الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال ترؤسه جانبا من اجتماع مجلس الوزراء * الملك: الوزير الذي يشعر أنه لا يستطيع تقديم المطلوب منه فليستقل اليوم * اريد جدية في تنفيذ المشاريع التي تعود بالمنفعة على المواطنين

تم نشره في الأربعاء 12 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
خلال ترؤسه جانبا من اجتماع مجلس الوزراء * الملك: الوزير الذي يشعر أنه لا يستطيع تقديم المطلوب منه فليستقل اليوم * اريد جدية في تنفيذ المشاريع التي تعود بالمنفعة على المواطنين

 

* جلالته يوعز باتخاذ اجراءات فورية لحماية ذوي الدخل المحدود
عمان - بترا: قال جلالة الملك عبدالله الثاني "إنني منذ اليوم الأول الذي تشرفت فيه بحمل المسؤولية فقد كان همي خدمة شعبي وتحسين ظروفه الاقتصادية ، وأن سياستي لم تتغير خلال الثماني سنوات الماضية.. فنحن نريد أن نضع للمواطن الطعام على الطاولة ، وأن مسؤوليتكم وواجبكم أن تعملوا معي بهذا الاتجاه ، حتى نخفف على المواطنين ونساعدهم ، ونصنع المستقبل الأفضل لهم وللأجيال المقبلة".
واكد جلالته خلال ترؤسه جانبا من اجتماع مجلس الوزراء أمس ، ضرورة متابعة تنفيذ اجراءات لضمان تأمين احتياجات المواطنين من المواد الاستهلاكية بأسعار مقبولة ، لا سيما مع حلول شهر رمضان المبارك.
وقال جلالته.."إننا ونحن على أبواب هذا الشهر الفضيل فإن الأمر المهم بالنسبة لي هو الحد من ارتفاع الأسعار وتوفير المواد الأساسية اللازمة للمواطنين". وقال جلالته.." المسؤولية التي أمامنا هي أن نوفر للمواطن الأردني الحماية من الارتفاع المتواصل في الأسعار".
وأضاف جلالته.."إنني بدوري سأتابع وأراقب هذا الموضوع بكل جدية".
وأوعز جلالته للحكومة باتخاذ إجراءات إضافية وفورية في حال عدم انخفاض أسعار السلع الأساسية خلال الأيام القليلة المقبلة ، لحماية ذوي الدخل المحدود على المدى القريب والمتوسط.
وقال جلالته.."سوف أظل أتابع مع دولة الرئيس ومع الوزراء حتى يلمس المواطن أن الدولة الأردنية تحميه".
وأضاف جلالته أنه.."يجب على الحكومة أن تتخذ إجراءات فورية وسريعة بحق من يتلاعب بالأسعار ، ليس في شهر رمضان المبارك وحسب ، بل في كل أيام السنة".
وأكد جلالته..أن على الحكومة أن تتخذ إجراءات ، للحد من تأثير ارتفاع أسعار المحروقات عالميا على المواطنين.
وأكد جلالته.."أننا ماضون بمسيرة التحديث والتطوير في الأردن ، واستراتيجيتنا بالنسبة للإصلاح الاقتصادي والسياسي والاجتماعي لم تتغير". وقال جلالته.."أنا اطلب منكم جميعا أن تعملوا بكل جدية لإنجاز هذه الإستراتيجية".
ودعا جلالته إلى عدم البطء بالإجراءات أو اتخاذ القرارات ، وقال جلالته.."في عدة مرات حضرت إلى هنا "رئاسة الوزراء" وطلبت من الوزراء خطط عمل واضحة ، ولكن للأسف لم يقدم لي سوى واحد أو اثنين خطة عمل محددة لوزارته ، أو ما هي خططه وبرامجه لمواجهة التحديات المختلفة، أو لتحسين الوضع المعيشي للمواطنين"، مضيفا جلالته.." أريد جدية منكم بهذا الاتجاه، وأريد الإسراع في تنفيذ المشاريع التي تعود بالمنفعة على المواطنين".
وقال جلالته.."ان على الوزير أن يعمل بجدية حتى آخر يوم في منصبه..وإذا كان هناك أي وزير يشعر أنه لا يستطيع تقديم ما هو مطلوب منه ، فليقدم استقالته من الحكومة اليوم..أنا أريد من الشخص الذي يجلس على كرسي الوزارة أن يعمل ليلا نهارا لخدمة المواطن وخدمة هذا البلد ، ومثل ما علي واجب لخدمة بلدي، الكل عليه واجب أيضا".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش