الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعبث بالحاويات وتثير رعب وخوف السكان * قطعان من الخنازير تهاجم محاصيل ومزروعات بلدة الذنيبة وتتلفها

تم نشره في الأربعاء 20 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
تعبث بالحاويات وتثير رعب وخوف السكان * قطعان من الخنازير تهاجم محاصيل ومزروعات بلدة الذنيبة وتتلفها

 

 
الرمثا - الدستور - محمد أبو طبنجة
توغلت قطعان من الخنازير الإسرائيلية في بلدة الذنيبة في لواء الرمثا وعاثت فسادا وأتلفت المحاصيل الصيفية وأشجار التين والزيتون والمزروعات الصيفية كالشمام والبطيخ والفقوس والبصل وأحدث انتشارها في محيط البلدة ليلا تخوف ألاهالي وألاطفال حيث أخذت القطعان تعبث بالحاويات مما أثار الرعب في أوساط السكان.
واستغرب مواطنو البلدة تجاهل الجهات المسؤولة نداءاتهم منذ سنوات مشيرين أن الخنازير ازداد عدادها بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة بسبب وجود سد الوحدة وتجمع المياه فيه مما حدا بقطعان الخنازير الدخول إلى البلدة ومهاجمة وإتلاف محاصيلها الزراعية.
وفي الوقت الذي تهاجم قطعان الخنازير البرية حقول المزارعين في البلدة ونتج عنها أضرار كبيرة في مزروعاتهم استطاع المزارع حسن الربيع في اصطياد "1 3" خنزيرا عن طريق وضع "سم اللانيت" في أواني ماء أعدها خصيصا لهذه الغاية مناشدا المزارعين والمسؤولين والمهتمين بالقطاع الزراعي مساعدتهم للقضاء عليها والحد من اجتياحها للبلدة وحقولها وتزويدهم بالسموم لمكافحة هذه الآفة التي تحتاج إلى مصاريف كبيرة لا يستطيع المزارع الوفاء بها.
وأكد مواطنون من أبناء البلدة وهم محمد رشيد ونواف الزعبي وخلف الربايعة وعبدالرحمن صلاح وسالم الزعبي ومحمد شريف واحمد موسى الربيع ومحمد تركي وذيب الزيتاوي في مذكرة رفعوها للجهات المعنية وحصلت "الدستور" على نسخة منها أن الخنازير أصبحت تشكل حالة قلق دائمة للمواطنين وأطفالهم حيث تتسلل ليلا إلى داخل البلدة وتعبث بالحاويات وتعرض سلامة المواطنين للخطر.
وأكدوا أن سكان البلدة يعانون من وجود وتكاثر الخنازير البرية والقادمة من إسرائيل الى أراضي البلدة وتزداد يوما بعد يوم وأصبحت تشكل خطورة كبيرة على مزروعاتهم وتفتك بمحاصيلهم الزراعية مطالبين الجهات المعنية ضرورة مكافحة هذه الآفة الشريرة حيث أخذت في الآونة الأخيرة تتعمد أشجار الزيتون والتين الحديثة وتعمل على تكسيرها كليا واكل الثمار التي عليها مؤكدين عدم قدرتهم على مكافحتها كونها تهاجم البلدة والسهول المجاورة لها ليلا مما شكل خطورة على المواطنين.
وكانت بلدية سهل حوران قد دعت الجهات المعنية للقضاء عليها لوجود أعداد كبيرة منها وتشكل خطورة على المزروعات والسكان كونها منطقة محاذية للشريط الحدودي ولا يستطيع السكان مكافحتها.
من جهته أكد مدير زراعة لواء الرمثا بالوكالة المهندس علي الخصاونة أن قضية الخنازير التي تهاجم بلدة الذنيبة مشكلة تؤرق كافة الجهات المعنية كون القضية محصورة في بلدة حدودية وبالتالي لا يوجد لدى المديرية أية وسيلة من شانها الحد من انتشارها أو القضاء عليها أو حتى تزويد الأهالي بالسم اللازم للقضاء عليها لعدم توفرها لدى المديرية مشيرا الى أن هذه القضية بحثت مع وزير الزراعة السابق في مكتب المديرية إلا أنه لم يتم الخروج بنتيجة تجاه هذه القضية وحسمها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش