الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في جلسة حوارية لرئيس الوزراء مع طلبة من الجامعات * البخيت يدعو الشباب الأردني الى المشاركة الفاعلة في الانتخابات النيابية المقبلة

تم نشره في الأربعاء 10 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
في جلسة حوارية لرئيس الوزراء مع طلبة من الجامعات * البخيت يدعو الشباب الأردني الى المشاركة الفاعلة في الانتخابات النيابية المقبلة

 

 
عمان ـ بترا
دعا رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت الشباب الاردني الى المشاركة الفاعلة في الانتخابات النيابية المقبلة باعتبار ذلك واجبا وطنيا على الجميع المساهمة في انجاحه.
وقال رئيس الوزراء خلال جلسة حوارية مع مجموعة من طلبة الجامعات الاردنية حول الشباب وقضايا الوطن نظمها المجلس الاعلى للشباب مساء امس الاول ان الشباب هم الاقدر على الخروج على الانماط التقليدية في الانتخاب فهم لا يرتضون ابدا ان ينتخبوا أي شخص بغير قناعاتهم او ان ترتهن ارادتهم السياسية مقابل المال او أي ضغوطات اخرى.
كما اكد خلال الجلسة الحوارية التي عقدت في مدينة الحسين للشباب وبمشاركة نحو 200 من طلبة الجامعات الاردنية الحكومية والخاصة وبحضور رؤساء الجامعات وعمداء شؤون الطلبة ان الشباب هم الفئة الاكثر قدرة على محاورة المرشحين وسؤالهم عن برامجهم الانتخابية ومحاسبتهم عليها بعد ذلك .
وقال :انتم اليوم مدعوون اكثر من أي وقت مضى للعب دور المحرك والمتفاعل والمبادر والمؤثر والناشط لا المتفرج والمتاثر فقط في سياق الحراك الوطني الجاري حاليا تجاه الانتخابات النيابية المقبلة .
وشدد رئيس الوزراء على ان الحكومة وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية ملتزمة باجراء الانتخابات النيابية بكل نزاهة وشفافية وحيادية مشيرا بهذا الصدد الى مجموعة من الاجراءات التي ستتخذها لضمان ذلك ومنها اعتماد عملية الربط الالكتروني التي تسقط اسم من يقترع من جميع الاماكن والمراكز الانتخابية ما يضمن عدم تكرار التصويت .
وردا على ملاحظة احد الطلبة بشان من يروج لنفسه بانه مرشح دولة قال رئيس الوزراء ان هذا التكتيك مكشوف للجميع وهو نوع من انواع الضغط النفسي على الناخبين مؤكدا ان الدولة لا علاقة لها بهذا الموضوع وهي تقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين والناخبين على حد سواء.
وقال ان الحكومة تستلهم الرؤى الملكية السامية لقائد الوطن جلالة الملك عبدالله الثاني باعتبار الشباب الاردني يمثل نصف الحاضر وكل المستقبل ونبض المجتمع ودرة الاردن وذخره وهم فرسان التغيير كما اسماهم جلالة قائد الوطن.
وبين ان الحكومة ترى في الشباب الجامعي النموذج القادر على إحداث التغيير في الرؤى وفي تعزيز النهج الوطني المعبر عن صدق الولاء والانتماء لقائد الوطن والمجسد لهوية وفكر الشباب في حمل امانة المسؤولية الوطنية والقومية والانسانية ليبقى طريق التنمية والنماء والعطاء حلقات متصلة لتحقيق اهداف ورؤى جلالة الملك في بناء مجتمع العدل والمساواة وتكافؤ الفرص والازدهار.
وابرز حجم التحديات التي تواجه الاردن على الصعيد الاقتصادي خاصة في ضوء ارتفاع اسعار المشتقات النفطية واثر ذلك على المستويين الاقتصادي والاجتماعي معربا عن ثقته بان الاردن قادر على تجاوز هذه المرحلة الصعبة بعزم قيادته الهاشمية الفذة ووعي ابنائه المخلصين .
ودعا الى تبني ثقافة ايجابية والتحلي بثقافة الامل التي ميزت تعامل الهاشميين مع الظروف والامكانيات الصعبة التي رافقت مراحل تاسيس الامارة . وردا على سؤال بشان الكوتا النسائية اوضح ان الحكومة هي التي بادرت بايجاد الكوتا ايمانا منها باهمية تمكين المرأة وتعزيز دورها السياسي وتقديم نماذج نسائية للخدمة العامة ومبينا ان الكوتا هي مرحلة انتقالية ويجب ان لا تبقى دائمة ومؤكدا اهمية دعم المرأة للمرأة خاصة ونحن مقبلون على الانتخابا ت النيابية .
واشار الى ان قانون الاحزاب المعمول به حاليا يسهم في تحفيز المواطنين على الانضمام للاحزاب السياسية وبان المواطن لا يضار بعيشه او رزقه بسبب انتمائه الحزبي .
وبشان دعم الجامعات اوضح رئيس الوزراء ان الحكومة تدعم الجامعات بنسب تعادل اقدميتها وعدد الطلبة فيها مؤكدا ان لدى الحكومة توجها جديدا لتحويل الدعم الى الطالب الجامعي وليس للجامعة بكل مكوناتها.
وقال ان جزءا كبيرا من الدعم الجامعي سيوجه لدعم صندوق الطالب المحتاج مشيرا الى انه تم تخصيص 7 ملايين دينار للصندوق في موزانة عام 2007 ومثلها في موازنة العام المقبل . وبين ان عدد الطلبة الذين تقدموا بطلبات للاستفادة من قروض الصندوق بلغ 18 الف طالب وطالبة استطاع الصندوق تلبية طلب 11 الف منهم.
وردا على سؤال حول الدور المامول للاعلام اكد البخيت اهمية الدور التوجيهي الذي يجب ان تقوم به وسائل الاعلام والصحافة مشيرا الى ترحيب الحكومة بالنقد والمحاكاة العقلانية للسياسات وبالتحقيقات الصحافية المتوازنة التي تشير الى مواطن الخلل وكيفية معالجتها.
وكان رئيس المجلس الاعلى للشباب الدكتور عاطف عضيبات اكد اعتزاز المجلس الاعلى للشباب بالاهتمام الملكي السامي بقضايا الشباب الاردني مبينا ان جلالته حمل الشباب الاردني مسؤولية كبيرة حين وصفهم بفرسان التغيير .
وبين ان هيئة شباب كلنا الاردن التي امر جلالة الملك بتاسيسها لن تكون بديلا عن المؤسسات العاملة في مجال الشباب بل رديفة ومكملة لعملها . وبشان مشروع برلمان الشباب اوضح ان المشروع في مراحله الاخيره بانتظار المرجعية القانونية لكيفية اصداره بقانون او نظام .
واستمع الى الجلسة الحوارية امين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية والفنية الدكتور تيسير النعيمي وامين عام وزارة التعليم العالي الدكتور محمد ابو قديس واعضاء مجلس الشباب واعداد القيادات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش