الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افتتح ورشة عمل حول «المنظمة العربية.. الواقع والطموح» * النعيمي: تنشئة جيل عربي واع قادر على مواجهة ظاهرة العولمة

تم نشره في الثلاثاء 12 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
افتتح ورشة عمل حول «المنظمة العربية.. الواقع والطموح» * النعيمي: تنشئة جيل عربي واع قادر على مواجهة ظاهرة العولمة

 

 
عمان - الدستور - غادة ابويوسف
افتتح أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية والفنية الدكتور تيسير النعيمي أعمال ورشة العمل المحلية بعنوان (المنظمة العربية - الواقع والمأمول) والتي نظمتها أمس وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في فندق كراون بلازا وذلك بمشاركة ممثلين عن مختلف الوزارات ومؤسسات المجتمع المدني ذات العلاقة بعمل المنظمة العربية للتربية للثقافة والعلوم.
وأكد الأمين العام في كلمة له التزام الحكومة وبتوجيهات من جلالة الملك عبد الله الثاني بتعزيز رسالة المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم الساعية لتعزيز الوحدة الثقافية بين أجزاء الوطن العربي وتنشئة جيل عربي واع قادر على مواجهة ظاهرة العولمة ومستعد للتعاون وبناء الشراكة مع منظمات ومؤسسات المجتمع المدني ذات العلاقة بمجالات عمل المنظمة ، مضيفا ان تمكين المنظمة العربية من القيام بدورها في ضوء المستجدات يتطلب من الجميع تقديم الدعم والمساعدة من أجل تحقيق أهدافها ، مؤكداً على ضرورة تكثيف التواصل بين الدول العربية لتبادل الرأي والمشورة والتركيز على الإصلاح الإداري والتنظيمي لينعكس بصورة ايجابية على أدائها ، لا سيما بالتركيز على البرامج والمشاريع التي تخدم الدول الأعضاء في المنظمة العربية والمشاركة في أداء دورها لخدمة القضايا العربية التنموية.
واستعرض النعيمي الأنشطة التي تنفذها المنظمة والتي تسهم في تعزيز الوحدة الثقافية بين أجزاء الوطن العربي وتنشئة جيل عربي مستنير مؤمن بالله مخلص للوطن العربي الكبير ، مشيراً إلى تبني المنظمة منذ إنشائها الفكر الاستراتيجي في أداء المهام المنوطة بها حيث شرعت منذ البداية في وضع إستراتيجية لمحو الأمية في البلاد العربية ثم إستراتيجية العلوم والثقافة والخطة القومية لثقافة الطفل العربية والخطة القومية للترجمة واستراتيجية التوثيق والمعلومات والإستراتيجية العربية الموحدة للمعلومات والاستراتيجيات العربية للتربية السابقة على المدرسة ، والعديد من الاستراتيجيات التي تثري العمل المؤسسي في المنظمة خلال مسيرة عملها. والقى الأمين العام للمجلس التنفيذي والمؤتمر العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم الدكتور كلمة أكد فيها اهتمام المنظمة وبتوجيه مباشر من مديرها العام الدكتور المنجي بوسنية بدفع مسيرة التعاون الايجابي بين المنظمة العربية والأردن ، مضيفاً أن هذه المرحلة من حياة المنظمة تعتبر هامة ودقيقة ، مشيراً إلى أنه خلال رئاسة الأردن للمؤتمر العام للمنظمة ممثلاً بوزير التربية والتعليم الدكتور خالد طوقان تم تكليف المنظمة من قبل القمة العربية التي عقدت بالرياض مؤخراً بوضع الخطة القومية لتطوير منظومة التربية والتعليم والبحث في الوطن العربي.
وبين أن المنظمة قد انتهت من وضع هذه الوثيقة وسيتم عرضها على المؤتمر العام الاستثنائي برئاسة الأردن خلال يومي 13 و 14 تموز المقبل بدولة المقر تونس حيث ستنظر الدورة القادمة في التعديلات الدستورية التي أقرتها اللجنة الوزارية المكلفة من قبل المؤتمر والتي اجتمعت في عمان مؤخرا.
من جانبه قال رئيس المكتب التنفيذي للجنة الوطنية الأردنية للتربية والثقافة والعلوم الدكتور صقر عبد الرحيم إن اللجنة الوطنية الأردنية دأبت ومن خلال المكتب التنفيذي وأمانة السر منذ إنشاء المنظمة على التعاون والعمل معها كحلقة وصل بينها وبين المؤسسات الأردنية والمشاركة في جميع أنشطتها المحلية والعربية ، موضحاً أن اللجنة قد ساعدت المؤسسات والباحثين والعلماء الأردنيين على التقدم بمقترحات مشاريع للمنظمة العربية والتي قامت مشكورة من جانبها بدعم العديد من المشاريع والندوات وورش العمل ، مشيراً إلى تطلع اللجنة الوطنية لمزيد من التعاون المثمر والبناء مع المنظمة العربية.
وتم على مدار جلسات الورشة عرض ورقة عمل لأمين عام الوزارة للشؤون التعليمية والفنية الدكتور النعيمي بعنوان (تطلعات المنظمة ومشاريعها المستقبلية) واخرى بعنوان (مدى استفادة المؤسسات الأردنية من برامج المنظمة وكيفية تعزيزها) قدمها ماهر جويحان ـ القطاع الخاص ، بالإضافة إلى ورقة بعنوان (تعريف بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم - الهيكلية ، البرامج والميزانية) عرضها رئيس لجنة الرقابة المالية للمنظمة العربية الدكتور سامي الزيود.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش