الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الدفاع المدني».. جاهزية قصوى لمواجهة أي طارىء أثناء سير العملية الانتخابية

تم نشره في الأربعاء 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
«الدفاع المدني».. جاهزية قصوى لمواجهة أي طارىء أثناء سير العملية الانتخابية

 

 
عمان - الدستور - نايف المعاني

يشهد الأردن الشامخ هذه الأيام مناسبة وطنية كبيرة تتمثل في العملية الانتخابية النيابية في مختلف مناطق المملكة الأمر الذي يتطلب تكاتف الجهود وتعاون الأجهزة المعنية لإتمام هذه العملية بيسر وسهولة دون وقوع حوادث مؤسفة ومن هنا تأخذ مديرية الدفاع المدني على عاتقها متابعة هذه العملية خطوة بخطوة وذلك بالوقوف على مدى الجاهزية القصوى سواء من صيانة للمعدات وتفقدها او من رفع نسبة جاهزية المرتبات تحسباً لوقوع طارئ لا قدر الله.

ولذلك فان جهاز الدفاع المدني يدأب الى العمل المسبق على وضع الخطط اللازمة والكفيلة لمواجهة أية حوادث قد تقع أثناء سير العملية الانتخابية وذلك برفع مستوى الجاهزية من القوى البشرية والآليات والمعدات إضافة الى تجهيز مراكز دفاع مدني مؤقتة في العديد من مواقع الاقتراع التي تشهد كثافة سكانية قد يؤدي إقبال الناس على مواقع الاقتراع فيها الى حدوث الازدحامات وتدأب المديرية العامة لدفاع المدني الى إدامة وفتح غرف العمليات الرئيسية والفرعية في مديريات الدفاع المدني بمختلف مناطق المملكة لتلبية نداء المواطن أينما كان موقعه من اجل ضمان السرعة والدقة في الأداء في مثل هذه الظروف الاستثنائية التي يمر فيها الأردن خلال ذلك اليوم وذلك بالاتصال على هاتف الطوارئ الموحد للدفاع المدني (199).

وكل هذه الإجراءات تأتي لتحقيق رسالة الدفاع المدني الإنسانية في الحفاظ على سلامة المقترعين منذ خروجهم من منازلهم الى مراكز الاقتراع والإدلاء بأصواتهم حتى العودة الى منازلهم سالمين إن شاء الله ومن هنا ندعو الاخوة السائقين الى ضرورة عدم السير بسرعة عالية على الطرقات والسير ببطء وحذر شديد إضافة الى عدم اللجوء الى استخدام المركبة إذا كان صندوق الاقتراع قريبا لأن ذلك يجنبنا مشاكل الازدحام الخانق الذي قد يحصل في الأماكن القريبة او المؤدية الى صندوق الاقتراع كما وننصح بعدم استخدام السيارة بطيش أثناء إعلان النتائج.

ولا بد للاخوة المواطنين من انتهاج السلوك الوقائي واخذ التدابير الوقائية بعين الاعتبار ابتداءً من اختيار الوقت المناسب للإدلاء بأصواتهم وعدم التزاحم والتجمهر بالقرب من مراكز الاقتراع والفرز هذا وتدعو إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي في الدفاع المدني الى ضرورة وعدم ترك الأطفال لوحدهم في المنزل تجنباً للحوادث التي تنتج عن عبث الأطفال بمصادر الخطر المختلفة باعتبارهم لا يدركون مدى الخطر الذي يحيط بهم او قد يداهمهم لا قدر الله. وتهيب إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي بالاخوة المواطنين "بأن لا يلجؤوا الى أي سلوك خاطئ قد يلحق الأذى بالأرواح والخسائر بالممتلكات وخصوصاً بفترة إعلان النتائج وذلك بإطلاق العيارات النارية من اجل التعبير عن الفرحة مما يؤدي الى حدوث إصابات او وقوع وفيات لا قدر الله . ونذكر الاخوة المواطنين بعدم إطلاق الألعاب النارية بشكل عشوائي حيث يجب ان يكون هناك إعداد مسبق وتكليف خبير مختص بإطلاق هذه الألعاب من مكان آمن وبعيد عن الأماكن التي يتجمع فيها الأشخاص ويكون ذلك بإشراف وموافقة من قبل الأمن العام.

كما نذكر بأهمية مراقبة الأطفال بعدم السماح للأطفال اقتناء هذه الألعاب او المفرقعات او محاولة العبث بها لأن ذلك قد يؤدي الى إلحاق الضرر بهم ويعرضهم لمخاطر الحروق او الإصابات . والأمل يحدونا بأن مواطننا الطيب قد عودنا دوماً على مواقفه المشرفة بانتهاج السلوك الحضاري والوعي الثقافي والالتزام بسبل الوقاية بكافة مجريات حياته اليومية وهو بذلك يجسد مفهوم الدفاع المدني الشامل وهو أن كل مواطن رديف حقيقي لرجل الدفاع المدني في كافة الظروف والأحوال سواء كانت هذه الظروف عادية او غير اعتيادية".

يقوم جهاز الدفاع المدني بدورْ نشط وهام في ميادَين العمل الإنساني حمايةً لأرواحً المواطنين وصوناً لمقدراتً الوطن من شتى المخاطر وذلك لما يقوم به من أعمال وما يقدمه من خدماتْ إنسانيةْ في مجالاته المختلفة ، من خلال الكوادر المؤهلة والمدربة تساعدهم في أداء واجباتهم احدث الآليات والمعدات المتطورة وهذا كله يندرج تحت مظلة حماية الوطن والمواطن من شتى الأخطار وتجسيداً لهذا الهدف فقد اخذ الدفاع المدني على عاتقه تعزيز قدراته وإمكانياته من خلال إعداد الكوادر البشرية المدربة والمؤهلة وادخال كل ما هو جديد ومتطور من معدات الى العمل وعلى مدار الساعة محاولة منه بتقليل الخسائر والحد من الآثار التي قد تنجم عن الحوادث او في الحالات الاستثنائية والطارئة وتكون هذه الخدمات شاملة من خلال مواقع الدفاع المدني التي تغطي كافة أرجاء الوطن وهي جميعها مجهزة ومهيأة للعمل بكل كفاءة واحتراف مع مختلف أنواع الحوادث.

وقد كان خير شاهد على مشاركات الدفاع المدني حجم الإنجازات التي يقدمها هذا الجهاز الإنساني النبيل على مدار الساعة وذلك بمواكبة كل ما هو جديد في التحديث والتطوير على ارض الوطن الغالي وكل هذا يحظى بالدعم المباشر الموصول من القيادة الهاشمية المظفرة التي تحرص دوماً على سلامة وأمن المواطن والوطن والارتقاء به الى مدارج الرفعة والفخار على المستوى الإقليمي والعربي.

Date : 14-11-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش