الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بكلفة 1,5 مليون دينار * تمويل مشاريع تنموية في الصالحية وام الجمال ولواء سرحان لمواجهة الفقر

تم نشره في الأحد 6 أيار / مايو 2007. 03:00 مـساءً
بكلفة 1,5 مليون دينار * تمويل مشاريع تنموية في الصالحية وام الجمال ولواء سرحان لمواجهة الفقر

 

 
عمان - بترا ـ محمد القرعان
ينفذ الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية بتمويل من وزارة التخطيط في اقضية الصالحية وام الجمال ولواء سرحان مشروع "التنمية المحلية الشاملة في مناطق جيوب الفقر" بكلفة مليون ونصف المليون دينار عبر حزمة متكاملة من البرامج التنموية الموجهة لصالح الفقراء.
جاء ذلك في ورشة عمل بعنوان "الدعم الاعلامي لمناطق جيوب الفقر" التي نظمها الصندوق لممثلي وسائل الاعلام المحلية لبحث دورها في تقديم الدعم وتناول الموضوع بامانة ومتابعة وجدية والتركيز على ايجابياته ونقد سلبياته في مسعى لتحقيق اهدافه في هذه المناطق.
وهدفت الورشة الى وضع الية تعاون بين الإعلاميين وفريق المشروع لتغطية الانجازات والانشطة ومعالجة القضايا الخاصة في هذه المناطق. وتبلغ نسبة الفقر في منطقة الصالحية التي يبلغ عدد سكانها 13238 حوالي (48,2 )% وفي ام الجمال حوالي (34,6 )% وعدد سكانها 14230 وفي قضاء السرحان التي يبلغ سكانها 15480 حوالي (28,1)%. ويسهم هذا المشروع في تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية عبر تفعيل مشاركة وتعزيز انتاجية مختلف فئات المجتمع المحلي المستهدف ضمن مناطق جيوب الفقر والعمل على تخفيف حدة الفقر برفع الوعي والتدريب والتاهيل وتوفير فرص عمل لزيادة الدخل وتحقيق الفائدة الاقتصادية والاجتماعية المباشرة وغير المباشرة للفقراء.
وعرض مدير المشروع ماهر ابو حجلة للصحافيين والإعلاميين تفاصيل ومعوقات المشروع وتاخيره لعدة أشهر . ودعت الورشة جميع المؤسسات ذات العلاقة بالمشروع الى تسهيل مهمة العاملين فيه وانجاز وتسهيل الإجراءات بسرعة.
واقترحت تشكيل لجنة اعلامية تمثل مختلف المؤسسات الاعلامية للقيام بزيارات ميدانية لمناطق المشروع للاطلاع والتعرف الى مدى نجاحه اوقصوره ومدى الاستفادة منه. وبينت مديرة معهد الملكة زين الشرف ـ الصندوق الاردني الهاشمي هدى حقي اهمية اهتمام وسائل الاعلام بمتابعة تنفيذ مراحل هذا المشروع ودور هذه الوسائل في ايصال المعلومات وتثقيف المجتمع حول اهمية هذه المشروعات وتوعيتهم .
ويستهدف هذا المشروع بالذات الحالات الاشد فقرا الذين لا يملكون ادنى قدر من الموارد التي تلبي احتياجاتهم الاساسية وفئة الفقراء انتقاليا الذين يدخلون ويخرجون من دائرة الفقر تبعا للظروف اضافة الى فئة الناشطين اقتصاديا من العاطلين عن العمل والجمعيات المحلية.
ويتمثل دور وسائل الاعلام في هذ المرحلة كما بينت الورشة ابراز دور التنسيق والتعاون بين مقدمي الخدمات في المؤسسات الحكومية لتحسين وتطوير الخدمات المقدمة كتوصيل الكهرباء لمنازل الاسر الفقيرة وتنظيم وسائل النقل داخل القضاء اضافة الى المساهمة في توجيه المبادرات الوطنية نحو الفئة الاشد فقرا لضمان سرعة تقديم الخدمات الانسانية الطارئة وتحفيز المجتمع المحلي ومؤسسات المجتمع المدني في عملية تحديد وتنفيذ مشاريع انتاجية كبيرة ومتوسطة تعود فائدتها على هذه المؤسسات. وشكلت الورشة لجانا اعلامية من مختلف مؤسات الاعلام مهمتها التثقيف والتوعية حول المشروع ومرافقة المعنيين في زيارات ميدانية للالتقاء مع المستفيدين والتعرف الى مدى استفادتهم منه .
واكد المجتمعون ضرورة تعاون جميع الجهات الحكومية وغير الحكومية لانجاخ هذا المشروع التنموي لتحقيق الاستفادة لابناء المجتمع المحلي عبر تسهيل كافة الاجراءات التي تمر بدوائرهم ومتابعتها باهتمام ومسؤولية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش