الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المبعوث الصيني الخاص للشرق الأوسط يثمن دور الأردن لدعم الاستقرار في المنطقة

تم نشره في الخميس 30 أيار / مايو 2013. 03:00 مـساءً
المبعوث الصيني الخاص للشرق الأوسط يثمن دور الأردن لدعم الاستقرار في المنطقة

 

عمان - الدستور - ليلى خالد الكركي

أكد المبعوث الصيني الخاص للشرق الأوسط وو سي كه احترام بلاده وتقديرها ودعمها للجهود الاردنية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني على كافة الصعد لإحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

كما أكد أهمية الدور الأردني في إحلال عملية السلام في المنطقة، مبينا أن لدى الصين إدراكا واقعيا للتحديات المعقدة التي يواجهها العالم، لافتا الى أن بلاده تعد ثاني أكبر شريك تجاري للأردن كما تحتفظ بعلاقات وثيقة مع المملكة على مستويات عليا، وأن الصين صديق موثوق للعالم العربي.

وشدد في مؤتمر صحافي عقده أمس في مقر السفارة الصينية بعمان على عمق العلاقات بين البلدين وقال انها تشهد تطورا ونموا متميزا على مختلف الصعد وان هناك تنسيقا وتشاورا مستمرا بين البلدين الصديقين حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك وان هناك تنسيقا وتأييدا متبادلا على الساحة الدولية.

وحول تطورات الاوضاع في غزة، عبر المبعوث الصيني عن قلق بلاده بشأن الغارات الجوية الواسعة النطاق التي تقوم بها إسرائيل في القطاع وأكد أنه «لا يمكن قبول قتل المدنيين بسوء استخدام القوة مهما كانت الحجج».

وقال ان الجانب الصيني اعلن موقفه العادل والحازم بهذا الصدد وانه يحث الاطراف المعنية على تلبية دعوة المجتمع الدولي لوقف العمليات العسكرية فورا، مشيرا الى أن المواجهة في قطاع غزة تظهر اهمية ايجاد حل للقضية الفلسطينية التي لا ينبغي على المجتمع الدولي تجاهلها وانه يجب دعم اعادة اطلاق المفاوضات السلمية بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي.

وأكد تأييد بلاده الجهود المبذولة للوصول لحل عادل في القضية الفلسطينية لكسب الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة الكاملة على اساس حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

واشار وو سي كه الى المبادئ الخمسة الاساسية للتعايش السلمي والتي حرصت الصين على تطبيقها في سياستها الخارجية منذ تأسيسها والتي يركز جوهرها على (المساواة في المعاملة والتعاون المتبادل واحترام سيادة ووحدة الاراضي لكل دولة وعدم التدخل في شؤونها الداخلية والتي بدورها تتوافق مع مبادئ ميثاق الامم المتحدة).

وقال ان هذه المبادئ «تعتبر أهم واكثر فعالية لحفظ استقرار العلاقات الدولية وصيانة السلم والامن».

ولفت الى ان الصين تؤيد الموقف العادل للدول العربية بشأن القضية الفلسطينية وتدعم جميع الجهود بما فيها جهود جامعة الدول العربية من اجل تخفيف التوترات الحالية في المنطقة.

وحول الوضع في سوريا اكد وو سي كه رفض بلاده لاي تدخل عسكري اجنبي في سوريا وتغيير النظام بالقوة من الخارج، وقال إن «بلاده تدعم الحل السياسي بالنسبة لهذه الأزمة وترحب بالتواصل الأخير بين روسيا والولايات المتحدة وتبادل الآراء بينهما لتحقيق هذا الهدف، ونأمل ان يتم تنفيذ ما جاء في بيان اجتماع جنيف بشأن سوريا، ونحن نتابع عن كثب آخر تطورات المسألة السورية ونعمل على تقديم مساهمتنا من أجل هذا الحل السياسي».

وأكد رفض استخدام القوة والسلاح لفض النزاع في سوريا لما له من عواقب وخيمة مستقبلا، لافتا الى أنه قام بزيارة سوريا وتحدث مع المعارضة هناك.

وقال إن المخرج الواقعي الوحيد للمسألة السورية هو الحل السياسي وان مصير سوريا يجب أن يقرره الشعب السوري بإرادته المستقلة. وعبر عن تقدير بلاده للجهود الجبارة التي يقوم بها الأردن على صعيد استضافة اللاجئين السوريين، وقال ان الصين قدمت الدعم للاردن للمساعدة في تحمل هذه الأعباء.

التاريخ : 30-05-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش