد شديفات في حديث لـ "الدستور" ان الاضراب سيستمر لحين ايجاد حل لقضيتهم القديمة المتمثلة في كون باصات الركوب المتوسطة والحافلات العاملة على خط اربد ـ عمان كانت تعمل منذ بداية التسعينات ضمن نظام دور موحد ومشترك لغاية عام 2004 بعد صدور تعليمات وارشادات مسبقة في عام 1999 من قبل وزارة الداخلية صاحبة القرار آنذاك والذي يقضي بتحويل جميع الباصات المتوسطة الى حافلات خاصة ، تلك التي تعمل بين المحافظات.
واضاف ان جميع الباصات العاملة على الخط آنذاك والبالغة 74 باصا قامت بتطبيق هذه القرارات وبوشر باستبدالها الى حافلات باستثناء 14 باصا رفض اصحابها تطبيق القرار وقامت بالانفصال عن الخط بموجب قرار من الهيئة نهاية عام 2004 وتأسيس شركة منفصلة تعمل بنظام وتعرفة مختلفة.
وبين اصحاب الحافلات المضربون عن العمل انه بعد تأسيس هيئة تنظيم النقل في عام 2001 قامت باصدار تعليمات جديدة تتعلق بتنظيم قطاع النقل في المملكة ومن ضمنها منع باصات الركوب المتوسطة عن العمل على الخطوط الخارجية بين المحافظات لعدم جاهزيتها الفنية ولا تتوافر فيها اسس السلامة العامة لنقل الركاب الا انه لغاية اللحظة لم يتم تفعيل ذلك متسائلين عن اسباب السماح لها في الانفصال عن الخط واحداث اشكاليات.
وكانت الهيئة قد اصدرت قرارا في شباط الماضي يقضي بدمج 14 حافلة متوسطة كانت تعمل ضمن شركة منفصلة مع 62 حافلة كبيرة على ذات الخط وتوحيد التعرفة المشتركة فيما بينها وتحديدها بـ (75) قرشا.
فيما اكدت الهيئة وقتها ان قرار الدمج مبني على دراسات مسبقة ويراعي مصالح الجميع وان الاوليات الحالية للعمل تتمحور بشكل اساسي حول ايجاد تنسيق مشترك بين جميع الاطراف ذات العلاقة التي تعنى بالنقل العام بهدف تحقيق المصلحة العامة التي تصب في خدمة الوطن والمواطن.
واعتبر اصحاب الحافلات الكبيرة ان عودة الباصات الصغيرة للعمل يوم امس سيلحق بهم اضرارا جسيمة ليس بمقدورهم تحملها على اعتبار ان المواطنين يفضلون الركوب فيها كونها اقل سعرا واسرع في تحميل الركاب بعكس الحافلات التي تحتاج الى وقت طويل لتحميل الركاب فضلا عن ارتفاع الاجرة فيها مقارنة بالصغيرة والتي تزيد عن (الصغيرة) بـ 42 قرشا الامر الذي سيتسبب في توقف 30 حافلة عن العمل من اصل 62 لعدم شمولها بالدور لعزوف المواطنين عنها.
من جانبه اوضح مدير هيئة تنظيم قطاع النقل لاقليم الشمال محمد القريوتي ان الهيئة تلقت معلومات عن نية اصحاب الحافلات تنفيذ الاضراب والتوقف عن العمل والتي بدورها تواجدت بكافة كوادرها منذ ساعات الصباح الاولى في المجمع للحيلولة دون وقوع ارباكات في حركة النقل خاصة ان خط اربد عمان يعتبر رئيسيا يقل الآلاف من المواطنين يوميا.
وأضاف ان الهيئة قامت بتأمين 15 حافلة كبيرة 25و كوسترا من الخطوط الداخلية في المحافظة لتامين نقل الركاب مؤكدا بان الهيئة ستبقى متواجدة بكافة طواقمها داخل المجمع لمتابعة مجريات الامور وتامين الخدمة الى المواطنين لحين التوصل الى حل مع اصحاب الحافلات الكبيرة.
ولفت الى انه سيتم عقد اجتماع مع اصحاب الحافلات لفض الخلاف القائم.
واكد بانه في حال استمرار الحافلات الكبيرة بالاضراب خلال الايام القادمة ستقوم الهيئة باتخاذ الاجراءات القانونية المنصوص عليها متأملا عودة الحافلات الى العمل وتقديم الخدمة للمواطنين.
واكد مدير شرطة اربد العقيد عايد العجرمي التنسيق مع هيئة تنظيم قطاع النقل العام وتعزيز خط (اربد -عمان) بعدد من الحافلات مع التأكيد على أصحابها وسائقيها بالالتزام بالتسعيرة المحددة لهذا الخط ومراقبة ذلك من قبل دوريات المرور وشرطة النجدة حيث سارت الامور بالشكل الطبيعي وتمكن المواطنون من الوصول الى اماكن عملهم مؤكدا حرص مديرية شرطة اربد بالتعاون مع كافة الجهات ذات العلاقة على تامين الحافلات اللازمة لكافة الخطوط لتمكين المواطنين من التنقل بكل يسر وسهولة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش