الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بسبب الضخ الجائر وعدم تناسبه مع التغذية * هبوط مستوى المياه الجوفية في الشوبك يهدد بجفاف الينابيع وتصحر المنطقة

تم نشره في الثلاثاء 21 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
بسبب الضخ الجائر وعدم تناسبه مع التغذية * هبوط مستوى المياه الجوفية في الشوبك يهدد بجفاف الينابيع وتصحر المنطقة

 

 
الشوبك - الدستور - موسى خليفات
خلص المشاركون في ورشة العمل التي نظمها مشروع تحسين ادارة المياه الجوفية في المركز الاقليمي للبحوث الزراعية ونقل التكنولوجيا في لواء الشوبك حول استنزاف المياه في حوض غربي الجفر المائي الى ان مستوى المياه الجوفية في الحوض في هبوط مستمر منذ عام 1989 بسبب ارتفاع معدل الضخ السنوي من مياه الحوض والذي يفوق معدل التغذية.
واكد المشاركون في الورشة التي شارك فيها ممثلون عن وزارة المياه والري والوكالة الامريكية للانماء الدولي والمجتمع المحلي ان مستوى الهبوط السنوي للمياه الجوفية في الحوض سيستمر مما يسبب جفاف المزيد من الينابيع المائية في المنطقه بسبب انعدام حالة الاتزان في الحوض نتيجة الاستنزاف الجائر لمياه الحوض الذي يشمل مناطق لواء الشوبك وقضاء ايل واجزاء من قصبة معان.
وبحسب خبراء ومهتمين بالشأن المائي شاركوا في الورشه فان مستوى الهبوط السنوي في 12 بئرا مراقبة للمياه في مناطق الحوض يتراوح ما بين متر الى عشرة امتار حيث يتواجد اكبر مستوى هبوط في شمال وجنوب الحوض.
وبينت دراسات اجرتها وزارة المياه والري ان المنطقه يوجد فيها 104 ينابيع منذ عام 1938 جف منها لغاية الان 20 نبعا في حين اظهر 30 نبعا انخفاضاً في تدفق المياه.
وناقش المشاركون في الورشه السبل الكفيلة بالحد من استنزاف المياه وكيفية توجيه المواطنين نحو ترشيد استهلاكها.
من جانبه اكد رئيس بلدية الشوبك عبدالرحمن الطوره ان كميات المياه التي تم ضخها من الحوض في المنطقه منذ الثمانينات تجاوزت الـ250 مليون متر مكعب وهي كميات تكفي لواء الشوبك بعدد سكانه الحالي لاكثر من 300 سنة.
وقال الطوره ان هناك مخاوف من تحول المنطقه باكملها الى صحراء جرداء وطاردة للسكان في حال استمر استنزاف المياه بالوضع الحالي مؤكدا ان المواطن هو اولى بالمياه من بعض المزروعات التي تتطلب كميات كبيره من المياه.
ودعا الطوره الى اهمية ترشيد الاستهلاك المنزلي والزراعي للمياه واللجوء الى الزراعات التي لا تستهلك كميات كبيرة منها وكذلك مراقبة الضخ الجائر للمياه في مزارع التفاح مؤكدا ان ابناء لواء الشوبك مع الاستثمار الذي يحافظ على الموارد ولا يستنزفها.
وتم في نهاية الورشه تشكيل فريق عمل في منطقة الشوبك والاشعري وجوارهما بهدف مساعدة الناس وتثقيفهم حول التعامل مع قضية المياه في منطقتهم وتنبيههم الى مخاطر الاسراف في استخدام المياه واستنزافها على نحو غير سليم.
وابدت وزارة المياه والري من خلال ممثليها في الورشه استعداداً للتعاون مع الفريق المشكل وتقديم الدعم الفني اللازم له.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش