الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اجراءات أمن مشددة لمنع تجدد المشاجرات في الشجرة واخذ عطوة أمنية

تم نشره في السبت 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
اجراءات أمن مشددة لمنع تجدد المشاجرات في الشجرة واخذ عطوة أمنية

 

 
الرمثا - الدستور - صهيب التل

بحضور محافظ اربد علي الفايز اشرف مدير الأمن العام الفريق الركن محمد ماجد العيطان على الإجراءات الأمنية المشددة التي اتخذت ظهر أمس الجمعه في بلدة الشجرة في لواء الرمثا قبيل و خلال و بعد مراسم دفن احد أفراد عشيرة الشبول الذي توفي جراء حادث دهس تعرض له قبل عدة أيام من قبل احد أفراد عشيرة الزعبية و تمثلت الإجراءات بانتشار امني مكثف واستعراض للقوى حيث انتشر المئات من أفراد قوات الأمن الخاصة تساندهم الآليات في محيط البلدة و إقامة نقاط اغلاق وتفتيش وسط مخاوف لدى المواطنين من تجدد أعمال الشغب التي اندلعت في البلدة على خلفية نتائج الانتخابات النيابية ووفاة احد الفتية اثر حادث دهس.و كانت الجهات المختصة قد اتخذت عدة إجراءات احترازية لتلافي تجدد الإشكالات بين العائلتين حيث تم ترحيل عدة اسر من عائلة المتسبب بالوفاة مؤقتا من أماكن سكناهم و اخذ عطوة امنية لإفساح المجال أمام وجهاء و شيوخ و عقلاء اللواء التدخل لإنهاء الإشكالات الناجمة عن حادث الدهس و نتائج الانتخابات النيابية. وكانت مناطق مختلفة من مناطق الرمثا قد شهدت في الأيام الماضية أعمال شغب بين أفراد العشيرتين تعرضت خلالها بعض المنازل والمحال التجارية والحافلات و السيارات الى أضرار نتيجة للتراشق بالحجارة و الزجاجات الفارغة الامر الذي استدعى تدخل قوات الأمن لفض المتشاجرين مستخدمة الهراوات والقنابل المسيلة للدموع ونجم عن هذه الأحداث عدة إصابات مختلفة بين المتشاجرين مما دفع الأجهزة الأمنية الى تكثيف تواجدها في اللواء لمواجهة أي طارئ .

وقال نائب مدير الأمن العام اللواء الخالدي ان الوضع الأمني في مختلف مناطق لواء الرمثا تحت السيطرة وان قوات الأمن منتشرة في مختلف المناطق للحيلولة دون السماح باستغلال الأوضاع غير العادية التي سادت على خلفية الانتخابات من قبل بعض المندسين ومروجي الإشاعات والفتن وستبقى في المواقع التي تموضعت فيها لحين عودة الهدوء التام و الأمن و السكينة للمواطنين في لواء الرمثا مؤكدا ان الأجهزة الأمنية لن تتردد باتخاذ اشد العقوبات بحق كل من يحاول تعكير صفو امن المواطنين و أمانهم وانه ستتم ملاحقة المتورطين في قضايا العنف لتوديعهم للقضاء بعد انتهاء التحقيقات معهم .

من جانبه أهاب محافظ اربد علي الفايز بالمواطنين الركون الى الهدوء والسكينة والالتزام بالقوانين و الأنظمة تجنبا للعقوبات القانونية وحفاظا على أجواء التراحم والتواصل بين المواطنين وحفاظا على سمعة الوطن من أية تشويهات قد يسعى البعض اليها ويذكر انه قد تم توقيف السائق المتسبب في وفاة الفتى أربعة عشر يوما في احد المراكز الإصلاحية على ذمة التحقيق فيما بدأت الجهات المختصة التحقيق لمعرفة ظروف وملابسات الحادث .

ورافق مدير الامن العام نائبه اللواء الركن علي سلامة الخالدي و قائد امن إقليم الشمال العميد الركن ابراهيم الشوبكي و قائد قوات الأمن الخاصة العقيد حسين الحراحشة و مدير شرطة لواء الرمثا العقيد نايف البطوش و متصرف اللواء فاروق القاضي .

وعلى جانب متصل جابت ظهر أمس مسيرة شارك فيها المئات من أنصار بعض المرشحين ممن لم يحالفهم الحظ شوارع و أحياء مخيم الشهيد عزمي المفتي في محافظة اربد احتجاجا على نتائج الانتخابات النيابية و لم تقع أية أعمال مخلة بالأمن العام خلال المسيرة التي تفرقت بهدوء وسلام .





Date : 24-11-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش