الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي لـ «الدستور» : الخوف المفروض على مسلمي «الايغور» يجب ان يتوقف والاجراءات الامنية لا تحل المشكلة

تم نشره في الاثنين 13 تموز / يوليو 2009. 03:00 مـساءً
الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي لـ «الدستور» : الخوف المفروض على مسلمي «الايغور» يجب ان يتوقف والاجراءات الامنية لا تحل المشكلة

 

 
عمان - الدستور - ماهرابو طير

تتفاعل يوما بعد يوم ، قضية اضطهاد المسلمين في الصين ، وسط مؤشرات على ان جهودا اسلامية وعربية سيتم بذلها خلال الفترة المقبلة ، لوضع حد لما يعتبره مراقبون مذابح منظمة بشأن المسلمين الايغور في الصين ، وسط حالة من الاستياء في العالمين العربي والاسلامي ، تصل حد المطالبة بمقاطعة الصين اقتصاديا والضغط عليها بكل الوسائل ، لوقف الممارسات ضد مسلمي الصين.

وردا على اسئلة "الدستور"شدد الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي ، البروفيسور أكمل الدين إحسان أوغلو على ان مايجري ضد مسلمي الصين ، وتحديدا في بعض المناطق هو امر يثير الغضب والرفض ، معبرا عن عميق قلقه لتدهور الأوضاع في إقليم شنغيانغ الإيغوري المتمتع بالحكم الذاتي في جمهورية الصين ، خصوصا ، بعد الخسائر الكبيرة في الأرواح بين المدنيين ، إضافة إلى الخسائر في الممتلكات ، ومايتعرض له المعتقلون ، وماهو متوقع خلال الفترة المقبلة.

و استنكر الأمين العام للمنظمة في تصريحات لـ(الدستور) حالة الرعب ومناخ الخوف المفروضين على شعب "الإيغور" في هذا الإقليم ، وحث حكومة الصين إلى توفير الحماية للسكان المدنيين حتى يتسنى لهم ممارسة حياتهم مجدداً وعلى نحو طبيعي ، وأعرب الأمين العام عن اعتقاده بأن المشكلة الكبرى ، التي يواجهها الشعب الإيغوري في إقليمهم المتمتع بالحكم الذاتي في الصين ، لا يمكن أن تُحَل عن طريق الإجراءات الأمنية وحدها مشيرا الى ان الشعب الإيغوري شعب عريق يطمح إلى المحافظة على خصائصه الثقافية والعرقية وهُويته الإسلامية ، وإلى التمتع بحقوقه الثقافية والاقتصادية غير القابلة للتصرف ، ولا يمكن حل هذه المشكلة إلاّ من خلال الحوار.

كما أعرب البروفيسور إحسان أوغلو مجدداً عن استعداده لإجراء اتصالات مع الحكومة الصينية للمساعدة على تخفيف حدة التوتر في الإقليم من خلال اتخاذ إجراءات تراعي الأعراف الأساسية لحقوق الإنسان والحقوق المشروعة للأقلية المسلمة في الصين. وحث الأمين العام الدول الأعضاء التي تربطها علاقات وثيقة بالصين على دعم جهوده في هذا الصدد ، كما أعلن أنه سيواصل متابعة الوضع هناك عن كثب.

ودعا الأمين العام الحكومة الصينية إلى الإسراع بإجراء تحقيق ميداني نزيه حول هذه الأحداث الخطيرة ، وإلى تقديم المسؤولين عنها إلى العدالة ، وإلى اتخاذ جميع التدابير الممكنة للحيلولة دون تكرارها مع ضمان تقديم تعويضات كافية للضحايا.

وادت الاحداث الى وفاة المئات بالاضافة الى انها خلفت أكثر من الف جريح في صفوف المدنيين في إقليم سنغيانغ إيغور (والذي يُعرَف أيضاً باسم تركستان الشرقية) ، بالاضافة الى مئات المعتقلين ، كما منعت السلطات الصينية ، اداء صلاة الجمعة في المساجد ، قبل ايام ، واجبرت المسلمين على البقاء في منازلهم.

وعلمت "الدستور"من مصدر مطلع ان المندوبين الدائمين لمنظمة المؤتمر الاسلامي سيعقدون اجتماعا قبيل نهاية الاسبوع الجاري في جدة في مقر الامانة العامة للمنظمة.



Date : 13-07-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش