الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حملة تستهدف شبكة جهادية أوروبية في ايطاليا والنروج

تم نشره في الجمعة 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:00 مـساءً

روما -  اعلنت الشرطة الايطالية أمس شن عملية استهدفت شبكة جهادية اوروبية كانت تعتزم تنفيذ عمليات للتوصل الى تحرير زعيمها المحتجز في النروج الداعية العراقي الكردي الملا كريكر.
وتشمل مذكرات التوقيف 17 شخصا هم 16 كرديا عراقيا وشخص من كوسوفو. وتم توقيف ستة منهم في ايطاليا واربعة في بريطانيا وثلاثة في النروج بينما ذهب الباقون للقتال في العراق وسوريا في صفوف تنظيم داعش. واصدر جهاز يوروجاست للتنسيق القضائي في الاتحاد الاوروبي الذي يتخذ مقرا في لاهاي ادار منه هذه العملية، بيانا اشاد فيه بـ»التعاون الممتاز بين السلطات الوطنية المشاركة».
وقال المحققون ان الموقوفين هم اتباع نجم الدين احمد فرج المعروف باسم الملا كريكر وهو داعية عراقي كردي عمره 59 عاما مقيم في النروج منذ 1991، وتطاله احدى مذكرات التوقيف الصادرة ولو انه في السجن. وصرح الجنرال جوفاني غوفرنالي المسؤول في مجموعة العمليات الخاصة في الشرطة الايطالية ان «اهمية هذه العملية تكمن في تفكيك خلية متكاملة وتشمل الى جانب ايطاليا كلا من بريطانيا والنروج وفنلندا وسويسرا والمانيا». واضاف في تصريحات صحافية ان الشبكة كانت تنشط «على الانترنت عبر تقنيات +سرية+ باستخدام منصات غير معروفة تمكنا من اختراقها» موضحا ان المداهمات اتاحت الغاء عملية «لتجنيد وارسال» مقاتلين الى الخارج. وتابع ان المجموعة «كانت تستعد لمواصلة ارسال اعداد اخرى من الجهاديين الى الخارج» ولاستهداف دبلوماسيين، لا سيما نروجيين، للضغط على السلطات كي تفرج عن الملا كريكر. واضافت ان بعض الاعضاء كانوا ينوون تنفيذ هجمات انتحارية «لكن لم تكن هناك خطط محددة».
كما اكد الضابط «اننا نراقب كل ما يجري على الارض للحد من» خطر تنفيذ هجمات ولا سيما مع الاستعدادات لتنظيم اليوبيل الذي اعلنه البابا وسيجذب ملايين المؤمنين الى روما اعتبارا من كانون الاول. ويعتبر الملا كريكر في النروج تهديدا للامن الوطني وصدر بحقه في 2003 قرار بالطرد لم ينفذ لانه مهدد بالاعدام في العراق. واسس كريكر في العراق جماعة انصار الاسلام التي يقول انه لم يعد يتزعمها منذ 2002 لكنه مدرج مع هذه الجماعة على قائمتي المنظمات «الارهابية» للولايات المتحدة والامم المتحدة. وافاد بيان نشر في روما ان الخلية التي تم تفكيكها سعت الى «تلقين» جيل جديد من الاكراد العراقيين سواء في العراق او في الخارج ايديولوجية متشددة و»الاعداد لثورة عنيفة ضد الانظمة الكافرة التي تحكم المناطق الكردية».(ا ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش