الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جرائم الشرف.. بين التضخيم الإعلامي والحقائق الموثقة

تم نشره في الثلاثاء 14 تموز / يوليو 2009. 03:00 مـساءً
جرائم الشرف.. بين التضخيم الإعلامي والحقائق الموثقة

 

عمان - الدستور - عمر محارمة وكوثر صوالحة

اثبتت سجلات المحاكم الاردنية أن الأعوام الثلاثة الماضية شهدت وقوع 29 جريمة (9 في 2006 11و في 2007 و 9 في )2008 ، فيما تتحدث تقارير غير رسمية عن وقوع ما بين 25 - 30 جريمة شرف سنويا ، وهو ما ثبت ضعف مصداقيته بالرجوع الى السجلات الموثقة.

وبحسب ذات السجلات فقد قضت المحكمة المختصة في العام 2006 باعدام احد المتهمين "بجريمة شرف" فيما استفاد 4 محكومين خلال نفس العام ومثلهم عام 2007 من الاعذار والاسباب المخففة المنصوص عليها في المادة 98 من قانون العقوبات ، فيما انخفض العدد الى ثلاث حالات عام 2008 الذي شهد ايضا اعلان براءة احد المتهمين بجريمة قتل ارتكبت بداعي الدفاع عن الشرف.

وتظهر الارقام الاحصائية الرسمية ان الحديث عن جرائم الشرف في المملكة يتم بشكل يتسم بالمبالغة مقارنة بالأرقام التي تكشفها سجلات المحاكم ، في حين تميل التقارير الصادرة عن منظمات حقوقية محلية ودولية إلى مضاعفة العدد الحقيقي لهذه القضايا في أغلب الأحيان.

الى ذلك ، اكد رئيس المركز الوطني للطب الشرعي الدكتور مؤمن الحديدي ان عدد الجثث التي تم تشريحها والتعامل معها من قبل المركز والتي تعود لفتيات قتلن بداعي الشرف بلغ منذ بداية العام الحالي 8 حالات.

واكد الحديدي في تصريح لـ"الدستور" ان المركز يتعامل سنويا ومنذ عام 1990 مع 14 الى 18 حالة قتل بدواعي الشرف ، مؤكدا ان معظم الجرائم تكون مبنية على شكوك واوهام او اشاعات لا سيما ان التشريح يظهر ان معظم الفتيات ما زلن يتمتعن بعذريتهن وانهن قتلن بناء على محض افتراءات.

التاريخ : 14-07-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش