الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توسيع المرحلة الثانية لتشمل 1400 اسرة في 70 منطقة بالمملكة * الترك يسلم مفاتيح 54 مسكنا للأسر الفقيرة في الصالحية وجديتا

تم نشره في الجمعة 15 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
توسيع المرحلة الثانية لتشمل 1400 اسرة في 70 منطقة بالمملكة * الترك يسلم مفاتيح 54 مسكنا للأسر الفقيرة في الصالحية وجديتا

 

 
المفرق ــ دير ابي سعيد ــ الدستور
سلم رئيس الديوان الملكي الهاشمي سالم الترك مفاتيح 27 وحدة سكنية للأسر الفقيرة في بلدة الصالحية في لواء البادية الشمالية الشرقية والتي تاتي ضمن مشروع جلالة الملك عبد الله الثاني لمساكن الاسر الفقيرة في المملكة .
وقال الترك خلال رعايته حفل تسليم المساكن للمستحقين بحضور المستشار في الديوان الملكي الهاشمي يوسف العيسوي ان هذه واحدة من مكارم جلالة الملك التي عودنا عليها لتشمل العديد من الاسرالمعوزة مشيرا الى أن هذه اللفتة الكريمة لجلالته بمتابعته لاوضاع الفقراء في المناطق النائية و شمولهم بمكرمة جلالته لنقل الأسر المحتاجة من حياة البؤس و الشقاء ومساكن الصفيح إلى بيوت حديثة مزودة بمختلف المرافق لتقيهم حر الصيف و برد الشتاء .
وبين الترك أن الديوان الملكي أجرى عددا من الدراسات لإنشاء مشروعات أخرى على مراحل لتلبية احتياجات عشرات الأسر الفقيرة و المدرجة ضمن كشوفات مديريات التنمية الاجتماعية والمستفيدة من دعم صندوق المعونة الوطنية في مختلف محافظات المملكة .
وألقى محافظ المفرق خالد أبو زيد كلمة قال فيها ما يزيدنا غبطة و سرورا أن يتزامن تسليم هذا المشروع مع احتفالات المملكة بالأعياد الوطنية.
و قال ان مشروع إسكان الأسر الفقيرة هو مبادرة ملكية جاءت تجسيدا لسنة حميدة في التواصل مع أبناء الوطن و هذا هو المشروع الثالث الذي ينفذ في المحافظة والذي يشمل بناء 27 وحدة سكنية مساحة كل وحدة 70 مترا مربعا و بكلفة 270 ألف دينار و تقام على قطعة ارض مساحتها 20 دونما كما تم تخصيص مساحة 400 متر مربع لكل وحدة.
يذكر انه قد تم بناء 47 وحدة سكنية في المحافظة منها 27 وحدة في مدينة المفرق و 20 في بلدة عين و المعمرية بكلفة 450 ألف دينار.
وفي بلدة جديتا بلواء الكورة سلم الترك مفاتيح 27 مسكنا لمستحقيها من الاسر الفقيرة وسط مشاعر الفرح والاعتزاز بمكرمة جلالة الملك .
ونقل الترك تحيات جلالة الملك للمواطنين كما هنأ الأسر المستفيدة من هذه المكرمة الملكية مقدما الشكر لجلالته على مكارمه التي تتجدد اليوم وتتواصل تجسيدا لحرص جلالته على تنفيذ المشاريع التي تؤدي الى تحسين الوضع المعيشي للمواطن من خلال توسعة شبكة الأمان الاجتماعي ومكافة الفقر والبطالة .
وقال ان جلالته يجوب العالم لتأمين القدرات الحياتية والاجتماعية والتعليمية والاقتصادية للمواطنين بما يواكب تسارع عجلة التنمية مشددا على أن الانسان المنتمي يعد من أهم موارد الأردن .
وثمن رئيس لجنة متابعة مساكن الفقراء العين يوسف الدلابيح جهود جلالة الملك عبد الله الثاني في هذه المشاريع وغيرها من المشاريع التي تهدف لرفعة الوطن وازدهاره مشيرا الى أن مشروع جديتا يعد آخر مشاريع المرحلة الأولى لاسكان الفقراء التي اشتملت على بناء 600 مسكن في مختلف مناطق المملكة .
وأعلن ان المرحلة الثانية للمشروع قد تم توسعتها تحقيقا لرؤى وتوجيهات جلالة الملك لتشمل 1400 اسرة تتوزع على 70 موقعا في المملكة .
وأوضح محافظ اربد علي الفايز أن تحديد الأسر المستفيدة من المشروع قد تم وفقا لدراسات اجتماعية للأسر المتقدمة حيث تم اختيار الأكثر فقرا وحاجة لافتا الى انجاز مشاريع مماثلة في ازمالية بالأغوار الشمالية وملكا والحمة في بني كنانة وقال ان مشاريع المرحلة القادمة تشمل مناطق في ألوية القصبة والوسطية والطيبة والمزار الشمالي وبوشر بتنفيذ بعضها .
وخلال تسليمه مفاتيح المساكن للمستفيدين وعد الترك بتوفير كراس متحركة لعدد من ذوي الاعاقات الحركية .
واعرب المستفيدون من المساكن عن شكرهم وتقديرهم لجلالة الملك على هذه المكرمة التي نقلتهم من مساكن الخيش والصفيح الى منازل حديثة تقيهم حر الصيف وبرد الشتاء .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش