الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال مؤتمر صحفي لرئيسها * آل خطاب: بلدية معان تنفذ حملة لتحصيل مستحقاتها على المواطنيين والبالغة 380 ألف دينار

تم نشره في الخميس 11 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
خلال مؤتمر صحفي لرئيسها * آل خطاب: بلدية معان تنفذ حملة لتحصيل مستحقاتها على المواطنيين والبالغة 380 ألف دينار

 

 
معان - الدستور - قاسم الخطيب
أكد رئيس بلدية معان الكبرى خالد آل خطاب ان البلدية عملت وبالتعاون مع تجار المدينة واتحاد المزارعين في المحافظة على افساح المجال امام التجار المتجولين واصحاب البسطات وبعض تجار الخضار في عرض بضائعهم في العديد من الاماكن في المدينة للمساهمة في خلق اجواء تنافسية ساعدت في تخفيض الاسعار على المواطنيين.
واضاف خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده رئيس البلدية ان البلدية بدات بحملة لتحصيل الديون المترتبة على المواطنيين والبالغه 380 الف دينار من خلال توجيه انذارات عدلية عن طريق محامي البلدية للمتخلفين عن تسديد الذمم المترتبة عليهم مبينا انه تم تحرير 980 مخالفه بحق اصحاب المحال المخالفة لشروط السلامة العامة وتم تحويلها للتنفيذ لافتا ان الاعتداءات التي تشهدها المدينه تشمل الارصفة والشوارع الرئيسة والساحات العامه .وقال ال خطاب ان بلدية معان تعكف على دراسة تحويل مشروع النظافة في المدينة كعطاء يتم احالته على متعهدين محليين بما يضمن تحسين مستوى النظافة في المدينه مشيرا الى ان اعمال النظافة وجمع النفايات تكلف موزانة البلديه 380 الف دينار سنويا في ظل محدودية الاليات وقدمها وكثرة اعطالها .
ولفت الى ان البلدية تسعى لتطبيق الادارة اللامركزية في اتخاذ القرارات من خلال منح الصلاحيات الكاملة لمدراء الدوائر واستحداث اقسام جديدة كوحدة التنمية والدائرة الهندسية ودائرة اللوازم ودائرة العلاقات العامة والاعلام بهدف تطوير الواقع الخدمي في المدينة بالاضافة الى التعاون مع جامعة الحسين بن طلال في استحداث دائرة للاستثمار وخدمة المجتمع المحلي للمساعدة في توفير متطلبات المرحلة المقبلة خاصة بعد المكرمة الملكية السامية بان تكون معان منطقة اقتصادية تنموية .
واشار الى ان البلدية ستعمل على رفد الاسواق الشعبية التي اعلنت عنها بكافة مقومات البنية التحتية مستقبلا من انارة ومظلات وخدمات مختلفة تساهم في استمرارية تلك الاسواق وديمومتها .
وفيما يتعلق بمناشير الحجر ومعامل الطوب الواقعة على قطع الارض العائدة ملكيتها للبلدية على طريق اذرح والتي باتت تشكل مكرهة صحية وازعاجا مستمرا للمواطنين اكد ال خطاب ان ايجاد حل لهذه المشكله يتطلب مبالغ مالية كبيرة لتعويض اصحاب تلك المعامل لمساعدتهم في الرحيل مؤكدا ان هذه المبالغ غير متوفرة في صندوق البلدية في الوقت الحالي .
وناشد رئيس البلدية وزارتي التخطيط والبيئة لمساعدتها في توفير المبالغ المطلوبة لتعويض اصحاب مناشير الحجر ومعامل الطوب والمقدرة بحوالي 150 الف دينار . واكد ان البلدية تتطلع لتنفيذ العديد من المشاريع التنموية في المدينة منها اقامة مجمع تجاري متكامل على قطعة الارض التي قامت البلدية باستملاكها مؤخرا وانشاء مسلخ حديث ومتطور بدلا من الحالي الذي اصبح يشكل مكرهة صحية اضافة الى العديد من المشاريع ذات الجدوى الاقتصادية والتي تساهم في رفد موازنة البلدية المثقلة بالديون البالغ حجمها 3,5 مليون دينار . وقال ان البلدية ستعمل خلال الايام القادمة على عمل خلطات اسفلتية لعدد من الشوارع المستحدثة في عدد من الاحياء والمواقع في المدينة اضافة الى تطوير الميادين الموجودة فيها وتحسين مداخل المدينة الخارجية .
واشارالى ان البلدية ستعيد النظر في قضية موظفيها المنتدبين للدوائر والمؤسسات والجمعيات في مدينة معان بعد ان تبين ان معظم هؤلاء المنتدبين لا يلتزمون بدوامهم في الدوائر والجمعيات المنتدبين لها فضلا عن حاجة البلدية لبعض هؤلاء الموظفين في اطار عملية اعادة الهيكلة التي تقوم بها البلدية لكادرها الوظيفي .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش