الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رغم إعلان بعض النقباء الحاليين والسابقين نيتهم الترشح * حراك نقابي خجول تجاه مجلس النواب المقبل

تم نشره في الأربعاء 10 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
رغم إعلان بعض النقباء الحاليين والسابقين نيتهم الترشح * حراك نقابي خجول تجاه مجلس النواب المقبل

 

 
عمان - الدستور - ايهاب مجاهد
لا يزال الحراك النقابي باتجاه مجلس النواب المقبل خجولا على الرغم من اعلان بعض النقباء الحاليين والسابقيين نيتهم خوض غمار المنافسة في الانتخابات النيابية المقبلة في محاولة منهم لاسقاط تجربتهم في انتخابات نقاباتهم على دوائرهم الانتخابية مع الاخذ بعين الاعتبار طبيعة الفوارق في المنافسة بين الانتخابات النقابية او النيابية.
ولا يبدو الصف النقابي موحدا تجاه مرشحين بعينهم وان كانوا نقابيين معروفين ومشهودا لهم بكفاءتهم وذلك لحسابات الانتماءات لقوائم انتخابية ونقابية مختلفة.
ويؤخذ على النقابات المهنية التي تعتبر من أهم مؤسسات المجتمع المدني الفاعلة والمؤثرة على مستوى العمل العام عدم دعمها لمرشحين نقابيين يمكن لها من خلالهم التعبير عن وجهة نظرها حيال القضايا العامة ، على الرغم من ان مركز النقيب في بعض النقابات وبالاخص المهندسين والاطباء والمحامين كان مقدمة للوصول الى قبة البرلمان وحتى الوزارة.
يذكر بأن 52% من اعضاء مجلس النواب السابق هم من المهنيين وغالبيتهم من المحامين (14) محاميا وعدد قريب له من الاطباء ومن ثم المهندسين وباقي المهن. الا ان ذلك التواجد الكبير للمهنيين في المجلس السابق لم يرض النقابيين انفسهم ومنهم نقيب المحامين صالح العرموطي كون تأثيرهم كان ضعيفا - اسوة بباقي اعضاء المجلس - وخاصة فيما يتعلق بالقوانين المقيدة للحريات ، والارتفاع الذي طرأ على الاسعار.
وقال العرموطي ان دور النقابيين كان ضعيفا بالمقارنة مع الخبرات التي يمتلكونها ومعرفتهم باحتياجات المواطنين والدور الهام الذي كان مطلوبا منهم.
الا ان نقابيين ممن عزموا خوض الانتخابات النيابية المقبلة يرون ان من شأن ارتفاع عدد النقابيين المهنيين في المجلس المقبل تعزيز التوجهات النقابية حيال مجمل القضايا الوطنية ، مؤكدين انهم اقرب ما يكونون للمواطنين ، لأن طبيعة العمل النقابي تجعل من الشخصية النقابية ذات نظرة وطنية عامة من حيث العطاء والاهتمام بقضايا المواطنين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش