الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المعايطة: انجاح الانتخابات مصلحة اردنية عليا لاستعادة ثقة المواطن بمخرجاتها

تم نشره في الأربعاء 9 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 مـساءً
المعايطة: انجاح الانتخابات مصلحة اردنية عليا لاستعادة ثقة المواطن بمخرجاتها

 

عمان - بترا

التقى وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال وزير الثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة سميح المعايطة في دار رئاسة الوزراء مساء امس الثلاثاء، وفد الجامعة العربية لمراقبة الانتخابات النيابية المقبلة.

واعرب المعايطة خلال اللقاء عن ارتياح الحكومة لتواجد مراقبين دوليين من جامعة الدول العربية والاتحاد الاوروبي لهذه الغاية، الى جانب مؤسسات مدنية محلية ووسائل اعلام، تنقل الصورة الحقيقية لمجريات العملية الانتخابية من بدايتها الى نهايتها.

وأكد المعايطة أن دور الحكومة يقتصر على التوعية وحث المواطنين على المشاركة، مشيرا الى ان الهيئة المستقلة للانتخاب هي الجهة المخولة دستوريا بالاشراف والمراقبة ومتابعة سير العملية برمتها.

وقال ان الحكومة تقف من جميع المرشحين على مسافة واحدة، حيث اتاحت الفرصة لهم جميعا التحدث للمواطنين والتعبير عن انفسهم من شاشة التلفزيون الاردني، مؤكدا ان انجاح الانتخابات هي مصلحة اردنية عليا لاستعادة ثقة المواطن بمخرجاتها، لا سيما أن المجلس المقبل سيكون بوابة للاصلاح الشامل وليست نهايته.

وقال ان لدى الحكومة التزاما سياسيا بعدم التدخل بالانتخابات والحفاظ على نزاهتها، مؤكدا ان التغيير والاصلاح يتأتى بالمشاركة الفعلية، لا سيما ان المجلس هو المؤسسة الدستورية المخولة باصدار القوانين واجراء اية تعديلات، وان الرصيف هو متسع للتعبير فقط وليس مكانا لصنع القرار.

وذكر المعايطة بما جاء في الورقة النقاشية التي قدمها جلالة الملك عبدالله الثاني، والتي أكد فيها أن من يقاطع اليوم مكانه محفوظ في الدولة ومؤسساتها، ليتمكن من تكملة مشواره بعد الانتخابات باعتباره جزءا من مؤسسات الدولة الاردنية.

من جهته قال الامين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير رئيس الوفد وجيه حنفي اننا التقينا احزابا وتيارات معارضة ومواطنين ولمسنا ان العزوف عن المشاركة ليس متعلقا بنزاهة الانتخابات، وانما بقانون الانتخاب والازمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، الى جانب مظاهر المال السياسي.

واضاف ان القوى المجتمعية الاردنية ترى في دور الجامعة العربية والاتحاد الاوروبي مؤشرا واضحا على نية الحكومة اجراء الانتخابات في أجواء ديمقراطية ونزيهة ذات مصداقية.

وقال ان المهم بالنسبة للوفد هو سلامة الاجراءات المتبعة، بحيث توافق الانظمة والقوانين والمعايير الدولية المتبعة، لافتا الى ضرورة تأهيل الموظفين القائمين على العملية الانتخابية، واتاحة الفرصة للناخب للادلاء بصوته وسط اجواء ديمقراطية بعيدا عن اية ضغوط او مضايقات وأن لا يتم التحيز لمرشح اوقائمة بذاتها.

ورداً على ملاحظات الوفد، اوضح المعايطة ان الهيئة المستقلة قامت بجهود كبيرة بتأهيل الكوادر المشاركة في الانتخابات، مؤكدا ان الحكومة حريصة على منع اية ممارسات تخل بنزاهة الانتخابات، لكنه لم يخف ان هناك بعض الحالات التي تتم في غرف مغلقة بين الناخب والمرشح، وهنا يجب على المواطن ان يدرك انه ليس للحكومة اي علاقة بتلك الممارسات.

التاريخ : 09-01-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش