الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعقيبا على تصريحات رئيس الوزراء في عجلون * الغرايبة: الحركة الاسلامية عملت دائما على تقوية الدولة الاردنية * ندعو الحكومة الى حوار وطني مسؤو

تم نشره في الأحد 6 أيار / مايو 2007. 03:00 مـساءً
تعقيبا على تصريحات رئيس الوزراء في عجلون * الغرايبة: الحركة الاسلامية عملت دائما على تقوية الدولة الاردنية * ندعو الحكومة الى حوار وطني مسؤو

 

 
عمان - الدستور - رياض منصور
استهجن النائب الأول للامين العام لحزب جبهة العمل الاسلامي رحيل الغرايبة هجوم رئيس الوزراء على الحزب بدل اتخاذ الحكومة لخطوات احتجاجية على الجهات الصهيونية المعتدية التي تحاول تشويه مواقف الأردن.
وعزا في تصريح له هجوم رئيس الحكومة معروف البخيت على الحزب ل"عجز الحكومة عن تلبية طموحات المواطنين ، ولرغبتها في التأثير على فرص فوز الحزب في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة ، ولتبرير خطواتها باتجاه الحزب والهادفة إلى تحجيمه" ، وتابع"عندما تشعر الحكومات بان رحيلها قد اقترب تعمد الى الهجوم على الحركة الإسلامية في محاولة للبقاء في السلطة..لقد باتت هذه المحاولات مكشوفة لدى الجماهير".
واستغرب الغرايبة كيل رئيس الوزراء الاتهامات للحزب والقوى الوطنية وافتعاله للمعارك مع الشعب الاردني "بدلا من أن يوجه دولته غضبه تجاه الصهاينة الذين تكررت اعتداءاتهم على الاردن دون ان يتخذ بحقهم أي إجراء ذي معنى".
وشدد على ان الحزب "اكد موقفه التاريخي تجاه القضية الفلسطينية وخاصة فيما يتعلق بحق العودة وذلك لما يعلمه من مؤامرات للكيان الصهيوني على هذا الحق وسعيه الدائم للتحايل عليه".
وتابع "لقد أكدنا لجماهير شعبنا الاردني في كل المحافظات على امتداد وطننا العزيز ان حق العودة حق مقدس تقره كل الشرائع السماوية والارضية ولا يقبل الإنابة وغير خاضع للمساومة ، وحذرنا من بديل التعويض والتوطين وهي الخيارات التي يطرحها الكيان باستمرار".
وقال "لم نشكك بمواقف الاردن ، وانما طالبنا الحكومة بالرد على التشويهات الصهيونية الخطيرة".
واعلن الناطق الاعلامي بان الحزب "سيصدع بالحق ، وسيمضي في توعية الشعب الاردني ، وسيواصل كشف عجز الحكومات عن مقاومة الفساد والمفسدين".
وتعليقاً على ما ورد في تصريحات البخيت من ان الحزب يتبع "تكتيكات رديئة" قال:"تكتيكات الحكومة هي الرديئة والمكشوفة" اما بخصوص انتقاد البخيت لقيادات الحزب فرد الغرايبة بالقول"نفتخر بان الحزب يؤمن بالتداول ، فتغيير القيادات في الحزب يعبر عن مؤسسية راسخة تفتقدها جهات اخرى" في اشارة الى تدوير ذات النخبة السياسية في السلطة التنفيذية.
وتابع بالاشارة الى ان للحزب سياسات وبرامج "لم تتغير"، وان ما يصدر عنه يمثل "مواقف مؤسسية مدروسة وليست مواقف اشخاص "، منوها الى ان قيادات الحزب التاريخية التي لفت لها البخيت "لا تزال مشاركة في رسم سياسات الحزب واتخاذ القرار".
وخاطب الغرايبة البخيت بالقول" قيادات الحزب لديها من الاستيعاب والحلم وسعة الصدر وبعد الافق اضعاف اضعاف ما لدى الحكومة" ولفت الى ان الحركة الاسلامية على مدى تاريخها الذي "واكب" تأسيس الدولة "عملت على تقوية الدولة الاردنية وتمسكت بالوحدة الوطنية ودعت الى المشاركة في القرار" ، وشدد على ان هجوم الحكومة على القوى الفاعلة "هو الذي يضعف الدولة ويعمل على تخريب الوحدة الوطنية ويؤدي الى تفكيك النسيج الاجتماعي". ودعا الغرايبة الحكومة الى حوار وطني "مسؤول" يفضي الى "ردم الهوة بينها وبين القوى الفاعلة بدل سياسة افتعال المعارك وكيل الاتهامات من خلال الاعلام والاحتفالات والزيارات".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش