الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فريق الخبراء الدولي قدم تقييمه لاستعدادات «الصحة» و«الزراعة» لمواجهة المرض * الخرابشة: الحكومة ملتزمة بتوفير كل الدعم للجهود الوطنية لمجابهة انفلونزا الطيور

تم نشره في الجمعة 15 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
فريق الخبراء الدولي قدم تقييمه لاستعدادات «الصحة» و«الزراعة» لمواجهة المرض * الخرابشة: الحكومة ملتزمة بتوفير كل الدعم للجهود الوطنية لمجابهة انفلونزا الطيور

 

 
عمان - الدستور - غادة ابويوسف
أظهرت النتائج الأولية لتقييم خبراء الفريق الدولي الموفد من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي بناء على طلب من الأردن نقاط القوة والايجابيات حيال استعدادات وزارتي الصحة والزراعة لمواجهة وباء انفلونزا الطيور ومن أبرزها ان احتمالات استيطان المرض بين الدواجن منخفضة ، وان المزارع الكبرى مغلقة وبعيدة عن المناطق السكنية.
وقد انتقد الفريق بعض الاستعدادات خلال عرض قدمه في اجتماع عقد في فندق الماريوت بحضور اللجان الفنية والعلاجية وعدد من المعنيين في مواجهة انفلونزا الطيور مبديا ملاحظاته حيالها ، لكنه أشار إلى ان اللجان المشكلة لمواجهة المرض متكاملة وان أغلب المستشفيات المعتمدة مجهزة بشكل جيد وكوادرها الطبية (أطباء ، تمريض) على درجة عالية من التدريب ، وان مستوى الوعي الصحي لدى غالبية العاملين الصحيين والجمهور جيد عن المرض.
وابدى الفريق خلال تقييمه عدة ملاحظات منها زيادة التنسيق والتعاون بين وزارتي الصحة والزراعة ، وأشار إلى عدم توزيع المسؤوليات بشكل واضح ، داعيا إلى أهمية إيجاد هيئة عليا تعمل على الإشراف وإدارة الأزمات في الوزارات المعنية.
وفيما يتعلق باللجان المشكلة لفت الى ان أعضاء اللجنة الفنية واللجان المصغرة الأخرى فعالون ويجتمعون بشكل دوري الا انه نوه إلى ان متطلبات المرحلة الرابعة والخامسة ومرحلة انتشار الوباء يجب أن توضح بشكل كامل اضافة الى تحديد مهام وأدوار كل جهة بالتفصيل ، كما أشار الى انه يوجد نظام رصد فعال وخاصة فيما يتعلق بمستشفيات ومديريات وزارة الصحة.
وحول توفر المختبرات اظهر التقييم بأنه تم تدريب 3 أشخاص على إجراء فحص ما يعرف بالبلمرة (زذ) لتشخيص حالات انفلونزا الطيور ، وتم إجراء 53 فحصا مخبريا على الإنسان والحيوان خلال السنة ونصف السنة الماضية للتحري عن فيروس .H5N1
وشدد فريق الخبراء على موضوع ضبط العدوى والتوسع في تطبيق بعض الإجراءات القياسية لضبط العدوى في المنشآت الصحية من قبل جميع العاملين مثل غسل الأيدي ولبس القفازات وتوفير الكميات اللازمة من وسائل الوقاية الشخصية اللازمة لتطبيق الإجراءات القياسية. وأكد فريق الخبراء أن مسؤولية مواجهة الوباء هي مسؤولية جميع الوزارات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية ولا تقتصر على الجهات الرسمية ، ودعا إلى وضع وتطبيق استراتيجيات وطنية للإعلام والاتصال بحيث تشمل جميع شرائح المجتمع والتركيز على مربي الدواجن المنزلية وطلاب المدارس والكوادر الصحية التي تتعامل مع المرض والى إجراء مسح يبين عدد الأسرة وعدد غرف صة وأجهزة التنفس الصناعي وغرف العزل في جميع القطاعات الصحية في المملكة للاستعانة بها عند الحاجة ، اضافة الى إمكانية ربط إدارة الأزمات الصحية ولا سيما إدارة انفلونزا الطيور مع هيئة متخصصة لهذه الغاية ، وتوسيع رصد الأمراض ليشمل التنفسية الحادة والأمراض الشبيهة بالانفلونزا ، وتحسين مستوى الإبلاغ من القطاع الخاص ، وتكثيف تدريب الكوادر الصحية على إجراءات ضبط العدوى ولا سيما الاحتياطات القياسية ، وتوفير العدد الكافي من وسائل الوقاية الشخصية وخصوصاً لمرحلة الوباء.
يشار إلى أن الفريق أجرى على مدى الأسبوعين الماضيين اتصالات مع الوزارات المعنية بمواجهة انفلونزا الطيور وزار المناطق المعنية بتنفيذ خطط مواجهتها من جانب وزارة الصحة والمستشفيات واللجان المعنية ومناطق وزارة الزراعة ، والوقوف عن كثب على الاستعدادات وتقييمها وتحديد السلبيات ونقاط القوة.
وكان وزير الصحة الدكتور سعد الخرابشة أكد خلال لقائه الفريق الدولي قبل أسبوعين مع بداية زيارته للأردن أن تقييم أعضاء خبراء الفريق الدولي تكتسب أهمية كبيرة لموضوعيتهم وحيادهم في مواجهة جائحة انفلونزا الطيور ، مؤكدا أن الحكومة ملتزمة بتوفير مختلف أشكال الدعم للجهود الوطنية لمجابهة المرض والمحافظة على خلو الأردن منه.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش